الزواج على تطبيق زوم أصبح قانونياً الآن في نيويورك

في نيويورك، الولاية الأمريكية الأكثر تضرراً من كوفيد-19، عطل الوباء حياة الملايين. أُمِرت الشركات غير الضرورية بإغلاق أبوابها وطُلِب من سكان نيويورك البقاء في منازلهم قدر المستطاع.

ولكن ستتاح الفرصة الآن لاستئناف جزء واحد من الحياة اليومية إذ أصدر الحاكم أندرو كوموAndrew Cuomo اليوم قراراً تنفيذياً يسمح للأزواج بالحصول على التراخيص والزواج “باستخدام تقنية الصوت والصورة.”

أعلنت ميليسا ديروسا، وهي سكرتيرة الحاكم، قرار ” مراسم الزواج عن طريق الفيديو”، قال كومو “لا عذر الآن حين يثار موضوع الزواج. لا عذر، يمكنك القيام بذلك عن طريق تطبيق زوم.”

زوم، بالطبع، هي تقنية مؤتمرات عن طريق الفيديو شائعة لاقت ارتفاعاً ضخماً في استخدامها مع اضطرار العديد من العاملين الآن لعقد الاجتماعات عن بعد. في الولايات المتحدة أصبح تطبيق زوم مرادفاً لمحادثات الفيديو من الناحية العملية أثناء فترة الوباء، ما جعله مصدر الإزعاج الأكبر لمنافسيه.

ويتعين أن يتبع الزفاف الرقمي بضع قواعد منصوص عليها في القرار، والذي يكون سارياً حتى تاريخ 18 مايو. على سبيل المثال، يجب أن يحدث خلال مؤتمر الفيديو تفاعل مباشر بين الزوجين وكاتب البلدة أو المدينة، والشاهد أو الشخص من أجل انعقاد الزواج. بعبارة أخرى، لا يُسمَح بالفيديو المسجل مسبقاً، لذا لا يزال يتعين على المشاركين الحضور فعلياً وإن لم يكونوا موجودين جسدياً.

سواء كان بإمكانهم جعلها رسمية أم لا، استضاف الأزواج واسعي الحيلة احتفالات عبر الأنترنت. في الشهر الماضي، حضر مراسل كوارتز دانيال وولفDaniel Wolfe حفل زفاف صديقين في كاليفورنيا على تطبيق زوم. مع ذلك للتطبيق مساوئه. ملاحظة: توفر نسخة زوم المجانية فقط 40 دقيقة من الاجتماع في لقاءات المجموعات.

انضم وولف وزوجته مرة أخرى عبر تطبيق Google Hangouts، عندما شاهدا نذر الزوجين. وكتب “بكينا، أنا وزوجتي ممسكين أيدي وأذرع بعضنا البعض، بينما كنا نحدق خلال هذه البوابة الغريبة إلى شيء يشبه الواقع إلى حد ما وواقعنا الحالي إلى حد كبير”. ” بكينا بكاء لا يصدق، عندما تكون سعيداً لأصدقائك الذين لديهم بعضهم البعض. تشعر وكأنه حفل زفاف.”

المصادر: 1