دراسة: هل الإنعاش القلبي الرئوي قادر على إنقاذك؟ على الأرجح لا

تُشير دراسة جديدة، إلى أن نجاح الإنعاش القلبي الرئوي CPR هو أمرٌ مبالغ فيه من قبل المرضى كثيرًا.

حيثُ قال الباحثون، إن الرأي العام لا يعتقد فقط أن الإنعاش القلبي الرئوي CPR هو أكثر فاعلية مما هو في الحقيقة عليه، بل يميل أيضًا إلى تجاهُل الأثر الذي يمكن أن يُخلفهُ.

أشارَ مؤلفو الدراسة، إلى أهمية مناقشة الأطباء مع المرضى وذويهم نسب نجاح الإنعاش القلبي الرئوي CPR، فوائدهُ ومخاطرهُ.

حيثُ إن الإنعاش القلبي الرئوي CPR هو إجراء طارئ يُجرى للشخص الذي توقفَ قلبهُ عن النبض أو للشخص الذي لم يعد قادرًا على التنفس.

وفقًا للدكتورة نوركاماري شاكيرا باندولين Dr Norkamari Shakira Bandolin وبعض الزملاء في جامعة كاليفورنيا ديفس، فإن أطباء الطوارئ غالبًا ما يتحدثون للمرضى وذويهم عن الرعاية في مرحلة الاحتضار بالإضافة إلى عملية الإنعاش. حيثُ إن تطلعات المرضى وذويهم بشأن الإنعاش القلبي الرئوي CPR من المُمكن أن تؤثر على الرعاية الطبية المُقدمة.

وفقًا للتقرير الذي تم نشرُه إلكترونيًا في صحيفة Emergency Medicine Journal، في 13 تموز/يوليو، فقد حقق المرضى في دراسات سابقة نسب نجاة تتراوح ما بين 19% إلى 75% للإنعاش القلبي الرئوي CPR. إلا أن معدل النجاة الحقيقي يبلغ 12% للأزمات القلبية التي تحدث خارج نطاق المستشفيات، وما بين 24% إلى 40% للحالات التي تكون في داخل المستشفى.

أما بخصوص الدراسة الجديدة، فقد أجرى فريق الدكتورة باندولين Bandolin، دراسة استقصائية شَملت 500 مريض ومُرافق له من قسم الطوارئ.

بنسبة 53% قالوا إنهم أجروا الإنعاش القلبي الرئوي CPR أو شهدوا إجراؤه، وبنسبة 64% قاموا بإتمام دورة الإنعاش القلبي الرئوي CPR. وبنسبة 95% قالوا إن المصدر الأساسي لمعلوماتهم حول الإنعاش القلبي الرئوي CPR هو التلفزيون.

وحوالي النصف منهم قالوا بأن معدل النجاح للإنعاش القلبي الرئوي CPR تصدرَ بنسبة 75%. وأن 9 من أصل 10 قالوا بأنهم رغبوا بأن يُجرى لهم الإنعاش القلبي الرئوي CPR في حالة الضرورة.

ولاحظ المحققون في نشرة الأنباء Journal News Release، أن 28% فقط هم من ناقشوا أطبائهم بخصوص الإنعاش القلبي الرئوي CPR.

نقلًا عن الباحثين: «يجب على هذه النتائج التي تم التوصل إليها أن تُحفز أطباء قسم الطوارئ للمباشرة بعملية النقاش مع المرضى بشأن الإنعاش بالإضافة إلى تزويدهم بالمعلومات الرئيسية لمساعدتهم في اتخاذ قرارات مدروسة».

قال مؤلفو الدراسة أن النقاش يجب أن يُركز على «النسب الصحيحة للنجاة والنتائج المتمخضة عنهُ».لا يجوز أيضًا الاعتقاد بأن أي مريض أو مرافق يملك تجربة في الرعاية الصحية بأنهُ يملك أيضًا توقعات حقيقية مستقبلًا.

المصادر: 1