تدريب جيل من الأطباء على جثة مزيفة بقيمة 95000 دولاراً

في شركة سيندافر SYNDAVER في تامبا Tampa ، فلوريدا Florida، يقوم العلماء المجانين بإعادة الجثث إلى الحياة.

لا نتكلم عن فرانكشتاين الميت Frankensteining, ولكن عن استخدام مكتبة من البولميرات يحولونها إلى جثث مصنعة بمهارة ترتجف وتنزف كما يعاني البشر الحقيقيون.

تستخدم المشافي وكليات الطب هذه الجثث المزيفة لتعليم التشريح، وتدريب الجراحين، والنموذج الأقرب للجسم الحي هو نموذج المربض سيندافر الذي قيمته 95000 دولار ( $95,000 SynDaver Patient ). 

يمكن التحكم بهذه الجثة الرائعة عن بعد ولذلك يمكن للمتدربين إعادة السيناريوهات الطبية المدروسة التي يصاب فيها المريض بالصدمة وقد يموت حتى.

تعتبر هذه الجثة أقل فوضوية, وصفقة جيدة طويلة الأمد, أكثر من اللحم والدم الحقيقي، وطالما كنت قادراً على شراء الأحشاء القابلة للتبديل، فلن تتفسخ هذه الجثث أبداً، ولكن بسبب تكونها من الماء بنسبة 85 %، فيجب غمرها في أحواض مائية بين فترات الاستخدام للحفاظ عليها من الجفاف.

العينان:

تمتلك عيون الجثث المزيفة على شاشات، ويمكن للحدقة أن تتوسع استجابةً للضوء والصدمة.

الرئتان:

يقوم ضاغط تحت الطاولة بضخ الهواء داخلاً وخارجاً، يمكن للأطباء تجربة فغر الرغامى والتنبيب.

القلب:

تقوم مضخة كهربائية بإنتاج نبضة حقيقية، فيما تقوم السخان بتسخين السوائل إلى درجة حرارة الجسم.

الإضافات:

أمراض حسب الطلب!، يمكن لشركة (SynDaver) أن تصيب الجثة بأمراض معينة – سرطان البنكرياس على سبيل المثال.

الأطراف:

لمحاكاة الاختلاج، تقوم المحركات الهوائية في الساقين والذراعين بخلق حركات ارتعاشية.
حيث تم خياطة أكثر من 600 عضلة إلى 200 عظم موجود في الجثة, وكل مفصل فيها قابل للحركة.

المواد:

تتراوح بنية بوليميرات (SynDaver ) ما بين الهياكل الصلبة والنسيج الهش المشابه للكبد.

جهاز الدوران:

 تحوي كل جثة على 50 قدماً من الأوردة والشرايين؛ تقوم الصمامات بالحد من جريان الدم (المزيف) أثناء الصدمة.

ترجمة: أحمد علي

تدقيق لغوي: حسام عبدالله

المصادر: 1