لماذا تركل الكلاب العشب بعد التبرز؟

بالرغم من تدجينها منذ آلاف السنين، إلا أن الكلاب ما تزال تظهر سلوكيات قد تكون محيرة لأصحابها من البشر. فهي تحفر بشكل عشوائي. وتميل للاختباء تحت الأسرة. وفي بعض الأحيان تصنع وجبة خفيفة من براز الكلاب الأخرى. وهي تركل الأرض بعد إفراغ أمعائها. ونحو 10% من الكلاب يفعل ذلك. لكن لماذا؟

حسنًا، لأنها غريزتهم!

الكلاب دائمًا حذرة من الكلاب الأخرى التي تتعدى على أراضيها، سواء كان ذلك في الفناء الخلفي أو الحديقة.

إنها تعتبر التغوط رسالة للكلاب الأخرى مفادها إن هذا الشيء يخصهم. وبركلها للأتربة بعد التغوط، فإنها تضاعف الرائحة عبر إثارة مشهد الحمام جنبا إلى جنب مع فيرموناتها، الصادرة عن الغدد الموجودة أسفل أقدامها، لإثارة رائحة قوية نتنة.

العشب المكسور هو أيضًا إشارة بصرية. وكل هذه الفضلات والأرض غير المنسقة هي تحذير للكلاب الأخرى من إنها تسير على أرض مقدسة نتنة.

إن الفيرمونات الناتجة عن الركل أشد من رائحة البول والبراز. وبالإضافة إلى الادعاءات الإقليمية، فإن الروائح الكيميائية تسمح للكلاب الأخرى بمعرفة أشياء مثل مسارات الطعام المحتملة أو حتى الخطر المحتمل.

وفي حين أن ذلك قد يفسد حديقتك المنسقة بعناية، لكن من الأفضل السماح لها بمواصلة سلوكها، لأن مقاطعتك ستشعرها أنها أكثر عرضة للخطر.

لذا من الحكمة أن تقف بعيدًا عن خط النار وأن تترك الطبيعة تأخذ مجراها.

المصادر: 1