مقتل عالم البيئة ويست ماثيسون على يد أُسوده

توفي ويست ماثيسون West Mathewson، عالم البيئة المعروف في جنوب أفريقيا، بعد تعرضهُ لهجوم غادر من لبوتيه البيضاوتين خلال تجواله المعتاد معهما.

حيث حاولت زوجته والتي تعقبته بسيارتها صرف انتباه اللبوتين عن ماثيسون لكن بعد فوات الأوان على هذا.

كان ماثيسون يمتلك نزل سفاري مشهور (يسمى لايون تري توب) في مقاطعة ليمبوبو الشمالية في جنوب أفريقيا.

هذا وقد نُقلت اللبوتان منذ ذلك الحادث إلى نزلٍ آخر ومن المتوقع أن يُنقلا إلى الغابة مستقبلًا لضمان بيئة أفضل لهما.

وأفادت نومسا ماسيكو Nomsa Maseko مراسلة قناة BBC من جوهانسبرغ، فقد حدث الهجوم عندما بدأت اللبوتان تصبحان أكثر عدوانية تجاه بعضهما البعض مما جعلهما تصبان غضبهما على عالم البيئة المعروف «بالعم ويست».

وصرح أقاربه بخصوص الهجوم الذي حدث يوم الأربعاء أنه قد يكون نتيجة اللعب القاسي بين ماثيسون وأسوده.

وأُخذت اللبوتان من بعد تهدئتها من الحادث إلى مركز أنواع الحيوانات المهددة بالانقراض.

ويقال أن السيد ماثيسون أنقذ أسوده سابقًا من «الصيد الجائر» وهو ما يعني اصطياد الحيوانات في منطقة مغلقة، أو ما يعني الاعتناء بالحيوانات وتربيتها من أجل اصطيادها لاحقًا، ومن بعد إنقاذها احتفظ السيد ماثيسون بها في حظيرة في نُزله.

وبحسب ما ورد، فقد قتلت اللبوتان سابقًا أحد الرجال العاملين في النزل المجاورة بعد هروبها من الحظيرة عام 2017.

المصادر: 1