بوتين: روسيا تعلن الموافقة على لقاح فيروس كورونا

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، موافقة الجهات التنظيمية على لقاح مطور محليًا لفيروس كوفيد-19، بعد إجراء تجارب سريرية دامت لأقل من شهرين.

قال الرئيس بوتين أن اللقاح قد اجتاز جميع الفحوصات المطلوبة، مضيفًا أن ابنته قد أعطيت المطعوم بالفعل.

كما صرح مسؤولون عن خطة للبدء بالتطعيم الجماعي في تشرين الأول/أكتوبر.

إلا أن خبراء قد أعربوا عن قلقهم إزاء استعجال روسيا، مشيرين إلى احتمالية قيام الباحثين الروس بالتغاضي عن الكثير.

ووسط المخاوف التي تدور حول هذا الخبر، طالبت منظمة الصحة العالمية روسيا الأسبوع الماضي باتباع الإرشادات الدولية فيما يخص إنتاج لقاح ضد فيروس كوفيد-19.

وقالت منظمة الصحة العالمية، الثلاثاء، أنها تُجري محادثات مع السلطات الروسية عن إجراء تقييم للقاح، والذي يحمل الاسم Sputnik-V.

ما الذي قاله الرئيس فلاديمير بوتين عن اللقاح؟

قال الرئيس الروسي أن اللقاح المطور في مختبرات معهد جاماليا لأبحاث الوبائيات والأحياء الدقيقة في موسكو يقدم “مناعة مستدامة” ضد فيروس كورونا. وأشار إلى أنه يعلم أن اللقاح قد كان “فعالًا” بدون تقديم تفاصيل أخرى، مؤكدًا على أن اللقاح قد اجتاز “جميع الاختبارات المطلوبة”.

وأضاف بوتين أن إحدى بناته أُعطيت المطعوم، وهي بخير على الرغم من ارتفاع حرارتها لفترة وجيزة.

ويعلق: “أعتقد بأنه يمكن القول أنها شاركت في التجربة”، من دون أن يوضح أيّ ابنتيه قد تلقت المطعوم.

ما الذي نعرفه عن المطعوم الروسي؟

أعلن العلماء الروس أن المرحلة المبكرة من تجارب اللقاح قد اكتملت وتكللت بالنجاح.

يعتمد اللقاح الروسي على سلالة مُعدلة من الفيروس الغدي، وهو الفيروس المسؤول عادةً عن الإصابة بالزكام ونزلات البرد، لتحفيز استجابة مناعية.

ولكن الموافقة على المطعوم تأتي قبل إجراء دراسة أكبر تشمل آلاف الأشخاص، المعروفة بالمرحلة الثالثة للتجارب السريرية، والتي يعتبرها الخبراء جزءًا أساسيًا من عملية الاختبار.

كما وقد اتهمت سابقًا كلٌّ من المملكة المتحدة، والولايات المتحدة، وكندا روسيا بالسعي خلف سرقة أبحاث تتعلق بفيروس كوفيد-19.

هل يمكن التحقق من بيانات اللقاح الروسي؟

على عكس المجموعات الأخرى، لم يَنشر معهد جاماليا في موسكو أي بيانات عن السلامة أو المناعة من دراساتها، الأمر الذي يجعل محاولة العلماء في التقييم مستحيلة.

ما ردات الفعل إزاء الجهود الروسية في تطوير اللقاح؟

قُوبل التقدم الذي أحرزته روسيا في مجال تطوير لقاح فيروس كورونا بالتشكيك من قبل مسؤولي الصحة ووسائل الإعلام في الولايات المتحدة وأوروبا.

وفي الوقت ذاته، دعت رابطة منظمات التجارب السريرية الروسية وزارة الصحة بتعليق الموافقة إلى أن تُجرى المرحلة الثالثة للتجارب السريرية؛ حيث علق المدير التنفيذي للرابطة، ألكسندر جينتسبورج، على قرار التطعيم الجماعي بأن الاختبارات السريرية من المرحلة الأولى والثانية أُجريت على 78 شخص، الأمر الذي يجعل تأكيد فاعلية أي دواء على هذا الأساس أمرًا مستحيلًا.

المصادر: 1