وصول الدفعة الأولى من المضاد الفيروسي أڤيفاڤير إلى المستشفيات الروسية

أعلن صندوق الاستثمار المباشر الروسي (RDIF) وصندوق الثروة السيادي الروسي ومجموعة كيمرَر ChemRar عن تسليم أول دفعة من عقار أڤيفاڤير إلى المستشفيات الروسية.

وقد تلقت العيادات والمؤسسات الصيدلانية في موسكو وليننغراد ونوفغورود وكيروف ونيجني نوفغورود وكذلك في جمهورية تاتارستان وإيكاترينبرغ بالفعل أول الشحنات من هذا الدواء. وستُسليم 60 ألف دفعة من أڤيفاڤير إلى المستشفيات الروسية في حزيران/يونيو. ويمكن زيادة إنتاج أڤيفاڤير إلى مليوني دفعة سنوياً إذا لزم الأمر.

يتمييز أڤيفاڤير بشيفرة رقمية لمصفوفة البيانات. وهذه العلامات هي بمثابة جواز سفر للعقار، يضمن مصداقية العقار ويتيح تتبع مسار كل علبة منه من الإنتاج إلى الصيدلية أو المرافق الطبية. يمكن التحقق من المصداقية باستخدام تطبيق على الهاتف المحمول.

إن عقار أڤيفاڤير هو أحد العقارين المسجلين لعلاج كوفيد-19 في العالم. وقد أصبح أڤيفاڤير أول عقار شبيه البنية لعقار فاڤيبيراڤير الموافق عليه لعلاج كوفيد-19. ولقد أظهر فعاليته العالية في التجارب السريرية، حيث أدى إلى تعطيل آليات تكاثر فيروس كورونا.

وفي ال29 من أيار/مايو، تلقت شركة أڤيفاڤير شهادة تسجيل من وزارة الصحة الروسية وأصبح أول عقار روسي موافق عليه لعلاج مرضى الفيروس. وفي الثالث من حزيران/يونيو، أدرجت وزارة الصحة أڤيفاڤير في الإصدار السابع من المبادئ التوجيهية للوقاية من فيروس كورونا المستجد وتشخيصه ومعالجته.

وقال كيريل ديمترييف، الرئيس التنفيذي لصندوق الاستثمار المباشر الروسي: “بدأت المستشفيات الروسية في تلقي عقار أڤيفاڤير، وهو أول عقار روسي ضد فيروس كورونا، لعلاج مرضاهم. وسيتوفر الدواء مجانًا في إطار برنامج التأمين الصحي الإلزامي. إن الطلب على هذا العقار مرتفع في مختلف أنحاء روسيا، وتجري المفاوضات لترتيب شحن الدواء إلى جميع مناطق البلاد تقريبًا. كما تلقينا طلبات لشحن الدواء لِما يزيد عن عشرة دول. والواقع أن النتائج الأولية للتجارب السريرية تجعل هذا العقار واحداً من أكثر العقاقير الواعدة في العالم”.

لقد برهن أڤيفاڤير فعاليته العالية في أثناء المرحلة الأولى من التجارب السريرية التي أجريت في جامعة سيشنوف أول جامعة طبية بولاية موسكو، جامعة لومونوسوف الحكومية في موسكو، وغيرها من المؤسسات.

  • وفقاً لنتائج المرحلة الأولى من التجارب السريريّة، أثبت أڤيفاڤير الأمان دون الكشف عن أي آثار جانبية جديدة أو لم يُبلغ عنها من قبل.
  • بعد الأيام الأربعة الأولى من العلاج، كان اختبار فيروس كورنا لدى 65% من المرضى الأربعين الذين يتلقون العلاج بأڤيفاڤير سلبياً. وبحلول اليوم العاشر، بلغ عدد المرضى الذين عادت نتائج اختباراتهم السلبية 90%.
  • إن فعالية العقار أعلى من 80%، وهو معيار لعقار ذي نشاط عالي مضاد للفيروسات. عادت درجة حرارة الجسم 68% من المرضى الذين يتناولون أڤيفاڤير إلى طبيعتها في وقت مبكر (في اليوم الثالث) مما كانت عليه في مجموعة التحكم (في اليوم السادس).
  • ويجرى حالياً تجارب على هذا العقار في موسكو، سانت بطرسبرغ، تفير، نزني نوفغورود، سمولينسك، ريزان، كازان وأوفا في جمهورية داغستان.

المصادر: 1