تعرف على أكثر 40 شجرة إثارةً للاهتمام حول العالم

إن هذه الأشجار الأربعين تختلف تمامًا عن أشجار البلوط والدردار التي اعتدت على رؤيتها فمنها أشجار تفرز عصارة قرمزية والبعض الآخر له صفات شبيهة بصفات البشر تعرف عليهم:

1.الشجرة التي تشبه اليد

في عام 2009 أحضر رجل من قرية حاصبيا جنوب لبنان شجرة زيتون يبلغ عمرها 85 عامًا إلى بيروت لعرضها، اعتقد الرجل أن شجرته تشبه كف اليد المفتوح واعتبرها معجزة لابد من عرضها للعامة.

2.بيت الشجرة العالمي الشهير

اعترفت العلامة العالمية ريبليز صدق أو لا تصدق!(Ripley’s Believe It or Not!) بهذا البيت في ثلاثينيات القرن الماضي كأطول منزل في العالم مكون من غرفة واحدة. تكون هذا التجويف في الخشب الأحمر الممتد على طول طريق ريدوود السريع في شمال كاليفورنيا نتيجة حريق منذ 300 عام تقريبًا، مع ذلك لا تزال هذه الشجرة حية ومزدهرة ولا يعيش أحد فيها حاليًا وإنما أصبحت موقعًا لحفظ بعض الدمى الميكانيكية الصغيرة.

وعلى الرغم من اعتراف ريبليز بها كمنزل إلا أنه في الحقيقة لم يسبق لأحد أن عاش فيها حقًا باستثناء طاقم بناء الطرق الذي بقي فيها لمدة أسبوع في عشرينات القرن الماضي عند بناء الطريق.

إن زرت المنطقة ورغبت برؤية موقع آخر مثير للاهتمام، زر شجرة المدخنة الحية القريبة من الشجرة سابقة الذكر والشبيهة بها (باستثناء التحويلات الميكانيكية).

3.كنيسة البلوط

تعتبر كنيسة البلوط (بالفرنسية:Le Chêne Chapelle) أقدم شجرة معروفة في فرنسا وتقع في قرية الوفيل-بلفوس. يبلغ عمر هذه الشجرة 800 سنة على الأقل ويؤمن البعض أنها تعود لفترة حكم شارلمان.

على الرغم من الرعد قد ضرب الشجرة وجعل داخلها أجوفًا في القرن السابع العشر إلا أنها قد بقت على قيد الحياة، قرر رئيس دير محلي الاستفادة من هذا التجويف بإقامة مزار لمريم العذراء بداخله، لاحقًا أضيف للمكان كنيسة ثانية وسُلَّم.

للأسف تعاني هذه الشجرة في الوقت الراهن من حالٍ سيئة، إذ ماتت أجزاء منها بضمنها 33 قدم من الجذع وأصاب داء القوباء المنطقية مناطق أخرى منه حيث اختفت أجزاء من اللحاء.

4.شجرة هالوين راي برادبري في ديزني لاند

كتب راي برادبري(Ray Bradbury) في عام 1972 رواية شجرة الهالوين الشهيرة، وفي عام 2007 أُحضرت الشجرة إلى دزني لاند كجزء من احتفالها السنوي بمناسبة الهالوين.

كان هذا المكان مثاليًا لمثل هذه الشجرة، إذ لطالما كان برادبري جزءًا من تاريخ ديزني، بدءًا من سرد رحلة سفينة الفضاء الأرضية (Spaceship Earth) التابعة لشركة إبكوت (Epcot) وصولًا إلى كتابة سيناريوهات أفلام ديزني منها فلم شيء ما شرير يأتي من هذا الطريق (Something Wicked This Way Comes) وفيلم بدلة الآيس كريم الرائعة(The Wonderful Ice Cream Suit)

تقع شجرة البلوط هذه حاليًا أمام صالون حدوة الحصان الذهبية وقد تزينت بأضواء وقرع ذي رسومات.

5.شجرة دم التنين

إن هذه الشجرة رائعة المظهر والتي يعود أصلها لبلاد اليمن «تنزف» سائلًا أحمرًا بلون يشابه لون القرمز، وقد خمن البعض أن دم التنين قد أُستخدم لإعطاء الكمان من نوع ستراديفاريوس (Stradivarius) لونه المميز.

