10 من أغرب الحلات الطبية المعروفة في العالم

Treemen – zombies – werewolves قد تبدو هذه الأسماء من الخيال للولهة، لكنها في الواقع ليست إلا مجرد تسميات تطلق على بعض الأمراض النادرة والتي تصيب البشر بالتأكيد.

فيما يلي 10 من أكثر الحالات الطبية النادرة وغير العادية:

1. متلازمة الرجل صخري

ليست مجرد متلازمة، إنها سجن بحد ذاته! من بين مليوني شخص في العالم هناك شخص واحد يعيش في سجن جسدي مؤبد.

الجميع معرض لحوادث السقوط على الأرض والارتطام بشيء ما حوادث مألوفة جداً وأحياناً تكون مضحكة بعض الشيء، ولكنها بالنسبة لشخص يعاني من متلازمة الرجل الحديدي ليست كذلك.

السقوط على الأرض من الممكن أن يسبب إصابات طفيفة لا تدعوا حتى للقلق ولكن هذا ليس حال الجميع، فالمصاب بمتلازمة الرجل الصخري سوف تنمو له عظام جديدة في حالة تعرضه لهذه الحوادث البسيطة!

فهذا المتلازمة تعمل على تحول الأنسجة الضامة المتضررة (العضلات، الأوتار، الأربطة) إلى عظام جاعلةً حياة المريض جحيماً له.

تعتبر هذه المتلازمة من أكثر المتلازمات حساسيةً بسبب صعوبة الوصول إلى علاجاً لها والتعامل معها بشكل يضمن سلامة المريض أثناء إجراء الفحوصات والدراسات عليه.

2. متلازمة الجثة الماشية (متلازمة وهم كوتار)

هل شعرت يومًا بأنك حي عائد من الموت؟ أو أنك متعب لدرجة الموت؟ إذًا فقد تكون مصابًا بمتلازمة وهم كوتار -سميت على اسم “يوليوس كوتار” عالم الأعصاب الفرنسي الذي كان أول من وصف هذهِ الحالة- مُتلازمة الجثة الماشية عبارة عن اضطراب عقلي نادر حيث يتخيل الاشخاص الذين يُعانون منها أنهم يتحللون أو ميتون أو غير موجودين.

مثل الاضطراب ثنائي القطب أو انفصام الشخصية، كوتار هي شكل آخر للاضطرابات العقلية الذهانية فيصف المصابون بها غالبا نقصًا في الدم أو الأعضاء أو أجزاء من الجسم أو جميع ما تقدم.

في حالة مسجلة، وصف ذكر عمره 20 عامًا، مشخص باضطراب ثنائي القطب مشاعر واقع مشوه، بينما كان يتلقى علاجًا بكربونات الليثيوم (800 ملليغرام في اليوم) حيث قال” لقد تم تدمير كبدي ومعدتي كما أن قلبي لا ينبض ولا أملك عضلات”.

قد نتساءل كيف يخسر شخص ما الإتصال بجسدهِ بهذه الطريقة المرعبة؟ يحدث هذا الواقع المشوه، بسبب قصور في منطقة من الدماغ تسمى (التلفيف المغزلي – fusiform gyrus)، والتي تتعرف على الوجوه وفي اللوزة الدماغية أيضًا -مجموعة عصبونات لوزية الشكل تعالج المشاعر- وينتج عن هذا نقص في التعرف على الوجوه -حتى وجه المصاب نفسه- فتترك المصاب منفصلًا عن الواقع.

علاج مُتلازمة كوتار غير معروف بشكل محدد، حيث يبقى العلماء في منطقة مجهولة من ناحية إيجاد علاج لأسبابه، وبدلًا من ذلك يتم التركيز على معالجة الأعراض، وتتضمن العلاجات الشائعة مضادات الاكتئاب ومضادات الذهان والعلاج بالصدمة الكهربائية المثير للجدل.

