صرحت مايكروسوفت بإمكانية موظفيها على الاستمرار بالعمل من المنزل للأبد

اغلاق الأبواب

صرحت شركة مايكروسوفت مؤخراً بأن ترتيبات العمل عن بعد التي تم وضعها خلال جائحة كورونا (كوفيد-19) سيتم الاستمرار بها حتى إذا أصبح الوضع يسمح للموظفين بالرجوع للعمل في مكاتبهم.

كما أفاد موقع The Verge، طالما طبيعة العمل لا تتطلب التواجد في مكان العمل “المكتب”، مثل مهندسي الأجهزة، وقد عرض على موظفي شركة مايكروسوفت بأن يستمروا بالعمل من المنزل الى أجلٍ غير مسمى. ونظراً لحجم وسمعة شركة مايكروسوفت، من الممكن أن تؤثر هذه الخطوة على كيفية تعامل الشركات الكبرى الأخرى مع نهج الحياة المكتبية أيضًا.

توسع هذه الفكرة

وكما نقل موقع The Verge بأن الأهم من ذلك، يتيح هذا التغير العمل بشكل دائم عن بعد للموظفين الذين يرغبون في العيش في أي مكان داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

ولسوء الحظ، يوجد بعض السيئات القليلة للعمل من المنزل. ومثلما ورد في التصريح المشابه الذي أطلقته شركة فيس بوك في شهر مايو، فإن موظفي مايكروسوفت الذين انتقلوا لمناطق أقل تكلفة من الممكن أن يخسروا جزء من دخلهم وامتيازاتهم.

وقد كتبت Kathleen Hogan المدير التنفيذي للموارد البشرية في مايكروسوفت في مذكرة للموظفين في الشركة قائلة: «تحدتنا جائحة كورونا جميعاً لنفكّر، ونعيش ونبتكر طرق جديدة للعمل، وسوف نوفر مرونة في العمل بقدر المستطاع لدعم نمط عمل الأفراد، بينما نوازن متطلبات العمل، مع ضمان أننا نعيش ثقافتنا».

التفاصيل

صرحت مايكروسوفت بأنها توفر لجميع الموظفين الذين لا يستطيعون العمل من المنزل أسبوع عمل “هجين” حيث يتيح لهم القدوم لمكاتبهم والعمل لساعات تمثل نصف وقت عملهم المطلوب. أو بسماح من المدير، من الممكن للموظفين أن يستمروا بالعمل في مكاتبهم للأبد.

ولكن التفاصيل حول كيفية دعم ميكروسوفت لهؤلاء الموظفين لا تزال مبهمة: وكما صرّح موقع The Verge بأن مايكروسوفت ستقوم بتغطية نفقات العمل من المنزل للموظفين الذين سيعملون من المنزل للأبد، لكنها لن تغطي نفقات مثل الأنتقال لمنزل آخر فهذه النفقات تترتب على الموظف نفسه.

المصادر: 1