6.شجرة قوس قزح الصمغية

إنه من السهل فهم سبب تسمية الشجرة بمثل هذا الاسم الملون ولكن ظهور هذه الألوان أمر صعب التفسير.

ترجع الألوان المتغيرة باستمرار إلى تطور اللحاء الصمغي، إذ تتقشر طبقات رقيقة من الأنسجة مع نمو اللحاء، وعندها يظهر اللحاء الأخضر الليموني الجديد الواقع تحتها.

مع مرور الوقت يتحول هذا اللحاء الى الأخضر الداكن ثم إلى الأزرق البنفسجي ثم إلى الوردي البرتقالي، آخر مرحلة قبل بدء التقشير مجددًا هي مرحلة الصبغة البنية الكستنائية، لذا فإن ألوان قوس القزح هذه ليست إلا مراحل طبيعية من تطور اللحاء.

7.شجرة البلوط الملائكية

يبلغ طول هذه الشجرة 65 قدم وبمحيط قدره 28 قدم تغطي مساحة قدرها 17000 قدم مربع في جزيرة جونز بالقرب من تشارلستون في جنوب كارولينا. عادة ما تكبر شجرة البلوط طوليًا وليس عرضيًا ولكن هذه الشجرة التي يمتد عمرها من 400 إلى 500 سنة امتلكت الوقت الكافي لتنمو بالاتجاهين.

حصلت شجرة البلوط الملائكية على اسمها نسبة لمالكيها السابقين جستس ومارثا وايت تاكر أنجيل(Justus and Martha Waight Tucker Angel) لكن الشجرة الآن مملوكة لمدينة تشارلستون.

8.شجرة الدردار للشنق

تعد أقدم شجرة في مانهاتن وأسوأها سمعة، تقع هذه الشجرة في الركن الشمالي الغربي من متنزه واشنطن سكوير بارك. يبلغ ارتفاعها 110 قدم ويتجاوز عمرها 330 سنة.

يقال أن هذه الشجرة قد استخدمت للعديد من الإعدامات العلنية لخونة الحرب و سجناء سجن ولاية نيوجيت القريبة ولا يوجد سجلات عامة تدعم هذه الأقوال.

9.دراجة في شجرة

هناك قصة حزينة خلف هذه الدراجة التي ابتلعت من قبل شجرة ذات شهية واضحة: تنص هذه القصة على أن طفلًا صغيرًا في جزيرة فاشون في واشنطن قد أسند دراجته إلى جذع الشجرة في عام 1914 ثم ذهب إلى الحرب ولم يعد لاسترجاعها أبدًا، هذه القصة غير حقيقية أما القصة الحقيقية فلا تفطر القلب هكذا وفقًا لهيلين بوز (Helen Puz) المقيمة هناك.

في عام 1954 ورث دون ابن بوز والبالغ من العمر 8 سنوات دراجة فتاة ولم يكن سعيدًا بقيادتها، لذا عندما أضاعها ذات مرة «بالخطأ» لم يتعب نفسه في البحث عنها، بعد مرور 40 سنة وحينما قرأت هيلين بوز مقالة في الصحف المحلية عن دراجة ارتفعت خمسة أقدام عن الأرض من خلال شجرة نمت حولها، تحققت من الأمر واكتشفت أنها قد عثرت على دراجة دون المفقودة منذ فترة طويلة.

10.الغابة الملتوية في بولندا

تحتوي هذه الغابة على ما يقارب 400 شجرة بلوط بارتفاع يصل إلى 50 قدم ويعتقد أنها قد زرعت في أوائل الثلاثينات. تنحني هذه الأشجار عند منطقة الجذع بطريقة حادة ملتوية حيرت العلماء، فلو كان هذا الالتواء ناتجًا عن طفرة جينية لحدوث التواء في جزء آخر من الشجرة من غير أن يقتصر على الجذع فقط، وإن كان المسبب بيئيًا مثلًا كالثلج الذي يثقل الجذع المتكون حديثًا عند هبوطه، فيجب أن يحدث المثل للأشجار المحيطة المماثلة بالنوع والعمر.

من الفرضيات المقترحة لتفسير هذا الأمر هي أن المزارعين المحليين تلاعبوا بالأشجار وقوسوها للاستفادة منها في الأثاث ولكنهم لم يستطيعوا حصادها عندما اندلعت الحرب العالمية الثانية.

