هكذا يجب أن تكون سيرتك الذاتية في عام 2020

لا داعي لإخبارك بمدى أهمية سيرتك الذاتية resume، فهي تلخص مؤهلاتك وكفاءاتك لمدير التوظيف، وهي الورقة التي تُستخدم للتأكد من كونك مناسبًا لوظيفة أحلامك أم لا.

أنت بالتأكيد تريدها أن تكون بأفضل شكل، ولا تريدها أن تبدو فوضوية أو صعبة القراءة أو بتصميمٍ عفا عليه الزمن. لذلك حصلنا على أفضل النصائح حول كيفية إنشاء سيرة ذاتية تميزك عن الآخرين وتجعلك تصل إلى مرحلة المقابلة:

1. أجعل سيرتك الذاتية بسيطة:

ما لم تكن تقدم طلبًا للحصول على منصب مصمم، فإن النموذج البسيط والأنيق للسيرة الذاتية هو الأفضل.

  • أجعل عناوين السيرة الذاتية واضحة واكتبها بخطٍ عريض وأحرف كبيرة و/أو لون مختلف عن بقية تفاصيل السيرة.
  • اترك الكثير من المساحات البيضاء في سيرتك لأنه من الصعب قراءة السيرة الذاتية المحشوة.
  • لا تستخدم الرسومات المزخرفة والمخططات الدائرية والرسوم التوضيحية لأن هذه الأشكال لن تكون واضحة عند استخدامها مع الماسح الضوئي.

2. اكتب عبارةً موجزة عنك بدلًا من كتابة هدفك:

من الأمثلة عن الأهداف التي تُكتب في السيرة الذاتية: البحث عن عمل إداري رفيع المستوى في مجال التكنولوجيا المالية. هذه الجملة تُخبر مسؤول التوظيف بما تريده من الشركة، بينما من الأفضل شرح ما يُمكنك تحقيقه لهم.

3. إلقاء الضوء على مهاراتك الأساسية:

تأكد من أن المهارات التي تكتبها في سيرتك الذاتية تتطابق مع متطلبات الوظيفة التي تتقدم إليها سواء كنت تضع قسم المهارات الخاصة بك في أعلى سيرتك الذاتية أو في الأسفل، أي بعد القسم الخاص بخبرتك العملية. إذا لم متأكدًا من نوعية المهارات المطلوبة، اقرأ الوصف الوظيفي بعناية لمعرفة المهارات والبرامج والكلمات الرئيسية المذكورة فيه. يجب أن تذكر في سيرتك الذاتية أي مطالب ومسؤوليات معينة قمت بها في عملك الحالي أو السابق وكانت مُدرجة في الوصف الوظيفي.

4. ضع أحدث خبرة عمل لديك أولًا:

لا يزال مدراء التوظيف يفضلون التنسيق الزمني العكسي التقليدي، حيث تكتب وظيفتك الحالية أو الأحدث أولًا.

5. قسمْ خبرة العمل:

ضع قائمة مسؤولياتك وإنجازاتك في تعدادٍ نقطي واضح ولا تذكرها على شكلِ فقرات طويلة وصعبة القراءة. وتأكد من بدء كل الجمل بأفعال حركية action verbs مؤثرة.

6. إضافة أعمال تطوعية أو خبرات أخرى:

يُمكن للعمل التطوعي والاهتمامات الأخرى جعل سيرتك الذاتية مميزة وإظهارك كشخصٍ فريدٍ من نوعه. وسوف تساعدك هذه التجارب أيضًا في إبراز المهارات التي اكتسبتها خارج مكان العمل.

7. أظهر التأثير الذي تملكه:

أذكر النتائج التي توصلت إليها في عملك السابق من أجل إظهار التأثير الذي تملكه على محيطك. اكتب مثلًا كم مرة كنت تقوم بمهمة ما وعدد الأشخاص الذين كنت تعمل معهم في نفس الفريق ونسبة المستهلكين الذين استخدموا منتجك.

المصادر: 1