في حدث نادر: البلورات الزمنية تتفاعل لأول مرة

شهد العلماء تفاعل البلورات الزمنية Time Crystals لأول مرة على الإطلاق. في السابق، لم يشهد العلماء حتى وجود اثنتين من البلورات الزمنية في نظامٍ واحد، لكنهم الآن أصبحوا قادرين على رؤيتهما تتفاعلان مع بعضهما البعض.

قد يؤدي هذا الاكتشاف إلى العديد من التطورات التكنولوجية الجديدة، ابتداءًا من أجهزة الحواسيب الكمومية وصولًا إلى أنظمة GPS الفعالة. إذ يمكنه المساعدة في تشغيل الساعات الذرية للحصول على وقتٍ أو جيروسكوباتٍ (البوصلات الدوارة) أكثر دقة.

تعد البلورات الزمنية قوية جدًا لكونها تحافظ على تماسكها وبقائها معًا على الرغم من الظروف المختلفة المحيطة بها. وهنا تكمن الصعوبة، إذ أن حفاظها على تماسكها يمنع البشرية من بناء أجهزة حواسيب كمومية فعالة، وهي حواسيبٌ يراهن مؤيدوها على نجاحها في التغلب على مختلف المشاكل التكنولوجية.

وعلى هذا النحو، فإن الحفاظ على بلورات الزمن أثناء تفاعلها مع بعضها البعض يمثل اكتشافًا يُمكن أن يستخدمه أي شخصٍ يرغب بتسخير قواها.

قال سامولي أوتي Samuli Autti، المؤلف الرئيسي في جامعة لانكستر في بيانٍ له: «يُعتبر التحكم في البلورات الزمنية إنجازًا كبيرًا لأنه لم يلاحظ أحدُ من قبل وجود بلورتين زمنيتين في نفس النظام أصلًا، فكيف برؤيتهما تتفاعلان».

وأضاف: «إن إمكانية حدوثِ تفاعلاتٍ مُتحكمٍ بها لهذهِ البلورات هو ما يرغب فيه أي شخصٍ يتطلع إلى تسخير البلورات الزمنية من أجل التطبيقات العملية، مثل معالجة المعلومات الكمية».

تتكون البلورات العادية مثل المعادن والصخور من ذراتٍ مرتبة في نمطٍ متكررٍ بانتظامٍ عبر الفضاء. بينما تكون البلورات الزمنية مختلفة، فهي تظهر في حالةِ حركةٍ دائمةٍ ومتكررةٍ عبر الزمن حتى من دون حدوثِ أي مؤثرٍ خارجي، فتتحرك ذراتها وتدور باستمرار في مختلف الاتجاهات.

نُشرت الدراسة الجديدة في دورية Nature Materials، وأجراها باحثون من مختلف الجامعات مثل جامعة لانكستر وييل وكلية رويال هولواي Royal Holloway في لندن بالإضافة إلى جامعة آلتو Alto في هلسنكي، مفادها أنهم شاهدوا بلوراتٍ زمنية صُنعت من نظيرٍ نادرٍ من الهيليوم. إذ قاموا بتبريد نظير الهليوم إلى الصفر المطلق تقريبًا ومن ثم أنشأوا البلورات الزمنية هذه بطريقةٍ تسمح لهذه البلورات بالتلامس. وعندما تلامست هاتان البلورتان حدث تفاعلٌ وتبادلٌ للجسيمات، مما أدى إلى تدفق إحدى البلورات الزمنية إلى الأخرى.

المصادر: 1