11.شجرة صن لاند باوباب

تشتهر هذه الشجرة بكونها أوسع شجرة باوباب (تبلدي) في العالم بسبب محيطها البالغ 154 قدم وتقع في مودجيسكلوف في جنوب افريقيا.

يعود تاريخ الشجرة إلى أكثر من 1700 سنة، وبدأت تتجوف قبل ما يقارب 1000 سنة مما يجعل داخلها مناسبًا لإقامة حانة صغيرة. للأسف انفصل فرع كبير يمثل ثلث الشجرة تقريبًا في عام 2016 مما أدى إلى ضرر كبير فأغلقت الحانة بشكل دائم.

12.شجرة ثيماما ماريمانو

يقال أن شجرة الأثاب(نوع من أشجار التين الهندية) هذه والبالغة من العمر 200 سنة قد سُميت نسبة إلى ارملة تدعى ثيماما ألقت بنفسها في محرقة جنازة زوجها في عام 1433.

سببت تضحيتها في نمو أحد أطراف الشجرة الأصلية لتصبح الشجرة العملاقة التي هي عليه اليوم والتي تغطي خمس أفدنة من الأرض مع 4000 جذر لتستند عليه.

يصلي الازواج حاليًا عند هذه الشجرة من أجل الخصوبة ويقال أن كل من يزيل أوراقها سوف تصيبه لعنة.

13.شجرة التين الخانقة

قد تبدو الفروع المتشابكة في الصورة أعلاه جميلة، إلا أنها تعد مميتة أيضًا، إن هذا النمط المعقد في الواقع يمثل التين الخانق الذي يسبب هلاكًا لكل ما هو محيط بالشجرة التي يغلفها.

تنمو هذه الشجرة عندما تُسقِط الطيور بذور الشجرة اللزجة على فرع شجرة أخرى، تنمو البذرة على سطح الشجرة الثانية ومع نموها تصل جذورها الطويلة إلى جذور الشجرة الاصلية ثم إلى الأرض.

تتواجد شجرة التين الخانق في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية ويمكن ملاحظتها بكثرة في جنوب فلوريدا وجزر كيز.

14.شجرة لغز القرد

إن الشجرة الوطنية لتشيلي مميزة بالتأكيد، إن هذه الشجرة وهي في الأصل شجرة أروكاريا أروكانية(Araucaria araucana) تكون هرمية الشكل في صغرها و مع تقدم عمرها تصبح ثقيلة نوعًا ما ويمكن أن تعيش لفترات طويلة للغاية إذ تعيش شجرة لغز القرد لمدة تصل إلى 2000 سنة وبارتفاع يقارب 164 قدم.

وباعتبارها من الصنوبريات فإنها تنتج مخاريط صالحة للأكل تدعى بنيانيس(piñones).

أما عن سبب تسميتها بهذا الاسم الغريب تقول الأسطورة إنه في خمسينيات القرن التاسع عشر وبعد أن أصبحت الأشجار شائعة لتزيين الحدائق الانكليزية، نظر المحامي الشهير تشارلز أوستن(Charles Austin) إلى إحداها وعلق «إن هذه الأشجار ستحير القرد الذي يحاول تسلقها».

15.شجرة سجن البواب

هناك أسطورة مظلمة خلف شجرة سجن البواب الفريدة هذه في غرب أستراليا تقول:

إن الحجم البشري لهذه الشجرة جعلها زنزانة سجن مثالية في تسعينيات القرن التاسع عشر للسجناء الذين كانوا في طريقهم إلى ديربي ليحكم عليهم.

وعلى الرغم من أن الشجرة مدرجة في سجل تراث الدولة على أنها «شجرة سجن البواب» واللافتات حولها تعترف بهذا التاريخ المزعوم إلا أنه لا يوجد أدلة كثيرة على استخدامها كقفص على ما يبدو.

16.بوذا في شجرة

لا أحد متأكد من كيفية حشر رأس بوذا كليًا في جذور هذه الشجرة في معبد وات مهاثات(Wat Mahathat) الواقع في أيوثايا في تايلاند ولكن هناك العديد من النظريات، إن رأس التمثال قد قطع على الأرجح في عام 1767 عندما غزى الجيش البورمي المعبد القديم ودمره.

