تعرّف على سبب امتلاك بعض الأشخاص ثقب صغير فوق آذانهم

تولد نسبة صغيرة من السكان مع وجود ثقب صغير حول آذانهم الخارجية ويسمّى (preauricular sinus). ويوجد عادةً في منطقة التقاء الوجه مع غُضروف الأذن. وقد يتواجد في أذن واحدة أو في كلا الأذنين، ومع ذلك فقد اكتشف الباحثون بأن هذه الثقوب تظهر في جهة الأذن اليمنى غالبًا.

إذ وثقت أول حالة في سنة 1864 أنه عيب خلقي، ووفقًا لعالم الأحياء التطوري نيل شوبن Neil Shubin هذه الثقوب بقايا من آثار خياشيم السمك التي تطورت بمرور الزمن.

وعمومًا، فإن امتلاك أحد هذه الثقوب ليس مشكلةٌ كبيرة. ومع ذلك، فأن إصابة هذا الثقب بالعدوى أو التكيّس قد يتطلب العلاج الضروري، والذي يتضمّن إفراغ هذا الكيس أو إزالته تمامًا.

يولد ما بين 0.1% و 0.9% من الأوروبيين وسكان الولايات المتحدة بهذا الثقب الصغير، وأيضًا سكان التايوان بنسبة 2.5%، وكذلك بنسبة 10% في بعض الشعوب الأفريقية.

وفي أكثر الأحيان، ينتقل هذا الثقب الصغير من جيل لآخر.

المصادر: 1