3. اضطراب شرى البرد

هو اضطراب شرى أو انتبارات حمراء كبيرة تظهر على الجلد بعد التعرض لتحفيز البرد.

عادة ما تتسبب الانتبارات بالحكة وعادة ما تظهر أعراض الحكة في اليدين والقدمين. يتنوع حجم الشرى من قطر 7 ملم إلى كبيرة بقطر 27 ملم أو حتى أكبر.

يصنف المرض على أنه مرض مزمن عندما يستمر الشرى أكثر من 6 أسابيع. ويمكن أن يستمر مدى الحياة، على الرغم من أنه لا يمكن التنبؤ بمسار المرض في كثير من الأحيان.

هذا المرض قد يكون موروثا كما في حالة شرى البرد العائلي أو قد يكون مكتسبا كما في حالة شرى البرد الأولي. غالبا ما يحدث النوع المكتسب في الفترة العمرية ما بين 18–25 سنة، كما أنه يمكن أن يحدث في سن مبكرة في بعض الأحيان، حيث سجلت حاليا الإصابة في عمر 5 سنوات.

4. خلل تنسج البشرة الثؤلولي

حالة نادرة للغاية تنتج عن طفرة جينية لتتحول إلى مرض جلدي وراثي يرتبط مع ارتفاع مخاطر سرطان الجلد. ويتميز بحساسية غير طبيعية لفيروس الورم الحليمي البشري (HPVs) من الجلد. ينتج عن العدوى بهذا الفيروس ورم بشري غير منضبط يؤدي إلى بقع متقشرة تنمو باستمرار وتخرج إفرازات قيحية، وخاصة على اليدين والقدمين. وعادة ما يرتبط ذلك مع أنواع فيروس الورم الحليمي البشري 5 و8 والتي توجد في حوالي 80 في المئة من السكان كالمعتاد بدون أعراض، على الرغم من أن أنواع أخرى من الفيروسات قد تسهم أيضا.

هذه العدوى -وإن كانت نادرة- فهي عادة ما تكون عند الذين تتراوح أعمارهم بين 1-20 عاماً، ولكن يمكن في بعض الأحيان في الوقت الحاضر في منتصف العمر وتم توثيق الإصابة لأول مرة على يد الطبيبين فيليكس يفاندفسكي وويلهلم لوتز.

5. مرض جفاف الجلد المصطبغ أو زيروديرما

يسمى أيضًا مرض أطفال القمر هو مرض وراثي بالأساس تم اكتشافه لأول مرة سنة 1870 من طرف الدكتور موريتز كابوزيس Moritz Kaposi وهو ناتج من فقدان حمض نووي ريبوزي منقوص الأكسجين خاصيته في معالجة الطفرات الناتجة من اختراق الأشعة فوق البنفسجية للجلد نظرا لغياب إنزيم DNA بوليميراز 1 و 3 ما يتسبب في احتراق الجلد وتقرّحه التام ومن ثمة الإصابة الحتمية بالسرطان.

6. داء الفيل

مرض الفلاريا أو داء الفيل هو مجموعة مرضية تسببها ديدان مسطحة تصيب الإنسان والحيوان. والفلاريا ديدان خيطية تهاجم الأنسجة تحت الجلد والأوعية الليمفاوية للثدييات وتتسبب في التهابات في الحالة الحادة والتقرح في الحالات المزمنة.

مرض الفلاريا هو مرض نادر يصيب الجهاز الليمفاوي مسببا التهابا في الأوعية الليمفاوية يؤدي إلى تضخم وكبر حجم المنطقة المصابة وخاصة الأطراف أو أجزاء من الرأس أو الجذع. وسمي بهذا الاسم تشبيها للرجل المصابة برجل الفيل. وهو داء يصيب الأطراف السفلية للرجال والنساء. دودة الفلاريا وتنقسم طفيليات الفلاريا الي مجموعات رئيسية من 3 أنواع مميزة معروفة، حسب موطن الديدان البالغة في العائل من الفقاريات وحسب الجزء الذي تصيبه من الجسم.

