عشرة أشياء لا تعرفها عن الدم

1- لقد اكتشف “كارل لاندشتاينر” فئات الدم عام 1901 عندما قام بجمع عينات مختلفة من عدة اشخاص واكتشف انها تتجلط عندما تخلط، فقام لاحقا بتصنيفها الى فئات A و B و O.

2- فئات الدم ترجع الى وجود جزيئات على سطح كريات الدم الحمر تختلف من فئة الى أخرى، وعدم تطابق هذه الجزيئات بين دم الواهب ودم المتلقي، تسبب رد فعل مناعي قاتل مباشرةً بعد نقل الدم.

3- فئة الدم “Junior” تم تصنيفها بشكل رسمي قبل عامين عندم قام الباحثين بتشخيص استجابة الجزيئات لها، الغالبية العظمى من الناس من فئة “Junior” الموجب، لكن هناك 50000 ياباني دمهم من فئة “Junior” سالب، بالنسبة لهم عدم التطابق قد يسبب ردة فعل خطرة.

4- فئات الدم ليست محصورة فقط عند البشر، الكلاب كمثال فيها اكثر من 12 فئة دم.

5- في كانون الأول 1667 قام الطبيب ” ان باتيست دينيس” بنقل دم “عجل” الى رجل مرتين بمحاولة منه لعلاجه من مرض عقلي، بعد ان تخطى المريض عملية النقل الأولى، استجاب للثانية التي كانت اكبر حيث تقيأ بشدة، واخرج براز بالون الأسود (علامة سيئة) وبدء يشكوا الما في كليتيه، بعد عملية نقل الدم الثالثة والأخيرة مات المريض، وحوكم “دينيس” بتهمة القتل، لكن تم تبرأته عندما توضح لهم ان المريض تسمم ليس بالدم بل بالزنيخ!.

6- عام 1892 قام سكان مدينة “إكستر” في إنكلترا بنبش جسد “مرسي براون” التي ماتت حديثا بسبب السل، و جعلوا اخوها المريض يأكل رماد قلبها وكبدها، حيث اعتقدوا انها مصاصة دماء وكانت تتغذى عليه.

7- حتى وقت قريب كانت العائلة الملكية البريطانية تعاني من ابتلاء الا وهو : الهموفليا، او مرض عدم تخثر الدم، حيث كان سببه طفرة عفوية حدثت للملكة فكتوريا، لاحقا في عام 2009 دراسة اشارت الى ان “المرض الملكي” نادر جدا حيث كان “هموفليا B” حيث يصيب هذا المرض ذكر واحد من كل 25000 ذكر في الولايات المتحدة أي اقل بخمس مرت من “هموفليا A”، تم التوصل الى هذا عن طريق تحليل عضام عائلة “رومانوف” الروسية (الذين قتلهم البلاشفة ) حيث انهم ينحدرون من بنت فكتوريا “أليس”.

8- اليوم تعالج الهموفليا عن طريق حقن عوامل التخثر (التي يتم انتاجها في دم المتبرع) في دم المريض الذي يعجز جسمه عن انتاج هذه العوامل.

9- يقوم الباحثون بالتحري عن طريقة لحقن الجين المسؤول عن تخثر الدم في خلايا المرضى، في عام 2011 ست مرضى بــ(هموفليا B) قاموا بإيقاف او قللوا بشكل كبير الجرعات الدورية التي يتلقونها، الشكر للعلاج الجيني.

10- لحد الان لا احد يقترح العلاج الجيني لكثير من المشاكل التي مصدرها الدم، على كل حال بالنسبة لمشكلة وجع الراس الذي يسببه الايس كريم، عليك ان تتعايش مع الألم، حيث يعتقد ان سببه هو التمدد السريع للشريان الدماغي الامامي بسبب التغير المفاجئ لدرجة حرارة الفم.

المصادر: 1