في كاليفورنيا، تركيب الخلايا الشمسية على أسطح المنازل أصبح واجبًا يفرضه القانون

اصدرت ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية قرار يحتم على جميع البيوت المشيدة جديدًا أن تركب خلايا طاقة شمسية على سطوحها، وبهذا تصبح أول ولاية تصدر قرارًا من هذا النوع.

مع مطلع كانون الثاني 2020 يجب أن تحتوي كل بناية جديدة (سواء كانت منزل سكني أو عمارة سكنية او حتى مكاتب) على منظومة طاقة شمسية على سطحها، الا بعض الاستثناءات البسيطة، كان يكون البيت في منطقة مظللة بشكل كامل أو يكون السقف صغير جدًا لا يتسع لمنظومة طاقة شمسية.

وصرحت مفوضية الطاقة في كاليفورنيا أن هذا القانون الجديد سيزيد كلفة المنازم بما يقارب الـ 10000 دولار.

يقول “Herro” نائب الرئيس لشؤون البيئة في شركة (Meritage Homes) المختصة ببناء المنازل (إن اضافة منظومة طاقة شمسية سيزيد تكلفة بناء المنزل بمقدار 14000 الى 16000، وهذا يتضمن اضافة نوافذ كهربائية أكثر كفائة و انارة اقتصادية كفوئة واجهزة اخرى).

قد تبدوا تكلفة القانون الجديد عالية، لكن يؤكد الخبراء ـن هذه التكلفة ستوفر قيمتها في المستقبل، لكن كم سيتغرق هذا الأمر يعتمد على عدة عوامل، حجم وقدرة الخلايا الشمسية وأسعار الكهرباء في المنطقة التي تسكن بها وكمية الشمس التي تصل الى منزلك.

لكن حسب تقديرات مفوضية الطاقة في كاليفورنيا، فإن ما ستوفره عائلة متوسطة الاستهلاك على مدى 30 عام يقارب ضعف تكلفة تنصيب الخلايا الشمسية، حيث بلغة التقديرات 19000 دولارًا!

بالاضافة إلى ذلك فمن المتوقع عند تطبيق القانون أن تنخفض تكلفة الخلايا الشمسية، وكذلك تنخفض أجور التنصيب والتشغيل معضم الحسابات تدل أن تركيب الخلايا الشمسية مربح على المستوى الشخصي، لكن قد يختلف البعض، لكن لا أحد يختلف أن الانتقال إلى الطاقة الشمسية سيكون مربحًا للكوكب ويساهم في إبعاد كابوس الاحتباس الحراري.

ترجمة: مصطفى داود

المصادر: 1