البروبايوتك ليس له أثار حقيقية على صحة الجسم

قبل الحديث عن عدم تأثير البروبايوتك على تحسين الصحة علينا اولاً معرفة ما هو البروبايوتك؟

البروبايوتك (Probiotic) هو أنواع معينة من الخمائر والبكتيريا المفيدة التي تتواجد في جسمك بصورة طبيعية او انك تحصل عليها من بعض الاطعمة او المشروبات التي اضيفت لها.

من المعروف لدى عامة الناس ان اطعمة او مشروبات البروبايوتك لها فوائد على صحة الجسم منها تحسين اداء عمل الامعاء وتدعيم عمل الجهاز الهضمي كما لها القدرة في القضاء على مشاكل الهضم وعسر الطعام خصوصا لدى المراهقين، لكن دراسة جديدة اثبتت عدم صحة ذلك.

قام فريق من الباحثين من مؤسسة “نوفو نورديسك” المتخصصة في ابحاث ايض الغذاء في جامعة كوبنهاكن بأجراء دراسة على 7 انواع من منتجات البروبايوتك الأكثر رواجاًَ في الاسواق.

واجريت هذه الدراسة على عدد من المشتركين تتراوح اعدادهم (من 21 الى 81 شخصاً) واعمارهم (من 19 الى 88 عاماً) باستخدام انواع محددة من البروبايوتك كتلك المتواجدة في البسكويت والمشروبات وكذلك منتجات البروبايوتك التي تعطى على شكل كبسولات تستخدم لفترة محددة مابين 21 الى 42 يوما.

وكانت نتيجة الدراسة انه لا يوجد ادنى فارق في تحسين عمل بكتريا الامعاء بين من تناولوا مكملات البروبويتك واؤلئك الذين لم يتناولوها.

كما ذكر احد اعضاء الفريق ” انه لايوجد اي دليل مقنع على اثار البروبايتك في تحسين الصحة بالرغم من ان منتجات البروبايوتك يتم استهلاكها بشكل كبير من قبل عامة الناس”.

ولكن القضية لم تُحسم الى الان وذلك لان عينة الدراسة هذه كانت صغيرة نسبيا, كما يشير الباحثون الى ان مثل هكذا امور تحتاج دراسات اعمق وعلى مدى اوسع لمعرفة ما الذي يجري بالضبط.

كما قال احد اعضاء الفريق “للتأكد من امكانيات البروبويتك في المساهمة للوقاية من الامراض خصوصاً امراض الجهاز الهضمي نحتاج الى دراسات وتجارب سرسرية اكثر من ذلك بكثير”.

كما ان هناك دراسات اجريت في عام 2014 وعام 2015 اشارت الى فوائد منتجات البروبايتك على تحسين عمل بكتريا الامعاء خصوصا لدى المصابين بالسمنة ومرضى السكري كما انها تحد من اثار الاسهال لدى الاطفال.

لكن ليس من الحكمة انفاق جزء كبير من اموالك على منتجات البروبايتك الوهمية دون ان تلمس اثار ملحوضة على تحسّن صحتك.

ترجمة: كرار سعد

المصادر: 1