محفز جنسي مَشوب يتسبب بانخفاض خطير لسكر الدم عند 17 رجل.

واجه أكثر من اثني عشر رجل في فيرجينيا انخفاض خطير في سكر الدم بعد تناول دواء محفز جنسي مصنف من الأدوية الموصوفة، حسب تقرير جديد.

بدأ الوباء في أغسطس/آب 2019، عندما أخذوا الرجال في فيرجينيا بالتردد على غُرف الطوارئ بأعراض تشوش، وتعرق مفرط، وارتعاش، وانخفاض شديد بمستوى سكر الدم، طبقًا للتقرير المنشور يوم الخميس 18 يونيو/أيار في دورية «Morbidity and Mortality Weekly Report».

لم يكن أيّ من الرجال لديه داء السكري، لكنهم جميعهم أفادوا بأنهم تناولوا دواء V8 المباع في متاجر المقاطعة والمُدعى أنه يحفز قدرة الرجال الجنسية.

في المجمل، حدد مسؤولو فيرجينيا 17 رجل قُبلوا في المشفى بسبب انخفاض سكر الدم بعد تناول V8 بين أغسطس/آب ونوفمبر/تشرين الثاني 2019. البعض لديه مستوى سكر منخفض يعادل 11 ميللي غرام لكل ديسي ليتر (ملغ/ دل) وهو أقل بكثير من المعدل الطبيعي 70-100 ملغ/دل.

استمرار انخفاض سكر الدم لأقل من 40 ملغ/دل يسبب نوبات هبوط سكر، وغيبوبة ثم موت. قضى الرجال من يوم لستة أيام في المشفى وبعضهم دخل المشفى أكثر من مرة، ولكن لا تقرير عن وفيات.

ذكر تقرير أن زجاجات دواء V8 لا يوجد عليها مكونات، لكن أظهر تحليل أنها تحتوي على مادة السيلدينافيل، المادة الفعالة للفياجرا و جليبورايد وهو دواء خافض لسكر الدم. تراكيز السيلدينافيل كانت تتراوح بين 55 و 156 ملغ لكل قرص وهو يعادل التراكيز الموجودة بالأدوية الموصوفة، بينما تراكيز الجليبيورايد تراوحت بين 90 و 100 ملغ لكل قرص وهو خمس- لعشرة أضعاف الجرعات المعدّة لعلاج السكري.

منظمة الغذاء والدواء «FDA» حذرت في الماضي أن الأدوية المحفزة جنسيًا يمكن أن تحتوي على عقاقير مخبئة مثل السيلدينافيل مما يسبب مخاطر علمًا بأن الجرعات تختلف كثيرًا والأشخاص لا يعرفون أنهم يتناولونها.

لا سبب واضح لاحتواء عقار V8 على الجليبيورايد أيضًا. في 2009، حدث وباء من انخفاض سكر الدم مشابه في سنغافورة، وكان ذي صلة بسيلدينافيل زائف مَشوب بالجليبورايد. وخمّن مؤلفو التقرير أنه قد تكون إضافة الجليبيورايد لإعطاء القرص لونه الأزرق لتشبه حبوب الفياجرا.

وقالوا: «العديد من المحفزات الجنسية المَشوبة تبقى في السوق متاحة دون وصفة طبية، مما يضع المستهلكين في خطر مضاعفات صحية مجهولة، أدوية كهذه يجب إزالتها سريعًا من السوق عند تحديدها».

في القضية الحالية، يُجرى تحقيق بواسطة قسم الزراعة وخدمات المستهلك بفرجينيا أدى إلى مصادرة عقار V8 في 23 موقع في فرجينيا ومازالت أبحاث منظمة الغذاء والدواء«FDA» مستمرة.

المصادر: 1