Supplied: Qantas

رحلة مكلفة جدًا إلى اللا مكان!

ستسيّر الخطوط الجوية، التي خسرت مايقارب 2 مليار دولار مذ بداية جائحة كورونا، رحلة سُميت Great southern land، ستقلع وتهبط في سيدني.

وُعدَ الركاب بمشاهد خلابة للأيقونات الشهيرة الأسترالية كالحيد المرجاني العظيم وأولورو التي لايستطيع الكثير من الأشخاص الوصول إليها بسبب إغلاق الحدود.

يقول الإعلان: «لا يظهر من السماء حواجز حدودية»

لاحاجة للأمتعة في رحلة تمتد ل 7 ساعات دون توقف، لكن أُخبر المسافرين أنهم سيرون أيضًا kata Tjut و Byron bay, وميناء سيدني.

تقول شركة كانتاس أنها ستحلق على ارتفاع منخفض يبلغ تقريبا 4000 قدم (1200 كيلومتر) لتسمح للركاب برؤية المعالم السياحية عن قرب.

Lisa Michele Burns

سعر تذكرة الدرجة الاقتصادية 787 دولار

سعر تذكرة الدرجة الاقتصادية الممتازة 1787 دولار بينما بلغت تذكرة درجة رجال الأعمال 3787 دولار وقد بيعت جميعها في أقل من 10 دقائق يوم الخميس حيث قال متحدث باسم الشركة في هذا الصدد: « نعلم بأن هذه الرحلة ستكون مرغوبة، لكننا لم نتوقع أن تُباع جميع التذاكر بأقل من 10 دقائق، من الواضح أن الناس يفتقدون السفر وتجربة الطيران».

سيقود الرحلة الكابتن ديفيد سمرغرين David summergreene في العاشر من تشرين الأول/أكتوبر الذي صرّح أنه: «متحمس جدًا» للطيران بعد أشهر خارج قمرة القيادة.

وأضاف: «هذا يذكرني بنفسي حين كنت أتعلم قيادة الطائرة نقود بطائرة خفيفة حول الأشياء، لتكون قادرًا على قيادة طائرة كهذه وتفعل نفس الشيء، إنه شيء رائع فعلًا».

الخطوط الجوية تبحث عن حافز إبداعي

عارض مدير شركة كانتا التنفيذي إغلاق الحدود واتهم القائمين على ذلك أنهم منقادون سياسيًا لاصحيًّا بقرارهم هذا.

ألقى السيد جويس تعليقات واضحة ومباشرة موجهة ضد رئيس وزراء تسمانيا وكوينزلاند الذين قالوا أن حدود دولهم من غير المحتمل أن تُفتح قبل كانون الأول/ديسمبر أو بعد عيد الميلاد.

تقول كانتاس أن الحاجة للسفر الداخلي مرتفعة، وقد بدأت الخطوط الجوية في الأسبوع المنصرم تقديم طلب لقادة الولايات برفع قيود السفر الداخلي أو أنهم سيواجهون فشلًا اقتصاديًا ذريعًا.

وقّع 40.000 شخص على الطلب وسيناقش المجلس القومي الاستشاري مصطلح (النقاط الساخنة) لأجل مسألة إغلاق الحدود.

ABC News: Graeme Powell

قال السيد جويس: أن هذه الرحلة كانت حبل نجاة في هذه الفترة العصيبة وأرفق قائلًا: «تعني هذه الرحلة فرص عمل لشعبنا الذي يملؤه الحماس ليرى أن الطيران قد عاد إلى السماء».

لم تنظم كانتاس رحلات جوية افتراضية أخرى، وهي مبادرة من الخطوط الجوية في البلدان الآسيوية تسعى أيضًا لتبقي طياريها على تماس مع عملهم.

نظّمت الخطوط الجوية التايوانية EVA مؤخرا رحلة جوية افتراضية في يوم الأب عبر البلد، والخطوط الجوية اليابانية ANA أخذت الركاب في رحلة استمرت 90 دقيقة في الشهر المنصرم.

تفكر الخطوط الجوية السنغافورية بتنظيم رحلات جوية افتراضية من وإلى مطار شانغي Changi

قال السيد جويس آخذًا بعين الاعتبار الحاجة لهذا النوع من الطيران: أن شركة كانتاس ستفكر بالتأكيد بتنظيم رحلات أخرى من هذا النوع.

المصادر: 1