ماذا تعرف عن الهرمونات التي تمثل النواقل الكيميائية في جسمك؟

جسم الإنسان يفرز حوالي 50 هرموناً مختلفاً. يتم إنتاج مجموعة واسعة من هذه المواد الكيميائية من قبل خلايا الغدد الصماء. ثم تدخل نظام الدم لتنتشر في جميع أنحاء الجسم وتفعل الخلايا المستهدفة. نظام الغدد الصماء، يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالجهاز العصبي، ويتحكم في عددٍ كبير من وظائف الجسم: التمثيل الغذائي، والتوازن، والنمو، والنشاط الجنسي، وانكماش العضلات والقلب.

الغدد الصماء:

يتكون نظام الغدد الصماء من تسع غددٍ متخصصة (الغدة النخامية والغدة الدرقية وفصوصها الأربع والغدتان الكظريتين والغدة الصعترية) وعدد من الأجهزة القادرة على إنتاج الهرمونات (بما في ذلك البنكرياس والقلب والكلى والمبيض والخصيتين والأمعاء ). أما تحت المهاد، فهي ليست بغدة ولكن مركز عصبي، يلعب أيضًا دورًا رئيسيًا في تركيب العوامل الهرمونية.

تحت المهاد والغدة النخامية: المسؤولين عن عمل الهرمونات

تحت المهاد:

يتكون تحت المهاد من عدة نوى تتحكم في الجهاز العصبي اللاإرادي وتنظيم الجوع والعطش ودرجة حرارة الجسم والنوم. يؤثر المهاد أيضًا على السلوك الجنسي ويتحكم في مشاعر الغضب والخوف. ويرتبط ارتباطاً وثيقا بالغدة النخامية، ويعمل كمنسقٍ بين النظام العصبي والغدد الصماء.

الغدة الصماء الرئيسية أو (الغدة النخامية):

تفرز الغدة النخامية 10 هرمونات مختلفة. بعض هذه المواد تعمل على الغدد الصماء الأخرى. خلافًا للمواد التي تنتجها الغدد خارجية الإفراز، التي تتدفق من خلال القنوات. يتم الإفراج عن الهرمونات مباشرًة في الدم عن طريق الأوعية الدموية التي تمكن الهرمونات من أن تنتشر في جميع أنحاء نظام الدم عن طريق الشعيرات الدموية. بعضهم يتداول بحرية في الدم، في حين أن البعض الآخر يجب أن يعلق على البروتينات الناقلة للوصول إلى الخلايا المستهدفة.

كيفية عمل الهرمونات:

عندما ينتشر الهرمون خارج الخلية فأنه يذهب إلى الهدف أي الخلية وهنا يوجد نوعان من النشاط الهرموني:

  • الهرمون الذي يدخل إلى داخل الخلية مثل هرمون الستيرويد القادر على المرور عبر غشاء الخلية المستهدفة الذي يتحد مع بروتين تنتجه الخلية.
  • وهناك هرمونات أخرى لا يمكنها العبور إلى داخل الخلية فتعلق على غشاء الخلية وتنشط المستقبلات التي تعتبر ناقلاً إلى داخل جسم الخلية.

المصادر: 1