كم من الوقت يبقى الإنسان على قيد الحياة بالاعتماد فقط على المياه دون أي طعام؟

كم يبقى الإنسان حيًا إذا اعتمد فقط على مصدر غير محدود للمياه ودونَ طعامٍ مطلقًا؟

يصادف أنني أعرف الإجابة عن السؤال السابق لأنني درست مقررًا تعليميًا في التجويع، فهو يستخدم كبديل للانتحار دون ألم (أنا لست انتحاريًا)

يمكن للإنسان صحيح الجسم أن يعيش قرابة 45 إلى 65 يوم دون طعام من أي نوع كان، طالما يبقي هو/هي جسمه مرتويًا.

النجاة بدون أية أعراض تذكر ممكنة لمدة تتراوح بين 30 إلى 35 يوم، لكن بعد ذلك ستعاني من طفح جلدي وإسهالات وبالطبع خسارة ملحوظة في الوزن.

فكما تعلمون سيبدأ الجسم بالتهام نفسه ابتداءً بالشحوم (الدهون) ثم تليها العضلات.

قم بالبحث في جوجل عن المهاتما غاندي الذي جوّع نفسه تقريبًا حتى الموت خلال 14 إضراب تطوعي عن الطعام ليلفت الإنتباه إلى حركة الإستقلال الهندية.

وعلى غير العادة فهنالك أدلة كثيرة تفيد بأن التجويع هي طريقة غير مؤلمة للموت، في الواقع ستشعر بنشوة رائعة عندما يدرك جسمك أنه على وشك الموت، هذا إما أن يكون رحمة إلهية أو مجرد إفرازات دماغية غير معروفة بعد.

بالتأكيد الصورة ليست جميلة لكل التقارير، فبعض ضحايا التجويع قاسوا من تهيجات شديدة، طفح جلدي وحكة بشكل لايطاق، إسهال متواصل، ألام مع البلع، بالإضافة إلى الوذمة.

في معظم الحالات يحدث الموت جرّاء توقف الأعضاء عن العمل بعد

ست إلى تسعة أسابيع، غالبًا سيتوقف القلب.

المصادر: 1