بعد كل هذه الأخبار السيئة حول الإحتباس الحراري، العلماء يتوصلون للخطة ”ب“ لإنقاذ الكوكب من هذا المأزق

عندما نفكر بِالكارثة الخطرة التي ستحل بِكَوكبنا بِسبب الإنبعاثات المتزايدة لِثنائي أوكسيد الكاربون فَإنَ الحل التقليدي والمَنطقي الذي يَخطر عَلَىٰ بالنا هوَ تَقليل أو إيقاف هَذهِ الإنبعاثات.

لَكن بالرغم مِن أن كَوكبنا يَملك نِظاماً طَبيعياً لِإمتصاص ثُنائي أوكسيد الكاربون إلىٰ المُحيطات أو عَن طَريق البِناء الضَوئي، إلا أن هَذا النِظام بَطيء مُقارنة معَ كَمية الغاز الذي يُطلقهُ البَشر يَومياً إلىٰ الغلاف الجوي.

إذاً ما الحل، هَل نَستطيع تَسريع هَذهِ العَملية؟

مؤخراً قام مَجموعة مِن الباحثين الألمان بِتطويرِ طَريقة لِإمتصاص الـCO2 وَدمجهُ معَ مُركبات عُضوية، تُدعىٰ هَذهِ العَملية بِـ (تَثبيت الكاربون) وَتَتميز بِأنها أسرع بِشكل كَبير مِنَ النِظام الطَبيعي للكوكب وَكذلكَ فَهيَ توفر الكَثير مِنَ الطاقة، إن العَملية الرَئيسية التي يَقومُ مِن خلالها كَوكبنا بِإمتصاص الـCO2 تُدعى (دَورة كالفين) – أو المَرحلة الثانية مِن عَملية البِناء الضَوئي – حَيثُ يَعمل إنزيم يُسمىٰ (روبيسكو) كعامل مساعد لِتفاعل يُحول الـCO2 إلىٰ مُركب (الجلوكوز) وَالذي يُعتبر المُركب الرَئيسي الذي تَتَغَذَّىٰ عَلَيهِ النَباتات، لَكن المُشكلةَ إنَ إنزيم (روبيسكو) بَطيء وَقَد تَكون لَهُ نَتائج عَكسية فَأحياناً يُساعد عَلىٰ دَمج الـCO2 معَ الأوكسجين مِما يُبطئ إمتصاص الـCO2 أكثر.

لِلتوصل لِطريقةَ إصطناعية أسرع قامَ العُلماء بالبحث بِما يُقارب الـ40,000 إنزيم مَعروف مِن كُل أشكال العَمليات الحَيوية؛ وَتَمكنوا مِن إختيار 17 إنزيم مِن 9 أجهزة عُضوية مُختلفة، ثمَ وَظفوا هَذهِ الإنزيمات في عَملية مِن 11 مَرحلة مُشابهة لِدورة كالفين لَكنها مُعدلة كَي تَتفوق عَلىٰ العَملية الأصلية.

إنَ هَذهِ الإنزيمات التي تمَ إختيارها تَنتَمي لِمجموعة إنزيمات تُدعىٰ بِـ (ECRs)، حَيثُ تَتميز هَذهِ الإنزيمات بِقدرتها الفائقة عَلىٰ مُعالجة غاز الـCO2 أسرع بـ20 مَرة مِنَ الإنزيمات المنتشرةَ في الطبيعة.

لِحَدّ الآن تمَ تَجربة هَذهِ العَملية في أنبوب فَحص داخل المُختبر فَقط، لِذلك فَإنَ الوقت لازالَ مُبكراً لِتَحديد سُرعتها بِشكل دَقيق، حَيثُ مِنَ المُتوقع أن تَبلغ ضُعُف أو ثلاثة أضعاف التَفاعل الطَبيعي، لَكنها هَذهِ مُجرد تَقديرات غَير مؤكدة. إذ تَمكنَ العُلماء مِن تَحويل هَذهِ العَملية المُختبرية إلىٰ مَعمل حَي يَقومُ بِإمتصاص الـCO2 مِن الغلاف الجَوي فَسَتَكون هَذهِ خُطوة كَبيرة لِإنقاذ كَوكبنا مِنَ الدمار المُحتَم.

المصادر: 1