هذا ما يبدو عليه الكون المعروف بِاكمله في صورة واحدة

هَذا ما يَبدو عَليهِ الكَون المَعروف بِاكملهِ في صورة واحدة

أليست جَميلة؟ هَذهِ هيَ صورة تَوضيحية بِمقياس لوجاريتمي تُصور الكَون المَرئي معَ النِظام الشَمسي في المَركز.

النِظام الشَمسي مُحاط بِالكَواكب الداخلية وَالخارجية، حِزام كويبر، سَحابة أورت، نَجم ألفا قَنطورس، ذِراع حامل رأس الغول، مَجرة دَرب التَبانة، مَجرة المرأة المسلسلة وَالمَجرات الأُخرىٰ المُجاورة، الشَبكة الكَونية، الأشَعة المَيكروويفية الكَونية، وَالبلازما الغَير المَرئية الناتجة عَن الإنفجار العَظيم. أنظر أدناه للحُصول عَلىٰ نُسخ مُقَربة وَغَير مُقتطعة.

هَذهِ الصورة تمَ إبتكارها مِن قِبل الموسيقار وَالفَنان بابلو كارلوس بوداسي وَإعتمدت عَلىٰ خَرائط لوجاريتمية للكَون تمَ تَجميعها مِن قِبل الباحثين في جامعة برينستون وَكَذلك بِالصور التي تُنتجها وكالة ناسا بناءً عَلىٰ مُلاحظات التِلسكوبات وَالمُركبات الفَضائية المُتنقلة.

فريق برينستون، بِقيادة عُلماء الفَلك ريتشارد جوت وَماريو جوريك، قاموا بِإنشاء خَريطتهم اللوجاريتمية للكَون إعتماداً عَلىٰ بَيانات مَسح سلووان الرَقمي للسَماء وَالتي كانت عَلىٰ مَدىٰ خَمسة عَشر سَنة الماضية تَقوم بِإستخدام تِلسكوب بَصَري ذو زاوية واسعة 2.5 مَتر بِمَرصد نُقطة أباتشي في نيو مكسيكو لِإنشاء خَرائط ثلاثية الأبعاد الأكثر تَفصيلاً للكَون مِن أي وَقت مَضىٰ، بِما في ذَلك أطياف لِأكثر مِن 3 ملايين مِنَ الأجسام الفَلكية.

الخَرائط اللوجاريتمية هيَ طَريقة سَهلة حَقاً لِتَصوير شيء كَبير وَلا يُصدق مِثل الكَون المَرصود، لِأنَ كُل زيادة عَلىٰ المَحاور تزيد بِمُعامل 10 (أو تَرتيب الحَجم) بَدلاً مِن مَقادير مُتساوية. سَبق إن نَشر فَريق برنستون هَذهِ الخَرائط في مَجلة الفيزياء الفَلكية عام 2005 وَلَكن يُمكنك مِن خِلال تَصفحهم وَتَنزيلهم في هَذا الموقع

وَرَغم إنها مُفيدة بِشكل لا يُصدق، إلا إنَ الخَرائط اللوجاريتمية لَيسَت بِالشَيء الكَثير، لِذلكَ قَرر بابلو كارلوس بوداسي أن يَصنع شَيئاً أكثر رَوعة وَوفقاً لكيلي ديكرسون في (Tech Insider)، فَإنهُ قَد حَصلَ عَلىٰ فكرة تَحويلهُ إلىٰ دائرة عملاقة عِندما كانَ يَصنع طي-سُداسي الأضلاع (Hexaflexagons) لِعيدِ ميلاد إبنه الأول. (Hexaflexagons) هيَ المُضلعات الوَرقية معَ عَدد كَبير مِنَ الوجوه المُخادعة – وَرُبما قَد سَبق إن صَنعتها في المَدرسة دونِ مَعرفة أسمائها الفِعلية.

يقول بوداسي لِـ ( Tech Insider) ” عِندما كُنتُ أرسم (Hexaflexagons) كَذكِرىٰ لِعيدِ ميلاد إبني، بَدأتُ أرسم وجهات مَركزية للكَون وَالنظام الشَمسي، في ذَلكَ اليوم جاءت فِكرة عَرض لوجاريتمي وَفي الأيام الموالية تَمكنتُ مِن تَجميعها بِالفوتوشوب وَبِإستخدام صور مِن وكالة ناسا وَبعض الأشكال التي خَلقتُها بِنفسي “.

يُمكنكَ مُشاهدة الفيديو أدناه للتَعرف عَلىٰ نَوع مُختلف مِنَ التَصور الكَوني الذي تمَ إنتاجهُ مِن قِبل عُلماء الفَلك في جامعة هاواي – لِمَجرتنا دَرب التَبانة وَعَلاقتها بِالمِئة ألف مَجرة المُجاورة:

ترجمة: نوال أدامغار

تدقيق لغوي: علي فرج

المصادر: 1