15 حقيقة غامضة عن البوم

البوم طيورٌ غامضة، تكون غامضة ومحبوبة أو مخيفة، اعتمادًا على من يسأل. تعيش بأكثر من 200 نوع في كل قارة باستثناء القارة القطبية الجنوبية، تمتلك البوم حواسًا فائقة الضبط تساعدها على اصطياد الفريسة في جميع أنحاء العالم، كما إنها لطيفة للغاية.

1. تستطيع البوم أن تدير رأسها في كل الاتجاهات تقريبًا، لكن ليس إلى حدٍ كبير

إنها خرافة أن البوم يمكن أن تدير رأسها 360 درجة. يمكن للطيور أن تدير رقبتها 135 درجة في أي إتجاه مما يمنحها 270 درجة من الحركة الكلية وفقًا للعلماء وتسمح تكيفات العظام والأوعية الدموية مع الخزانات المتقلصة بدعم شبكة الأوعية الدموية للبوم بتحويل رأسها إلى هذا الحد دون قطع الدم إلى الدماغ.

2. لدى البوم عيونٌ أنبوبية بعيدة النظر

بدلًا من مقل العيون الكروية، فإن لدى البوم أنابيب بصرية تعود بعيدًا إلى جماجمها، وذلك يعني أن أعينها مثبتة في مكانها، لذا عليها أن تدير رأسها حتى ترى. يساعدها حجم عيونها على الرؤية في الظلام وهي بعيدة للغاية مما يتيح لها اكتشاف الفريسة من مسافة بعيدة وكل شيءٍ قريب، كل شيءٍ ضبابي وتعتمد على ريشٍ صغيرة تشبه الشعر على مناقيرها وأقدامها لتستشعر الطعام.

3. لديها قوة سمع خارقة

البوم قادرة على سماع الفرائس تحت الأوراق والنباتات والأوساخ والثلج. تمتلك بعض البومات مجموعة من الأذنين على ارتفاعات مختلفة على رأسها مما يتيح لها تحديد موقع الفريسة على أساس اختلافات صغيرة في الموجات الصوتية. البومات الأخرى لها وجوه مسطحة مع ريشٍ خاص يركّز على الصوت، مما يحول وجهها بشكلٍ أساسي إلى أُذنٍ واحدة كبيرة (“خصلات الأذن” بعض البومات لها ريش).

4. طيران البوم صامت

على عكس معظم الطيور لا تصدر البوم أي ضوضاءٍ تقريبًا عندما تطير ولديها ريشٌ خاص يكسر الاضطراب إلى تيارات أصغر مما يقلل من الصوت ويجعله مخملي ناعم يقلل من الضوضاء

5. تبتلع البوم الفريسة كاملةً، ثم تشوّه الذبيحة

القتل بواسطة البومة أمرٌ مروع. أولًا تمسك البومة بالفريسة وتسحقها حتى الموت بمخالبها القوية ثم اعتمادًا على الحجم فإنها تأكل الفريسة كاملة أو تمزقها. الجهاز الهضمي في البومة يعالج الجسم، والأجزاء التي لا يمكن هضمها مثل الفراء والعظام يتم ضغطها على شكل حُبيبات والتي تبددها البومة لاحقًا. في بعض الأحيان يتم جمع هذه الحُبيبات للأطفال لتشريحها في المدرسة.

6. قد تأكل البوم بوماتٍ أخرى في بعض الأحيان

لا تأكل البوم فريسة كبيرة للغاية وبشكلٍ مروع (بعض الأنواع مثل بومة أم قرون يمكن أن تلتقط الغزلان الصغيرة)، بل تأكل أنواعًا أخرى من البوم أيضًا. البوم ذات القرون العظيمة، على سبيل المثال، ستهاجم البومة المخططة والبومة المحظورة بدورها ستهاجم بومة الصيّاح الشرقي. في الواقع قد يكون افتراس بومة لبومة أخرى مما يؤدي إلى انخفاض أعداد بومة الصيّاح الشرقي.

7. تطعم البوم الأطفال الأقوى أولًا

على الرغم من قساوة صوته، فإن الوالدين دائمًا ما يطعمان أكبر وأقوى بومة قبل شقيقه. هذا يعني أنه إذا كان الطعام نادرًا، فسوف تجوع أصغر الفراخ. بعد أن تعيش بالقرب من نفس الشجرة، ولايزال والداها يجلبان الطعام إذا استطاع البقاء على قيد الحياة في الشتاء الأول بمفرده، فإن فرص بقائه جيدة.

8. إنهم أسياد التمويه

تنام العديد من البومات في وضح النهار ولكن الألوان والعلامات الموجودة على ريشها مثل البومة الأفريقية التي تندمج مع محيطها.

