12 علامة في برازك تكشف عن صحتك – تعرف عليهم الآن

في القرن الواحد والعشرين، أدركنا أخيراً أن مشاهدة صحتنا أمر مهم. ومع ذلك، غالبًا ما ننسى الانتباه إلى الإشارات التي يرسلها لنا جسدنا. هل قمت بتحليل البراز الخاص بك؟

لون البراز

أبيض:

يشير البراز الأبيض أو الرمادي أو اللون الطيني إلى نقص الصفراء (سائل قاعدي سميك مر الطعم أصفر اللون يتم تحضيرة في الكبد يجمع في قناة المرارة ويخزن في كيس المرارة). لذلك فإن لون البراز الأبيض قد يلمح إلى وجود مشاكل مع الكبد والمرارة حيث أنها الأعضاء المسؤولة عن الصفراء. يمكن أن تكون إحدى الأسباب في القنوات الصفراوية المسدودة أو وجود حصوات في المرارة أو تليف الكبد.

قد يكون المخاط الأبيض على البراز البني علامة على داء كرون.

أخضر:

قد يكون اللون الأخضر ناتجًا عن استهلاك الخضروات الغنية بالكلوروفيل (مثل السبانخ)، وتلوين الطعام الأخضر في المشروبات، ومكملات الحديد.

إذا لم يكن الطعام هو السبب، فهذا يعني أن برازك اجتاز الجهاز الهضمي بسرعة كبيرة ولم يكن لديه الوقت للحصول على ما يكفي من سائل الصفراء والبيليروبين. حيث إن سائل الصفراء يفرغ في العفج أثناء دخول الطعام إلى الإثنى عشر حيث يساهم في هضم المأكولات وخاصة الدهنية.

أصفر:

يمكن أن يكون البراز الأصفر علامة على وجود القنوات الصفراوية المسدودة وامتصاص الدهون السيئة. أو لسبب آخر وهو نقص الإنزيمات التي ينتجها البنكرياس، والتي قد تشير إلى التهاب البنكرياس المزمن، ومرض السيلياك، والتليف الكيسي.

لكن لا داعي للذعر! يمكن أيضا أن يكون البراز الأصفر علامة على أنك أكلت الكثير من الجزر أو تناولت الكثير من المشروبات ذات اللون الأصفر.

أسود:

قد يظهر البراز الأسود بسبب تناول الدواء (مثل الأسبرين والأيبوبروفين ومكملات الحديد) أو النزيف في الأمعاء. هذا الأخير هو سبب واضح للاتصال بطبيبك على الفور.

وهناك سبب أكثر شيوعا يكمن في الطعام الذي تتناوله. يمكن للأطعمة السوداء والزرقاء، مثل العنب البري أو عرق السوس، أن تعطي اللون الأسود.

الأحمر:

يتأثر البراز الأحمر عادة بنظامك الغذائي. البنجر، والمشروبات الملونة، والطماطم… مجرد فكر في ما كنت قد استهلكت مؤخرا.

ومع ذلك، إذا لم يكن الطعام هو السبب، فقد حان الوقت لاستدعاء طبيبك. وجود الدم في برازك علامة تنذر بالخطر. قد يكون الشق الشرجي أو شيء أكثر خطورة مثل البواسير أو التهاب القولون التقرحي أو حتى السرطان.

شكل البراز

إذا كنت لا تزال تعتقد أن مشاهدة البراز أمر غير طبيعي، فقد يقنعك بعض البحث العلمي. وللتمييز بين أنواع البراز ومساعدة الناس على البقاء بصحة جيدة، قام علماء من مستوصف بريستول الملكي بإنشاء مخطط برستول للبرازيل. فهو يصف 7 أنواع من البراز وماذا تعني كل منها.

أولا:

المظهر: كتل صلبة منفصلة تذكرك بالمكسرات أو براز الماعز.

وهذا يعني: الإمساك الشديد.

هذا النوع من البراز يعني أن جسمك يفتقر إلى الألياف. ولمعالجة الموقف، حاول استهلاك المزيد من المنتجات الغنية بالألياف مثل المعكرونة والفاكهة والعدس.

ثانيا:

المظهر: يشبه السجق، كبير، ومتكتل.

وهذا يعني: الإمساك.

ينتج هذا النوع من البراز أيضًا عن نقص الألياف. قد تشمل الأسباب غير الطبيعية للإمساك تناول الأدوية المضادة للإسهال على المدى الطويل وقلة النشاط البدني. النصيحة هي تناول المزيد من الفواكه والخضروات وتأدية التمارين.

ثالثًا:

المظهر: أنبوب متصدع على شكل نقانق.

وهذا يعني: البراز عادي.

أنت على ما يرام! لا تنسى المشي وشرب المزيد من الماء.

رابعًا:

المظهر: ليّنة، على شكل السجق، وعلى نحو سلس.

وهذا يعني: أنك في أفضل حال.

حاول الحفاظ على نظام غذائي متوازن دائما، وتجنب المواقف المجهدة للحفاظ على الأشياء بقدر ما هي عليه.

خامسًا:

المظهر: كتل ناعمة ذات حواف حادة.

وهذا يعني: الإسهال الخفيف.

قد يكون أيضا علامة على متلازمة القولون العصبي. وللوقاية والعلاج، حاول تناول الأطعمة منخفضة الألياف مثل الموز والبسكويت والبطاطس.

سادسًا:

المظهر: قطع رقيقة مع حواف عشوائية وعرة.

وهذا يعني: الإسهال الخفيف.

ربما يكون هناك الكثير من الألياف في نظامك الغذائي. اشرب أكثر لتجنب الجفاف، وتشبث بالبطاطس المغلية والموز. إذا استمرت المشكلة لأكثر من يومين، استشر الطبيب.

سابعًا:

المظهر: سائل دون قطع صلبة.

وهذا يعني: الإسهال الشديد.

قد يكون هذا علامة على التسمم الغذائي، عدم تحمل اللاكتوز، عدوى بكتيرية، أو تناول الدواء. اشرب الكثير من الماء لمحاربة الجفاف، وجرّب الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية. إذا لم تختف الأعراض في غضون يومين أو إذا شعرت بالألم، فاستشر الطبيب.

إذاً، إلى أي مدى أنت مهتم بالتغييرات في جسمك؟ هل تستشير الأطباء عند الحاجة؟ أم تحاول المواجهة بنفسك؟

المصادر: 1