Credit: University of Colorado at Boulder

اختفاء قمم الجليد الكندية يؤكد توقعات العلماء لسنة 2017

وفقًا لصور الأقمار الصناعية لوكالة ناسا، اختفت القمم الجليدية لخليج سانت باتريك St. Patrick، والتي تقع على هضبة هازن Hazen Plateau شمال شرق جزيرة إليسمير Ellesmere في نونافوت Nunavut في كندا.

تنبأ مجموعة من العلماء التابعين للمركز القومي لبيانات الجليد والثلوج National Snow and Ice Data Center (NSIDC) في ورقة بحثية نُشرت عام 2017 في دورية The Cryosphere بأن القمم الجليدية سوف تذوب بالكامل خﻻل الخمس سنوات المقبلة، إذ أكدت صور التقطتها وكالة ناسا مؤخرًا، واستخدمت فيها جهاز متقدم لقياس الانبعاث الحراري والانعكاس الإشعاعي، والنتيجة أكدت توقع العلماء.

مارك سيريز Mark Serreze، مدير المركز القومي لبيانات الثلوج والجليد NSIDC، وبروفيسور الجغرافيا في جامعة كولورادو بولدر University of Colorado Boulder، والمؤلف الرئيسي للورقة البحثية، قد وطأت قدمه على القمم الجليدية لخليج سانت باتريك عام 1982 عندما كان طالب في الدراسات العليا، فقد زار القمم الجليدية مع المشرف الخاص به راي برادلي Ray Bradley، من جامعة ماساتشوستس University of Massachusetts.

يقول سيريز «عندما زرت المكان لأول مرة، بدا لي وكأنه منظر طبيعي ثابت ﻻ يزول. إن مشاهدة المكان يختفي خﻻل 40 عامًا فقط قد أذهلني».

خلال عام 2017، قارن العلماء بيانات الصور الفضائية التي التقطت في شهر يوليو/تموز من العام 2015، من خﻻل قياس الانبعاث الحراري والانعكاسي الإشعاعي.

وقورنت هذه الصور مع عدة صور ملتقطة منذ عام 1959، ووجد العلماء أنه بين العام 1959 والعام 2015 قد انخفضت القمم الجليدية بنسبة 5 بالمئة فقط. المثير أن الانخفاض ازداد بشكل ملحوظ بين عامي 2015 و2014، وبشكل خاص خلال صيف 2015 الدافئ.

Credit: Bruce Raup, NSIDC

اختفت هذه القمم الجليدية من الصور الفضائية في الرابع عشر من يوليو سنة 2020.

قبل الاختفاء، كانت تمثل القمم الجليدية في خليج سانت باتريك نصف مجموعة من القمم الجليدية على هضبة هازن، والتي تشكلت ووصلت إلى ذروتها خﻻل العصر الجليدي الصغير قبل عدة قرون. أما النصف الثاني من هضبة هازن، فيتمثل بقمة موراي وسيمونز Murray and Simmons الجليديتين، حيث تقعان ضمن ارتفاع عالي، بالتالي يعتبر النصف الثاني أفضل حالًا من النصف الأول. رغم ذلك، فإن العلماء يتوقعون زوال النصف الثاني قريبًا.

Credit: Bruce Raup, NSIDC

يقول سيريز: «كنا نعلم منذ فترة طويلة أنه مع تغير المناخ، فإن التأثير سيبدو واضحًا خاصةً في القطب الشمالي، لكن ذوبان هذين القمتين الجليديتين اللاتي أعرفهن قد جعل التغير المناخي أمرًا شخصيًا جدًا. كل ما تبقى هو بعض الصور والعديد من الذكريات».

Credit: Bruce Raup, NSIDC

المصادر: 1