أُهمل المعبد لحين خمسينيات القرن الماضي عندما بدأت أعمال الترميم وأكتشف رأس التمثال. تقول إحدى النظريات أن سبب وجود رأس بوذا في هذا الموضع قد حدث عندما سقط رأس التمثال بصورة غير متعمدة داخل جذور الشجرة، نظرية أخرى تعتقد أن أحد اللصوص قد وضعه هناك لإخفائه عندما انهار جزء من المعبد بسبب صائدي الكنوز في بداية القرن العشرين.

على أي حال، لا يزال الرأس موجودًا ويوجد حارس الآن بالقرب منه للتأكد من عدم وجود السائحين صيادي التذكارات.

17.الشجرة العجيبة

الشجرة العجيبة أو شجرة العجائب وهي شجرة تين تبلغ من العمر 1000 سنة وتقع في بريتوريا في جنوب إفريقيا، إن حجم هذه الشجرة مثير للإعجاب حقًا ويبلغ طولها 82 قدم وتضم 13 جذعا.

لهذه الشجرة أسطورة كبيرة إذ تقول التقاليد المحلية أن زعيمًا قديمًا مدفونًا عند قاعدة الشجرة هو ما جعلها تنمو بشكل غير عادي وعلى الرغم من حجمها الهائل حاليا إلا أنها كانت أكبر حجمًا قبل أن يصيبها حريق أشعله فريق صيد.

18.شجرة تولي

تعتبر شجرة تولي الواقعة في مدينة سانتا ماريل ديل تولي في أواكساكا في المكسيك أكبر شجرة في العالم بقطر يتجاوز 32 قدم وبارتفاع يصل إلى 114 قدم. في الواقع إن شجرة السرو مونتيزوما هذه سميكة لدرجة أن العلماء افترضوا ذات مرة أنها عبارة عن عدد من الأشجار اندمجت معا بطريقة ما إلا أن الاختبارات الحديثة كشفت أن هذه الشجرة التي يبلغ عمرها 1500 عامًا هي مجرد جذع واحد.

19.نفق من أشجار السرو

زُرِعَت في عام 1930 تقريبًا في منطقة رييس الوطنية وهي محمية للتنزه تقع في مقاطعة مارين في كاليفورنيا وتمثل موقعا للاتصال اللاسلكي لا يزال قائمًا حتى اليوم.

20.شجرة السيرك

في عام 1947 استغل مزارع امريكي سويدي يدعى أكسل إيرلاندسون(Axel Erlandson) هوايته في تشكيل الأشجار لجذب السياح, كان إيرلاندسون يخلق بموهبته الابداعية فنًا حيًا باستخدام الأشجار والنباتات وكان يجرب باستمرار تطعيم الاشجار معًا ويحاول دائمًا تجميع جذوع نباتات مختلفة ويدفعها لتنمو معًا كجذع واحد وقد نقل من 60 إلى 70 من الجذوع والفروع الكبيرة والملتوية ببراعة إلى سانتا كروز في كاليفورنيا، جذب هذا اهتمام ريبليز صدق او لا تصدق! (!Ripley’s Believe It or Not) ومجلة الحياة(LIFE magazine)، للأسف باع إيرلاندسون بستانه المعروف بأشجار السيرك في عام 1963 ثم توفي في العام التالي دون أن يخبر أحدًا كيف شكل هذه الأشجار وكان مغرمًا بقول: «أتحدث معهم» لكل من استفسر عن هذه الأشجار.

انتقلت أشجار السيرك من مالك إلى آخر على مر السنين، وتعد عامل جذب رئيسي هذه الأيام في حديقة(Gilroy Gardens) الترفيهية.

21.سوار الأشجار المظلم

وهي عبارة عن أشجار زان فقط، ولكن النفق المشؤوم الذي تشكله قد حولها إلى واحدة من أشهر مناطق الجذب السياحي في إيرلندا الشمالية.

زُرع 150 شجرة من هذه الأشجار تقريبًا قبل 200 عام من قبل عائلة ستيوارت والذين رغبوا بخلق مدخل مخيف لمنزلهم.

ظهر سوار الأشجار المظلم في عدد من المشاهد في البرامج التلفزيونية والأفلام منها صراع العروش، وقد منعت إدارة البنية التحتية المركبات من القيادة في هذا الطريق في محاولة منها للحفاظ على صحة الأشجار لقرنين آخرين، ولكن هذا لم يمنع الرياح القوية من اقتلاع إحدى الأشجار في أوائل عام 2019.

