انسى “وضع الطيران”. قريباً “وضع القيادة” في الهواتف المحمولة

في عام 2014، لقي 3.179 شخصٍ حتفهم، وجرح 431.000 آخرون جراء تشتت ذهن السائقين أثناء القيادة. نتيجةً لذلك، تسعى إدارة سلامة الطرق السريعة –الأمريكية– تطبيق “وضع القيادة” على الهواتف الذكية، والذي يقوم بحظر التطبيقات أثناء القيادة. إن استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة هو أحد المحظورات التي يدعو إليها دعاة سلامة الطرق، حيث أن استخدام الهاتف كان مقتصرًا على المكالمات وإرسال الرسائل النصية، ولكن في أيامنا هذه، يستخدم السائقون وسائل لتواصل الإجتماعي، الألعاب ويتصفحون الإنترنت؛ مما يشتت انتباههم عن كتابعة الطريق.

وجاءت مبادرة إدارة سلامة الطرق السريعة على حظر التطبيقات أثناء القيادة على شكل إرشادات عامة تطوعية نشرت يوم الأربعاء.

وتطلب هذه الإرشادات من مصني الهواتف الذكية إتاحة “وضع القيادة” ذو واجهة مبسطة، وفيه يتم تعطيل الالعاب، مقاطع الفيديو، الصور والرسوميات، ويمنع فيه أيضًا كتابة الرسائل النصية باستخدام لوحة المفاتيح، واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي وحتى الإنترنت.

تحصد حوادث الطرق جراء تشتت السائقين أرواح عدد كبير من الأشخاص يوميًا، وبارتفاع عدد مستخدمي الهواتف الذكية في الولايات المتحدة إلى 68 %، فإن المشكلة تزداد سوءًا.

لحسن الحظ، المستقبل قادم لإنقاذنا، حيث أصبح استخدام نظام دمج الهاتف في السيارة كالذي الذي تقدمه شركة آبل “apple’s CarPlay” أكثر شيوعًا، مما يعني إنه من الممكن التحكم بالهواتف بشكل اساسي عبر أزرار السيارة. وهذه المشكلة من الممكن أيضـًا أن تحل بمجرد نزول سيارات القيادة الذاتية إلى الشوارع.

ترجمة: فيصل ماجد

تدقيق لغوي: مؤمن الوزان

تدقيق علمي: بسّام ناجي

المصادر: 1

المزيد