ماذا رأى تلسكوب هابل في عيد ميلادك؟ موقع ناسا هذا سيُظهر لكَ ذلك

أُطلق تلسكوب هابل الفضائي في المدار في 24 من شهر نيسان/أبريل عام 1990، ولقد قضى العقود الثلاثة الماضية لإثراء فهمنا للكون أكثر مما كُنا نتصور.

تحتفل ناسا هذا العام بعيد الميلاد الـ 30 للتلسكوب مع إطلاق آخر: الموقع الذي يُظهر لك صورة لما رأهُ هابل في عيد مولدك.

ولأن هذا التلسكوب يستكشف الفضاء كل ساعًة من كل يوم، فهذه الصور التي التقطها على مر السنين ساحرة ومتنوعة. حيث يمكنك رؤية عناقيد النجوم الكروية، والعاصفة الترابية على المريخ، أو أي شيء آخر تمامًا. أنتَ فقط تحتاج لإدخال تاريخ وشهر ميلادك على الموقع، وبالتالي فإن الصور التي تحصل عليها من الموقع ليس من الضروري أن تكون من السنة التي ولدت فيها -وإذا كُنت قد ولدت قبل عام 1990، لن يكون الأمر كذلك بالتأكيد- ولكن إنهُ من الممتع جدًا أن تقارن بين كيف كُنت تقضي عيد ميلادك المعين مع كيفية قضاء هابل له. فعلى سبيل المثال، وبينما كان والداك يلتقطان صورةً لكَ وأنتَ تُطفئ الشموع في حفلة عيد مولدك الثامن، ربما كان هابل يلتقط صورة للشفق الجميل حول القطب الشمالي للمشتري.

صُمم التلسكوب لأول مرة من قَبل الفيزيائي الفلكي في جامعة ييل .Lyman Spitzer, Jr ليمان سبيتزر الابن، في عام 1946، والذي أصدر مقالًا حول الفوائد الممكنة لامتلاك ما سماهُ بــ«تلسكوب الفضاء الكبير» في المدار لمساعدة الفلكيين في دراسة المجرات.

بدأ المشروع أخيرًا في السبعينيات، وكان مُصممًا بحيث يُمكن لرواد الفضاء تطويرهُ بشكل دوري بينما لا يزال في المدار. مُنذ اختراقهُ الغلاف الجوي لأول مرة في عام 1990، علمنا هابل الذي سُمي على اسم الفلكي Edwin Hubble إدوين هابل، الذي أثبت وجود مجرات أخرى غير مجرة درب التبانة – أن الكون يبلغ من العمر 14 مليار سنة. وأن ازديادها يتسارع، وأكثر من ذلك بكثير.

افتح صورة عيد ميلادك على موقع هابل هنا، وتحقق من المزيد من الصور النجمية الملتقطة بواسطة هابل هنا.

المصادر: 1