22.شجرة هايبريون

تعد شجرة هايبريون أطول شجرة في العالم بارتفاع يصل إلى 380 قدم تقريبًا أي أنها أطول من تمثال الحرية بأكمله بما يقارب 75 قدمًا، وتقع في منتزه ريدوود الوطني في كاليفورنيا، وكان من الممكن أن تكون هذه الشجرة أطول لولا الضرر الذي سببه نقار الخشب في جزئها الأعلى.

من المحتمل انك تجهل أنك لن ترى هذه الشجرة أبدًا لأن موقعها قد أبقي سرًا حفاظًا عليها من المخربين.

23.أشجار الرياح في نيوزيلندا

تمتلك أشجار السرو كبيرة الثمار شكلًا يظهرها كأنها تتعرض للرياح لكنها تحتفظ بشكلها هذا حتى في يوم هادئ، إن هذا الشكل الغريب نتج عن بقاء الشتلات على قيد الحياة وازدهارها في بيئة الرياح.

يقول مدير المزرعة التي تتواجد فيها الأشجار حاليًا أن فروعها الجذابة تخفي سرًا تمثل بأنقاض منزل تستخدمه الأغنام الآن كمأوى لها.

24.الشجرة الصارخة

توجد هذه الشجرة في محمية بورغين-أوسيميرسن الطبيعية بالقرب من مدينة غينت في بلجيكا، تحتوي هذه الشجرة على ثقوب تجعلها شبيهة بلوحة الصرخة التي رسمها أدفارت مونك(Edvard Munch) عام 1893.

25.شجرة الحياة

تعرف أيضًا باسم كهف جذر الشجرة وتقع في الحديقة الوطنية الأولمبية بالقرب من كاللالوش في واشنطن، وقد تمكنت من البقاء على قيد الحياة على الرغم من أن التآكل قد أزال معظم نظام دعمها.

26.شجرة السرو الوحيدة

يقال إن شجرة مونتيري السرو الواقعة في شبه جزيرة مونتيري في كاليفورنيا هي أكثر الأشجار التي صورت فوتوغرافيًا في أمريكا الشمالية. يُعتقد أن عمر هذه الشجرة يزيد عن 250 عامًا وهي تتشبث ببروز صخري في الماء، للأسف فقدت الشجرة أحد أطرافها الرئيسية نتيجة عاصفة في عام 2019.

27.شجرة الكاجو في بيرانجي

إن كنت من عشاق الكاجو فإن هذه الشجرة بالقرب من ناتال في البرازيل هي حلمك الذي يتحقق، تغطي هذه الشجرة مساحة تبلغ فدانين تقريبًا وتشعرك وكأنها غابة بينما في الحقيقة تعد أكبر شجرة كاجو في العالم.

أدت طفرة جينية إلى زيادة نمو الفروع بدلًا من زيادة ارتفاعها وعندما تلمس هذه الفروع سطح الأرض فإنها تتجذر مما يؤدي إلى انتشار الشجرة إلى الخارج في أرض الكاجو العجيبة.

28.شجرة التين البنغالي في لاهينا في ماوي

زرع الشريف ويليام اوين سميث (Sheriff William Owen Smith) من لاهينا في الرابع والعشرين من نسيان/أبريل عام 1873 شجرة تين بنغالي بارتفاع 8 أقدام لتكريم الذكرى الخمسين لوصول أول مهمة بروتستانتية هناك.

شجع السكان الجذور الهوائية للشجرة على النمو للأسفل بشكل متماثل عن طريق تعليق أواني زجاجية مملوءة بالماء بالأغصان التي أرادوا نزولها للأرض، يبلغ ارتفاع الشجرة الآن أكثر من 60 قدم ولها 46 جذعًا كبيرًا وتعد حاليًا أكبر شجرة بانيان في الولايات المتحدة.

29.شجرة صنوبر ميثوسيلا من نوع بريستيلكون

سميت على اسم الشخصية التوراتية التي عاشت قرابة الألف سنة ويعتقد أن الشجرة قد عاشت خمس أضعاف هذا العدد إذ يبلغ عمرها حاليًا ما يقارب 4800 عامًا وتقع في غابة إنيو الوطنية في شرق كاليفورنيا وقد نجت من الارتفاعات الشديدة والرياح لتصبح ثاني أقدم شجرة في العالم. (احتلت شجرة تجيكو المعمرة في السويد المرتبة الأولى بعمر قدره 9500 سنة).

