[the_ad_placement id="scine_before_content"]

كوريا الجنوبية تؤكد الموجة الثانية من إصابات الكورونا

أعلن مسؤولو القطاع الصحي في كوريا الجنوبية يوم الاثنين 22 حزيران/يونيو انتشار موجة إصابات ثانية من مرض الكورونا في البلاد على الرغم من تسجيل عدد منخفض نسبيا من الإصابات.

لقد قدمت كوريا الجنوبية مثالا يحتذى في التعامل مع مرض الكورونا Covid-19 ولكنها تتوقع استمرار انتشار الوباء خلال الأشهر القادمة. أعلنت الدكتورة جونغ يون كيونغ رئيسة المراكز الكورية لمكافحة الأمراض استمرار الموجة الأولى للوباء حتى نيسان/أبريل الماضي. ولكن منذ بداية شهر أيار/مايو لوحظ انتشار حالات جديدة لاسيما في الملاهي الليلية في العاصمة سيؤول. فقد انخفض عدد الحالات المسجلة بين هذين الشهرين من عدة آلاف يوميا إلى صفر حالة لثلاثة أيام على التوالي. ولكن سجلت 17 حالة جديدة خلال ال24 ساعة الأخيرة لدى موظفي مكاتب كبيرة ومستودعات مختلفة في البلاد.

بعد هذه النتائج أعلنت مدينة ديجيون جنوب العاصمة منع التجمعات في الأماكن العامة كالمتاحف والمكتبات كما أعلن عمدة العاصمة إمكانية العودة إلى نظام والتباعد الاجتماعي في حال وصل عدد الحالات إلى 30 حالة في الايام الثلاثة المقبلة وفي حال زاد عدد أسرة المستشفيات المشغولة bed occupancy rate عن نسبة 70% في المدينة.

لقد نجحت كوريا الجنوبية في السيطرة على انتشار الوباء عبر التباعد الاجتماعي فقط حيث لم تطبق قانون الحجر الصحي على السكان بالإضافة إلى استراتيجية تتبع الحالات وإجراء ملايين الفحوصات. فقد أعلنت 280 حالة وفاة منذ 20 كانون الثاني/يناير 2020 حيث سجلت 12 ألف حالة بقي منها 1277 حتى اليوم.

المصادر: 1