تعرف على سديم السرطان الأخاذ الذي التقطه تلسكوب هابل في الذكرى التاسعة والعشرين لإطلاقه

احتفالاً بالذكرى السنوية التاسعة والعشرين لإطلاق تلسكوب هابل الفضائي التابع لوكالة ناسا، استخدم علماء الفلك هابل لالتقاط هذه الصورة المبهجة والملونة لسديم السرطان الجنوبي.

يقع هذا السديم والمعروف رسمياً باسم Hen 2-104 على بعد آلاف السنوات الضوئية من الأرض، والذي يتضح أنه يحتوي على بنيتين متداخلتين على شكل ساعة رملية تم نحتهما بواسطة زوج من النجوم يحومان حول بعضهما في نظام ثنائي.

يتكون الثنائي من نجم أحمر عملاق يتقدم في السن ونجم محترق: قزم أبيض. يطرح العملاق الأحمر طبقاته الخارجية، وتنجذب بعض من هذه المادة التي يتم طردها بفعل جاذبية القزم الأبيض الذي يرافقه.

والنتيجة هي أن كلا النجمين مدمجان في قرص مسطح من الغاز الممتد بينهما. يضيق الحزام المتكون من هذه المواد تدفق الغاز إلى الخارج، بحيث لا يسرع إلا إلى أعلى وأسفل القرص، ما نتج عنه سديم على شكل ساعة رملية.

تظهر فقاعات الغبار والغاز على الأطراف أكثر سطوعاً، آخذة شكل أرجل السلطعون، ومن المرجح أن تكون هذه “الأرجل” هي الأماكن التي يتصادم فيها هذا التدفق مع الغاز والغبار النجمي المحيط، أو ربما مع المواد التي فقدها النجم الأحمر العملاق في وقت سابق.

المصادر: 1