[the_ad_placement id="scine_before_content"]

علاج جديد للإيبولا ينال موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على جسم إيبانجا الذي طورته شركة ريدجباك بايوثيروبيوتيكس Ridgeback Biotherapeutics’ Ebanga لعلاج مرضى الإيبولا البالغين والأطفال.

إيبانجا (ansuvimab-zykl) والمعروف سابقًا باسم mAb114، هو جسم مضاد وحيد النسيلة مأخوذ من أحد الناجين من تفشي فيروس إيبولا عام 1995 في كيكويت في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

موّل تطوير العلاج كل من وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، بتمويل كلي أو جزئي، ومكتب مساعد الوزير للتأهب والاستجابة وهيئة البحث والتطوير الطبي الحيوي المتقدم.

أظهرت دراسة PALM السلامة والفعالية القطعية لجسم إيبانجا بإجراء تجربة عشوائية منضبطة خلال ثاني أكبر وأطول تفشي للإيبولا في تاريخ جمهورية الكونغو الديمقراطية.

قالت الرئيسة التنفيذية والمؤسسة المشاركة لشركة ريدجباك، ويندي هولمان: «شرع فريق ريدجباك المتفاني في هذه المهمة واضعًا نصب عينيه هدفًا واحدًا، ألا وهو وقف انتشار الإيبولا والدمار الناجم عن هذا المرض العدواني».

كما أضافت: «بذل فريق ريدجباك جهودًا دؤوبة واتحدوا في هذه المهمة للتركيز على تحسين حياة المرضى الذين نتأثر بهم. أنا ممتنة جدًا لهذا الفريق الملتزم وأتطلع لسبل تعزيز مهمتنا من أجل مساعدة الناس في تلبية احتياجات من يعانون من مرض خطير ولم يتوفر علاجه بعد».

المصادر: 1