مرض الفلاريا الليمفاوية تصيب خلايا المناعة بالجهاز الليمفاوي ومرض الفلاريا ما تحت الجلد تصيب مساحات تحت الجلد وبياض العين ومرض الفلاريا التجويفية تصيب التجاويف بالجسم ولا تشيي مرضا. وتضم 8 أنواع. تضم كل مجموعة أنواعا species. فالمجموعة الجلدية تشمل أنواع والمجموعة الليمفاوية وتضم ديدان ومجموعة تجويف الجسم وتشمل ديدان فمن بين مئات الطفيليات الفيلارية لا تسبب العدوى الطبيعية للإنسان سوى ثمانية أنواع منها. وطفيليات المجموعتين الجلدية والليمفاوية لهما دلالة اكلينيكية تسترعي الانتباه، لأن الأنواع الأخرى من طفيليات الفلاريا لا تتسبب في عدوى كاملة لأنها لاتستطيع الوصول لمرحلة البلوغ في الإنسان العائل لتنتج يرقات الميكروفلاريا ودورة حياة الفلاريا تشبه دورة حياة كل أنواع النيماتودا التي تتكون من 5 مراحل يرقية تطورية في العائل من الفقاريات والمفصليات والناقل.

إن الديدان الإناث البالغة تضع آلاف اليرقات لمرض الفلاريا مجموعة مرضية تسببها طفيليات نماتودا تصيب الإنسان والحيوان وتنقسم طفيليات الفلاريا الي مجموعات رئيسية ثلاثة معروفة، حسب موطن الديدان البالغة في العائل من الفقاريات وتضم 8 أنواع. يتناولها البعوض مع طعامه ليعدي ضحية جديدة عندما يتناول دمها، هكذا تدور دائرة عدوى الفلاريا.ومرض الفلاريا سببه أنه نتيجة تأثر العائل باليرقات أو نتيجة لتحولها إلى ديدان بالغة في أماكن مختلفة من الجسم.

كلا الجنسين من الذكور والإناث معرض للإصابة بهذا المرض وكذلك كافة الأعمار ويمكن ان تصل اليرقة لمرحلة البلوغ بشكل دودة في مدة تتراوح ما بين 6 أشهر إلى سنة وتعيش لمدة من 4-6 سنوات. وكل دودة أنثى تنتج ملايين اليرقات تظهر في مجرى الدم ليلا.

7. بمتلازمة أمبراس (فرط الشعر)

سمّيت الكثير من حالات الإصابة بفرط الشعر بمتلازمة المستذئبين، وهي تسمية غير رسمية، وذلك لأن المظهر الخارجي يشبه أسطورة المستذئبين. هنالك نوعان مختلفان لفرط الشعر وهما: فرط الشعر الكلي، وهو الذي يظهر في جميع أجزاء الجسم، وفرط الشعر الموضعي، والذي يكون محدود في منطقة معينة من الجسم.

كما يمكن لفرط الشعر أن يكون خلقي منذ الولادة أو مكتسب. تظهر زيادة نمو الشعر في مناطق مختلفة من الجلد باستثناء شعر العانة الناتج عن هرمون الأندروجين والوجه ومنطقة الإبطين. كان لدى العديد من مؤدي عروض السيرك في القرن التاسع عشر والعشرين فرط في الشعر مثل جوليا باسترانا وقد عمل كثير منهم كمفزعين وقد نجحوا بذلك كونهم يمتلكون صفات بشرية وحيوانية.

8. الشّرى مائيّ

المراهقة Ashleigh Morris لا تستطيع السباحة أو الاستحمام لأنّها تعاني من حساسية من الماء، حتى التعرّق يسبّب لها طفحاً جلدياً مؤلماً.

آشلي، من ملبورن- أستراليا، ذات ال 19 عاماً تعاني من حساسية من الماء بكل درجات حرارته ومن العرق أيضاً، وهي تعاني من هذه الحالة منذ أن كانت في ال 14 من العمر.

