ستيفن هوكينغ كان لديه بعض النصائح للأشخاص الذين يعانون من صعوبات الحياة

اشتهر ستيفن هوكينغ بتزويدنا برؤى معقدة ومع ذلك لا تقدر بثمن في الفضاء والزمان التفاصيل الجوهرية في الفيزياء النظرية. ومع ذلك، ففي عام 2016، قام ستيفن أيقونة الفيزياء بتطبيق عقليته اللامعة على مسألة أكثر عاطفية.

أعطى هوكينغ رسالة مؤثرة للأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب، حيث وضع مقارنة شعرية بين الاكتئاب والثقب الأسود حيث قال:” بغض النظر عن مدى سوداوية الأمر، هناك دومًا طريقة ما للهروب”.

العبرة من هذه الرسالة هي أن الثقوب السوداء مهما كانت سوداء، فهي ليست ثقوباً أبدية كما كان يعتقد سابقاً.

يمكن أن تخرج الأشياء من الثقب الأسود من الجهتين وربما إلى عالم آخر. إذا شعرت أنك في ثقب أسود، لا تستسلم – هناك طريقة للخروج.

ألقى الخطاب هذا أمام حشد من أكثر من 400 شخص مساء الخميس 7 يناير، كجزء من محاضرة ريث في المعهد الملكي في لندن.

بلغ عمر هوكينج 74 عاما بعد القاء المحاضرة، يذكر أنه كان قد عاش مع مرض العصبونات الحركية لأكثر من 55 عامًا – على الرغم من إخباره بأنه كان لديه سنتين فقط للعيش عندما تم تشخيصه في عام 1963.

في حديثها مع نفس الجمهور ، نوهت ابنته لوسي إلى لياقة هوكينغ العقلية المذهلة – فكريًا وعاطفيًا على حد سواء.

وقالت: “لديه رغبة كبيرة تحرص على الاستمرار والقدرة على استجماع كل احتياطاته وطاقاته، وكل تركيزه الذهني، والضغط عليهم جميعًا في هذا الهدف المتمثل في الاستمرار”.

“ولكن ليس فقط الاستمرار في مقاصد البقاء، بل تجاوز هذا من خلال إنتاج أعمال استثنائية المتمثلة بكتابة الكتب وإلقاء المحاضرات وإلهام أشخاص آخرين ذوي إعاقات عصبية وغيرها من الإعاقات.”

مجموعة من مقولاته الرائعة

مرحباً…اسمي ستيفن هوكنغ، وأنا فيزيائي وعالم فلك، وحالم بعض الأحيان .. على الرغم من أنني لا أستطيع الكلام أو التحرك إلا عبر كمبيوتر، ولكن في عقلي، فأنا حر تماماً.

حتى لو تبين أن السفر عبر الزمن مستحيل، فمن المهم أن نفهم لماذا هو مستحيل.

لم أكن الأول على فصلي في المدرسة أبدًا، ولكن لابد أن زملائي رؤوا إمكانية ما لديّ، لأن لقبي كان آينشتين.

إن الاشخاص الهادئين يمتلكون اكثر العقول صخبًا ونشاطًاً.

لو زارنا فضائيون، فإن الناتج سيكون كما حدث حينما اكتشف كولومبوس أمريكا، لم ينتهي الأمر جيدًا لسكان أمريكا الأصليين.

أعظم عدو للمعرفة ليس الجهل بل وهم المعرفة.

لا يُجري أحد أبحاث في الفيزياء بنية الفوز بجائزة بل لمتعة اكتشاف شيء لم يعرفه أحد من قبل.

إن الأشخاص الذين يختالون بمعدل ذكائهم هم الفاشلين.

إن الذكاء هو القدرة على التكيف مع التغيير.

حينما تنخفض توقعات الفرد للصفر، يُقدر حقًا أي شيء يحصل عليه.

هدفي بسيط: هو ان افهم الكون بشكل كامل, لماذا هو بشكله هذا, ولماذا هو موجود.

إن العلم ليس تخصص للمنطق فقط، بل تخصص للرومانسية والشغف.

إن الماضي، مثل المستقبل، لا نهائي، وموجود فقط كنطاق من الاحتمالات.

إن العمل يعطيك معنى وهدف، والحياة تصبح فارغة بدونه.

اظن انه من المهم ان يقوم العلماء بتفسير عملهم للعامة, بالذات في علم الكون لأن هذا الان يجيب على الكثير من الأسئلة التي تطرحها الاديان.

لن يكون لدى الناس وقت لك إن كنت غاضب أو تشتكي دائمًا.

بالرغم من أن 11 سبتمبر كان مرعب، إلا أنه لم يهدد بقاء الجنس البشري مثلما تفعل الأسلحة النووية.

نحن نعيش في عالم محير.

انها مضيعة للوقت أن اكون غاضبًا بشأن اعاقتي، على الشخض أن يكمل حياته وهذا ما قمت به، لن يكون هناك وقت من الناس لك إذا كنت دائمًا عصبيًا أو تشتكي.

أنا مجرد طفل لا يمكن أن يكبر أبدًا، ولازلت استمر في طرح أسئلة “كيف” و”لماذا”. ومن حين لآخر، أجد الإجابة.

وولد هوكينغ في 8 يناير/ كانون الثاني 1942 في أكسفورد، بإنجلترا.

التحق في البداية بجامعة أكسفورد لدراسة العلوم الطبيعية في عام 1959، قبل أن يحصل على الدكتوراة في علم الكون من جامعة كامبريدج. وله أبحاث نظرية في علم الكون وأبحاث في العلاقة بين الثقوب السوداء والديناميكا الحرارية، كما له أبحاث ودراسات في التسلسل الزمني.

أصيب في عام 1963، بالمرض العصبي الحركي (مرض العصبون الحركي)، وهو مجموعة من الأمراض التنكسية التي يميزها تضرر خلية العصبون الحركي في الدماغ وفي الحبل الشوكي وفي المسالك المسؤولة عن انتقال الإشارات العصبية بينهما. وحينها توقع الأطباء أنه سيعيش سنتين فقط.

وفقد القدرة على الحركة تماما والكلام بشكل تدريجي.

وفي عام 1974، أثبت هوكينغ نظرياً أن الثقوب السوداء تصدر إشعاعاً على عكس كل النظريات المطروحة آنذاك، وسمي هذا الإشعاع باسمه “إشعاع هوكينج”.

نشر كتابه “تاريخ موجز للزمن” في عام 1988، والذي بيعت منه أكثر من 10 ملايين نسخة.

ولاعتقاد هوكينغ أن الإنسان العادي يجب أن يعرف مبادئ الكون، فقد بسّط النظريات بشكل سلس.

وكانت قصة حياته موضوع فيلم “نظرية كل شيء” The Theory of Everything، الذي طُرح للعرض في عام 2014، ولعب فيه دور البطولة الممثل إيدي ريماين.

توفى عالم الفيزياء البريطاني الشهير ستيفن هوكينغ، عن عمر 76 عاما، بحسب ما أعلنته عائلته.

وفي بيان قال أبناء الراحل الثلاثة وهم لوسي وروبرت وتيم، “نشعر بحزن عميق لأن والدنا الحبيب توفي اليوم.. لقد كان عالما عظيما ورجلا استثنائيا سيعيش عمله وإرثه لسنوات طويلة”.

ترجمة: حسام عبدالله

المصادر: 1