9. تصدر في بعض الأحيان صوت هسهسة مرعب

بغض النظر عن الصيد، تصدر البوم مجموعة متنوعة من النداءات من الصرخات إلى الصافرات إلى الصرير. تهسهس البومة عندما تشعر بالتهديد والذي يبدو كأنه كابوس.

10. يعيش البوم القزم في الصبّار

أصغر بومة هي البومة القزم، التي تعيش في الولايات المتحدة الجنوبية الغربية والمكسيك. في بعض الأحيان ستصنع منزلها في صبّار السجوار العملاق وتعشش في ثقوب مصنوعة لحيوانات أخرى وتعيش أيضًا في الأشجار أو على أعمدة الهاتف

11. تستولي البوم الخفية على مدن الكلاب البراري وتصطاد بالبراز

تعيش البومة الخارقة في أمريكا الشمالية والجنوبية وهي أيضًا واحدة من عددٍ قليل من البوم التي تنشط خلال النهار وهي تعشش في الأرض وتتحرك في أنفاق محفورة بواسطة حيوانات أخرى مثل الكلاب البراري. وهي أيضًا تحفر منزلها إذا لزم الأمر بعد ذلك سوف تحيط مداخل جحورها بالروث وتجلس عند مدخل الجحور طوال اليوم ويبدو أنها لا تفعل أي شيء. قال عالم الحيوان دوغلاس ليفي بجامعة فلوريدا لNational Geographic بأنها ليست كما يبدو وأنها لا تفعل شيئًا، بل إنها تصطاد الروث وهو طعمٌ لخنافس الروث، إحدى أنواع الفرائس المفضلة لدى البوم.《كل من يدرس بوم الجحور يعرف أنها تعيد الروث إلى جحورها ويعلمون أن البومة الخارقة تأكل الكثير من خنافس الروث، كما ذكر ليفي وهو مؤلف مشارك في دراسة أجريت عام 2004 تبيّن السلوك.》 وأضاف:《لم يكن أحدٌ ليجمع إثنين وإثنين معًا.》

12. البوم هي مكافحة للآفات الطبيعية للمزارعين

تأكل البوم الكثير من القوارض. ستأكل عائلة بومة واحدة من الحظيرة 3000ومن القوارض في خلال أربعة شهور، تستطيع بومة واحدة أن تأكل 50 رطلًا من سنجاب الغوفر في السنة الواحدة. يقوم العديد من المزارعين بتركيب صناديق تعشيش البومة على امل أن تقوم البومة بتنظيف الآفات مثل الغوفر وفئران الحقل في أراضيهم. يبدو هذا طبيعيًا من مكافحة الآفات وأكثر أمانًا وأرخص من استخدام السم وهو افضل للبومة أيضًا. يموت العديد من البومات كل عام بسبب أكل القوارض التي تم تسميمها.

13. كانت البوم ذات يوم علامة للنصر في المعركة

في اليونان القديمة، كانت البومة الصغيرة هي رفيق أثينا آلهة الحكمة اليونانية وهو أحد الأسباب التي تجعل البوم ترمز إلى التعلم والمعرفة ولكن كانت أثينا أيضًا آلهة محاربة. واعتبرت البومة حامية الجيوش التي دخلت الحرب. رأى الجنود بومة تطير أثناء المعركة واعتبروها علامة للنصر.

14. البوم رمزٌ للموت

منذ العصور القديمة، تم ربط البوم بالموت، الشر والخرافات الأخرى. رأت العديد من الثقافات البوم كعلامة للموت الوشيك. على سبيل المثال، قيل أن بومةً تنبأت بموت القيصر بوليوس. كانت مرتبطة بالسّحرة وغيرهم من الكائنات الشريرة الأخرى

المعروفة في حين ان هذا قد يبدو مثل متعة الهالوين، فلا تزال العديد من الثقافات لديها خرافات حول البوم ففي بعض الأماكن يتم قتل البوم بناءً على هذه المعتقدات

15. تعايش البوم والإنسان بشكلٍ عام

تحظى البوم بشعبية منذ العصور القديمة وهي تظهر في الكتابة الهيروغليفية المصرية ولوحات الكهوف التي يبلغ عمرها 30000 عام في فرنسا. وقد استخدم الصقّار البوم منذ العصور الوسطى على الرغم من انها ليست شائعة مثل الطيور الأخرى. مازلنا نحب البوم ومن غير القانوني ابقائها كحيوانات أليفة في الولايات المتحدة، فهم اذكياء واجتماعيون وفي معظم الأحيان (يمكن أن تهاجم البوم البشر على أي حال عندما تشعر بالتهديد).

وفي اليابان هناك مقاهي البومة، حيث يمكنك اللعب مع البوم أثناء شرب الشاي.

المصادر: 1