أيضا تحاول آشلي الاستحمام بسرعة قدر الامكان لمدة لا تزيد عن دقيقة واحدة على الرغم من الطفح الجلدي الذي ستصاب به، وهذا هو الاتصال الوحيد مع الماء الذي تستطيع أن تقوم به.

يعتقد أطباء الجلد أنّ هناك ارتباطاً بين ارتفاع معدّلات الهيستامين في دم آشلي والحالة التحسّسية، إلّا أنّ الأدوية المضادة للهيستامين لا تساعد على الإطلاق، مما يعني وجود مسبّبات أخرى.

9. متلازمة اليد الغريبة</2h>

حالة مزمنة يعاني فيها الإنسان من عدم القدرة على التحكم بحركات يده. هي عبارة عن أعراض ناجمة عن إصابة في المخ وتكثر في الحالات التي يكون فيها الشخص معتمدا على نصف واحد من نصفي المخ، وقد يكون السبب إصابة في منطقة corpus callosum (الجسم الثفني) أو بعد القيام بعمل جراحي للدماغ، أو الإصابة بالسكتات الدماغية أو أورام مرتبطة بالدماغ.

الإنسان المصاب بهذه المتلازمة يعاني من عدم القدرة على التحكم بحركات يده حيث تتصرف من تلقاء نفسها ولكنها في نفس الوقت غير قادرة على السيطرة على تحركاتها. ولا يشعر الفرد أنها جزء من الجسم، بمعنى ان اليد تصبح كما لوكانت جسد منفصل! أول حالة معروفة وصفت في الأدبيات الطبية، ظهرت في تقرير حالة مفصلة نشرت باللغة الألمانية في عام 1908 من قبل الطبيبة النفسانية أخصائية الأعصاب الألمانية، كورت غولدشتاين.

حيث وصفت غولدشتاين في تقريرها عن امرأة أصيبت بجلطة أثرت على جانبها الأيسر، وأصبحت يدها اليسرى وكأنها لشخص آخر.

10. متلازمة اللكنة الأجنبية

حالة صحية نادرة تتضمن إنتاج الكلام، وعادةً ما تحدث كأثرٍ جانبي لإصابة خطيرة في الدماغ مثل السكتة الدماغية أو إصابةٍ حادةٍ في الدماغ. تم تسجيل حالتين لشخصين مصابين بمتلازمة اللكنة الأجنبية، ولكن تم تشخيص حالة أحدهم بأنها مشكلة نمو، والآخر بأنها مشكلة مرتبطة بصداع الشقيقة الحاد.

بين عامي 1941 و 2009، تم تسجيل 60 حالة إصابة. وتنتج أعراضها عن العمليات التي تُشوّش تخطيط النطق وتنسيقه. من الواجب توضيح أن المصاب بهذه المتلازمة لا يكتسب لغةً أجنبية فجأةً (مفردات، وتركيب جمل، وقواعد، الخ)، فالذي يحدث هو أنه يتحدث بلغته الأم ولكن بلكنةٍ يظن المستمعون أنها أجنبية أو مثيرةٌ للجدل. كما قد يميل المصابون بمتلازمة اللكنة الأجنبية إلى التحدث بلغات أجنبية حقيقية بلكنتهم. وعلى الرغم من وجود خبر حديث غير مؤكد ذكر أن شخصاً يتحدث الكرواتية استطاع أن يتحدث اللغة الألمانية بطلاقة بعد خروجه من غيبوبة، إلا أنه لا يوجد حالة مُثبتة تطورت فيها مهارات اللغة الأجنبية الخاصة بالمريض بعد جراحة في الدماغ. هناك بعض الحالات التي تم تسجيلها لأطفالٍ وأشقّاء تعلموا اللكنة الجديدة من شخصٍ مصابٍ بمتلازمة اللكنة الأجنبية.

المصادر: 1