دُبي تَنوي بناء أكبر محطة للطاقة الشمسية المركزة بحلول عام 2020

الطاقة النَظيفة:

أظهرت دُبي إنها لا تُريد أن تَكون طاقتها فَقط نظيفة بَل وَكذلك كبيرة، حَيثُ تَبني أكبر مَحطة للطاقة الشمسية المركزة في العالم (CSP) والتي سَتنتج 1000 ميجا وات بِحلول عام 2020.

وَفي يوم الخميس المصادف 2 يونيو، أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي (DEWA)، إنهُ سَيتم إنشاء المَحطة في مُجمع مُحمد بن راشد آل مَكتوم للطاقة الشمسية، ويُعد أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم حَيثُ يَتم إنشاءهُ في موقع واحد، حيثُ تَتكون المخططات مِن خمس منشآت. وقد طلبت الهيئة بِالفعل مِن المستشارين الدوليين تَمويلها بِـ 200 ميجا وات.

وَبينما يَبلغُ حالياً مُعدل تَكلفة الإنتاج للطاقة الشمسية المُركزة 15 سنتاً لكل كيلو وات في ساعة، تَسعىٰ الهيئة للحصول عَلىٰ رقم أقل مِن 8 سنتات لكل كيلو وات في ساعة، ولم يَتمْ الكشف عَن تكلفة المشروع حَتىٰ هَذهِ اللحظة، ولكن الأكيد بأن إجمالي المشروع سَتبلغ تَكلفتهُ 50 مليارَ درهم إماراتي (13 مليارَ دولار) وذلك لإنتاج 5000 ميجا وات في مُجمع الطاقة الشمسي مِن ضمنها الخلايا الشمسية (PV) وَكَذلك مَحطات الطاقة الشمسية المركزة (CSP) ويتوقع أن تُقلل هَذهِ المحطة مِن إنبعاث 6.5 طن من الكربون كل عام.

إستراتيجية الطاقة النظيفة:

تَختلف محطات (CSP) عن محطات الألواح الشمسية المستخدمة بالمحطات الصغيرة. حَيثُ تَتألف مِن مرايا شمسية مُرتبة بالشكل الدائري وتُسمى بهيليوستات (Heliostats) حَيثُ تَسقط أشعة الشمس إلىٰ برج تجميع مركزي حَيثُ تَعمل علىٰ تشغيل التوربينات البخارية لِتوليد الكهرباء.

إن الميزة لِهذا النظام هي إمكانية تَخزين الطاقة حَتىٰ عِندَ عَدم وجود أشعة شمس مباشرة، وَتخزين الطاقة مِن 8-12 ساعة مِن بعدِ توليدها.

المُجمع الشمسي هوَ شيء مهم لخطة دبي في إنتاج الطاقة النظيفة بحلول عام 2050، وفي هَذا المَسعىٰ تهدف الإمارات إلى توليد 7% من إجمالي طاقتها عَبر الطاقة النظيفة بِحلول عام 2020، و25% بحلول عام 2030 و75% بحلول عام 2050.

لِتحقيق هَذهِ الخطة، فلن تعتمد دبي على الطاقة الشمسية فقط، بل ستمزج عِدة أنواع مِن الطاقة، مُتضمنة 61% مِن الغاز الطبيعي، و25% من الطاقة الشمسية، و7% مِن الفحم النظيف، و7% من الطاقة النووية بِحلول عام 2030.

ترجمة: يوسف لؤي

تدقيق لغوي: علي فرج

المزيد