من المتوقع أن يصل سعر الصندوق والعدة نحو 4.000 دولار

عدة لاصطياد مصاصي الدماء معروضة في مزاد

لا بُدّ من الاستعداد قبل أن ينتفِض مصاصي الدِماء علينا

كشَف مزاد Hansons في مقاطعة ديربيشاير بإنجلترا عن صندوقٍ خشبيّ عتيق مزخرف بالنُحاس، يضُم بداخله الأدوات التي قد تحتاجها لقتل مصاص دماء. بما في ذلك كتابٌ مقدس يعود للقرن التاسِع عَشر ومجموعة من الصلبان إضافةً إلى مسدس.

وبحسب المزاد، فإن قيمة المجموعة تقدر بحوالي 2,500 إلى 3,700 دولار (أي نحو 2,000 إلى 3,000 جنيه إسترليني). يفتَح المزاد في 21 تموز/يوليو.

يبطّن الصندوق حريرٌ قرمزي، والجزء الداخلي للغطاء مُزَيّن بلوحة بيضوية الشكل مطلية بالمينا تصور قيامَة المسيح وبجانبها مجسمٌ لذئب حاملًا مسبحة ويَضع رداءًا يغطي رأسه (من غير المؤكد أن العِدَة مناسبة للقضاء على المستذئبين أيضًا، إذ خَصّ وصف المزاد مصاصي الدماء بالذكر).

وفقًا لوصفِ المزاد، يُقسَم الصندوق من الداخل لثمانية أقسام تحوي على: نسخة من إنجيل العهدِ الجَديد نُشِر عام 1842 وسكين بِنَصل فضي ومسدس جيب وقاطِعة ومجموعة صلبان ومسبَحة وزجاجة بغطاء معدني «بمحتويات غامضة» وقنينة صغيرة بها أسنانُ قرش.

يعودُ تاريخ التقاليد القديمة (الفولكلور) والأساطير عن مصاصي الدماء إلى قديم الزمان. حيث اتخذت مقابر امتد تاريخها إلى أكثر من ألف سنة في أوربا، إجراءات لحماية البشر الأحياء من تلك الأرواح الخالدة ودفن المشتبه بكونهم مصاصي دماء بالحجارة في أفواههم أو تثبيتهم بالحجارة وبقضبان من الحديد.

شاعَ اعتقاد أن العناصِر ذاتِ الأهمية الدينية كالصلبانِ والأناجيل تُبعِدُ مصاصي الدماء

وقال تشارلز هانسون Charles Hanson، مالك مزادات هانسون، بالنسبة للأشخاص الذين آمَنوا بمَخلوقات عادَت للحياة من الرماد متعطشةً للدماء: «كانت مهمةُ قتلِ أي مصاصِ دماء خطيرة للغاية. وتشيرُ الروايات التاريخية إلى الحاجة لأساليبَ وأدوات معينة».

وكما ذَكرت مدونة Live Science، سُمي المزعومون ب«مصاصي الدماء» بتلك التسمية لِجَهلِ الناس عن كيفيةِ انتقالِ الأمراض المُعدِية أو لأنهم أساءوا تفسير مظهَرِ جثة في أثناء فترة تحللها.

أما بالنسبة لتاريخ أدوات «قتل مصاصي الدماء» وأصولها (ناهيك عن وجود أي دليل لاستخدامها سابقًا لمطاردة وقتلِ مصاصي الدماء)، فقَد ذكر مالكها الحالي الذي يعيش في ميدلاند الغربية في المملكة المتحدة بأنه لا يعلم «إلا القليل عن تاريخ الصندوق» إذ قام بشرائه مِن معرض تحف (أنتيكة) قبل ثلاث سنوات في نيوآرك أون ترينت، مدينة نوتنغهامشاير، إنجلترا.

وأضاف المالك الذي رفض الكشف عن هويته: «لقد أحببت مظهر الصندوق القوطي Gothic وعندما فتحته كان علي شرائه واعتقدت أنه مثير للاهتمام. بدا كقطعة رائعة».

تُعد تلك المجموعة جزءً من مزاد على الإنترنت شمل عددًا من التحف والمقتنيات التي تقدمها مزادات هانسون ابتداءًا من 16 تموز/يوليو.

وذكر موقع المزاد بأن صندوق قتل مصاصي الدماء هو القطعة الوحيدة بوصفها «ذات تصنيف غريب».

تشمل القطع الأخرى: طقم مائدة فضي من القرن التاسع عشر وأطباق وأكواب وعلب لحفظ التبغ ومجوهرات كالدبابيس brooches، والقلائد والخواتِم.

المصادر: 1