30. شجرة الطقسوس آشبريتيل

يعود تاريخ هذه الشجرة إلى قبل 4000 عام وحتى أقدم من ستونهنج(آثار صخرية قديمة)، وتقف هذه الشجرة في باحة كنيسة يوحنا المعمدان في قرية آشبريتيل في سومرست بإنجلترا ولكنها قد لا تستمر أطول من هذا على ما يبدو إذ أن نصف الفروع قد ماتت ويخشى السكان المحليون أن الطقسوس قد يعاني من مرض فلا تستطيع بالطبع أن تعيش لآلاف السنين دون أن تنجو من بعض المواقف القاسية، مع هذا يقول طبيب الأشجار المتواجد في المنطقة أن الشجرة على الأغلب على ما يرام.

31. شجرة البلوط الكبيرة

بتخطي روبن هود، تعتبر شجرة البلوط الكبيرة هي النجم الحقيقي في غابة شيروود وتعد أكبر شجرة بلوط في بريطانيا إذ تزن 23 طنًا وبمحيط جذع قدره أكثر من 36 قدمًا وتنشر ظلالها على مسافة 91 قدم.

أدت شعبيتها كمنطقة جذب سياحي إلى قيام المسؤولين عليها بإحاطتها بسياج في سبعينيات القرن الماضي، لذا لا يمكن التخييم تحتها كما أشيع أن روبن هود قد فعل ذلك، ولكن لا يزال بإمكانك الحصول على صورة سيلفي لائقة جدًا.

32. شجرة تفاحة إسحاق نيوتن

في عام 1666 كما تروي القصة الشهيرة، كان إسحاق نيوتن مسترخيًا تحت شجرة عندما سقطت تفاحة من إحدى الأغصان على رأسه مما أدى إلى اكتشافه قانون الجاذبية.

وفقًا للصندوق الوطني البريطاني يمكنك رؤية هذه الشجرة في مزرعة وولسثورب(Woolsthorpe) في لينكولنشاير في إنكلترا وعلى الرغم من أن عاصفة قد ضربت هذه الشجرة في عام 1820 إلا أن الصندوق الوطني يقول إنها قد ظلت متشجرة ونمت من القاعدة مجددًا ولا تزال قائمة في مزرعة وولسثورب وقد أكد علم تحديد أعمار الأشجار (dendrochronology) أنها في العمر المناسب.

33.أشجار أرز الرّب

تعد أشجار الأرز مرادفة لِلُبنان وكانت الجبال سابقًا مليئة بالأشجار القديمة إلا أن تغير المناخ وإزالة الغابات قد أدى إلى خفض أعدادها وتنمو أشجار الأرز المتبقية في أعلى سفوح الجبال للحصول على أجوائها المفضلة المتمثلة بالأجواء الأكثر برودة.

لم يبقَ في لبنان حاليًا سوى 10 أميال مربعة من أشجار الأرز، أشهر رقعة لها هي أشجار أرز الرّب والتي أُحيطت بسياج وحُفِظَت منذ عام 1876.

34.شجرة كرة الزر

يزعم السكان المحليون في سندرلاند في ماساتشوستس أن هذا الجميز أو الحَمَاطُ الامريكي(نبات من جنس التين) الذي يبلغ ارتفاعه 113 قدم هو «أوسع شجرة في شرق نهر المسيسيبي» وتعلن لوحة بالقرب من الشجرة بفخر أن الشجرة «عاشت هنا وقت التوقيع على دستورنا» ويقدر عمرها من 350 إلى 400 عام.

35. شجرة الجنرال شيرمان

تضم حديقة سيكويا الوطنية في كاليفورنيا أكبر شجرة في العالم حجمًا. اكتشفت هذه الشجرة التي يتراوح عمرها بين 2300 و 2700 عام بواسطة عالم الطبيعة جيمس ولفرتون (James Wolverton) في عام 1879؛ سميت على اسم الجنرال ويليام تيكومسيه شيرمان(William Tecumseh Sherman) والذي خدم ولفرتون تحت قيادته في الحرب الاهلية.

