[the_ad_placement id="scine_before_content"]

المؤسسات الأمريكية تغادر الصين متوجهة إلى الهند بسبب فيروس كورونا

صَرَّح مسؤول هندي بأنه نحو أكثر من 100 شركة تريد أن تغادر الصين بسبب جائحة فيروس كورونا لِتَنقل موقعها إلى الهند.

وفقًا لما ورد في صحيفة هندوستان تايمز: قال سيدارت ناث سينغ رئيس مجلس الوزراء في ولاية أوتار براديش: «الولايات المتحدة لديها الكثير من الاستثمارات في الصين. يأمل رئيس الوزراء في اغتنام الفرصة مع خروج الصناعة من الصين ومناقشة كيفية إحضارها إلى الهند، بخاصةً إلى ولاية أوتار براديش».

ونوّه سينغ: «عُقد مؤتمر عبر الفيديو بالأمس مع أكثر من 100 شركة أمريكية في ندوة عبر الإنترنت. لقد أبدوا اهتمامًا بالفعل».

وعلى الرغم من أنه لم يحدد الشركات التي أبدت اهتمامًا بالانتقال إلى الهند المتاخمة للصين، إلا أنه قال إن هذه الشركات تضم أسماء كبيرة في قطاعات النقل والإمداد والعلوم والإلكترونيات والسيارات.

وأضاف سينغ عن المناقشات خلال الندوة عبر الإنترنت، التي استضافها منتدى الشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة والهند: «لديهم استمارات للتو في الصين. في ضوء الطريقة التي نعمل بها من خلال تغيير الصناعات والسياسات الصناعية، نأمل أن نتمكن من إحضار هذه الاستثمارات إلى أوتار براديش».

وذكر أسماء بعض الشركات التي شاركت في المؤتمر ومنها Adobe، Boston Scientific وUPS. لكنه لم يشر ما إذا كانت تلك الشركات تفكر هي الأخرى في الانسحاب في ظل الأزمة الخانقة.

على الرغم من عدم توفر أرقام دقيقة، يوضح التقرير أن آلاف الشركات الأمريكية تعمل في الصين أو تستخدم المصانع الصينية لتصنيع منتجاتها.

المصادر: 1