دراسة تظهر مدة بقاء فيروس كورونا على المواد الشائعة

خلاصة:

  • لقد تم إجراء دراسة جديدة تظهر مدى بقاء فيروس كورونا معديًا على أسطح مثل البلاستيك والكرتون والمعادن بالإضافة إلى الهواء.
  • تظهر النتائج أن الفيروس يمكن أن يعيش من ساعات في الهواء إلى عدة أيام على المعدن.
  • تؤكد الأبحاث على أهمية تنظيف المنازل والمستشفيات والأشياء.

قد قدمت دراسة جديدة بعض المعلومات القيمة حول مدة بقاء فيروس كورونا على أسطح مختلفة، الأمر الذي أظهر أنه يبقى معديًا لفترة طويلة على بعض المواد الشائعة. ومع انتشار المرض عبر الهواء والأجسام الملوثة، تساعد النتائج في فهم التدابير التي ينبغي اتخاذها لاحتواء المرض.

وبالنسبة للدراسة، حاول الباحثون تكرار كيفية انتشار الفيروس على الأسطح بواسطة شخص مصاب في بيئة منزلية أو مستشفى. فقد قاموا بتفريغ رذاذ من القطرات المجهرية على أسطح من الممكن أن ينتهي بها الأمر ملوثة من خلال السعال أو اللمس. إليك قائمة بالنتائج التي توصل إليها العلماء، توضح المدة التي يبقى فيها الفيروس التاجي مُعديًا:

  1. الهواء: 3 ساعات
  2. النحاس: 4 ساعات
  3. الكرتون: 24ساعة
  4. البلاستيك: من 2 إلى 3 أيام
  5. الفولاذ المقاوم للصدأ: من 2 إلى 3 أيام

وحذر الكاتب المشارك في الدراسة جيمس لويد سميث، (أستاذ علم البيئة وعلم الأحياء التطوري بجامعة كاليفورنيا) من أن احتواء الفيروس صعب جدًا لأنه من السهل “نقله عبر الاتصال العرضي والعفوي نسبيًا”، مضيفًا “إذا كنت تلمس أشياء قام شخص آخر مؤخرًا بلمسها، كن على علم بأن يديك قد تتلوث لذلك اغسلهما”.

كما أن تنظيف الأسطح وتطهيرها بانتظام حول منزلك والأماكن العامة أمر ذو أهمية قصوى. أوصى نيلتجي فان دورمالين من المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، الذي كان يشارك أيضًا في الدراسة، باستخدام محلول التنظيف مع مبيّض مخفف كخيار إضافي للتعقيم والتطهير.

المصادر: 1