في عام 2006 انقطع أكبر فرع للجنرال شيرمان -أكبر من معظم جذوع الأشجار- وحطم السياج المحيط والممر الواقع تحته، لا يوجد شهود على الحادثة ولا يُعتقد أنه مؤشر على اعتلال صحة الشجرة.

36.شجرة القيصر

إن شجرة القيصر في بلدة لو في بلجيكا ليست مثيرة للاهتمام شكلًا، هي شجرة طقسوس جميلة لكنها ليست ضخمة من ناحية الحجم أو الارتفاع أو المقاس إلا أنه وفقًا لإحدى الادعاءات الشهيرة فإن القيصر يوليوس قد توقف خلال إحدى رحلاته إلى بريطانيا وربط حصانه بهذه الشجرة في أثناء تناوله الشراب.

ليس لدى المؤرخين أي وسيلة للتأكد إن كانت هذه القصة حقيقية أم لا، ولكن يشير أطلس أوبسكورا إلى أن المدينة تمر بما كان سابقًا يدعى بالطريق السريع الروماني.

37.ابن الشجرة الذي تمتلك نفسها

لفهم ابن الشجرة الذي تمتلك نفسها في أثينا في جورجيا عليك أن تعرف قصة أبيه الشجرة. في وقت ما بين عامي 1820 و1832 زرع الكولونيل ويليام هنري جاكسون (William Henry Jackson) شجرة بلوط بيضاء على ممتلكاته وجعل ملكيتها لنفسها وليس لأحد محدد، تقول القصة أنه كان يملك ذكريات جميلة مع الشجرة وأراد مكافئتها، دخلت الشجرة أسطورة محلية وتلقت لوحة منقوشة بقصتها عليها وللأسف تدهورت أحوالها في أوائل القرن العشرين بعد تعرضها للتآكل الطبيعي إضافة إلى أضرار أخرى ناجمة عن عاصفة جليدية ثم انقلبت في 9 تشرين الأول/أكتوبر عام 1942.

لحسن الحظ لاحظ الناس اقتراب موتها وجمعوا ثمارها لإنتاج شتلات ومن ثم زُرِع ابن الشجرة التي تمتلك نفسها في نفس المكان في 4 كانون الأول/ديسمبر عام 1946.

38.شجرة تان ماهوتا

وتعني باللغة الماورية «إله الغابة» وهي أكبر شجرة في نيوزلندا بارتفاع يبلغ 148 قدم وبعمر يصل إلى 2500 عام وتعد واحدة من آخر بقايا غابة مطيرة شبه استوائية قديمة في شبه جزيرة أوكلاند الشمالية.

وفقا لأساطير الماوري «إن تان هو ابن أب السماء وأم الأرض، كان تان هو الطفل الذي فرق بين حضني والديه وبمجرد الانتهاء من ذلك وضع والدته في الغابة التي لدينا هنا اليوم. تعتبر كل كائنات هذه الغابة أطفال تان».

39.عثرة شجرة كاليكسلون أو عثرة السرخس العتيق

في المرة المقبلة التي تجد نفسك في حرم جامعة إيست سنترال(East Central University) في أدا في أوكلاهوما، يمكنك إلقاء نظرة خاطفة على جذع الشجرة الموجودة عند المدخل. ينتمي هذا الجذع إلى شجرة كاليكسلون و هي من الأنواع المنقرضة منذ فترة طويلة ذات أوراق شبيهة بأوراق السرخس.

أُكتشف الجذع البالغ من العمر 250 مليون سنة تقريبًا في مزرعة قريبة ومنح إلى جامعة إيست سنترال بعد نزاعٍ بسيط مع مؤسسة سميثسونيان(Smithsonian).

40.شجرة جايا سري مها بودي

وهي شجرة تين مقدسة، يقال إن سري مها ودي هو المكان الذي جلس فيه بوذا عندما ادرك التنوير ومنذ ذلك الوقت تكاثرت العديد من الأشجار من شجرة بودي الأصلية وأصبح العديد منها مركزًا للعبادة بما فيه شجرة جايا سري مها بودي الواقعة في أنورادهابورا في سريلانكا. يقال أنها أقدم شجرة زرعها الإنسان لا تزال على قيد الحياة إذ زُرِعَت عام 288 قبل الميلاد.

المصادر: 1