قلب اصطناعي جديد يتم شحنه لاسلكياً داخل صدر المريض

إن أول من من تمت عليه عملية زراعة كهذه هو رجل في الرابع والعشرين من عمره.

فشل في القلب النابض:

منذ أكثر من 50 عاماً، قام طبيب بزراعة أول ميكانيكية معوضة لنبض القلب، والمعروفة بإسم

جهاز المساعدة البطينية، يوضع بصدر المريض الذي يمتلك قلب غير قادر على القيام بعمله بضخ الدماء.

ومنذ ذلك الحين، قام جهاز المساعدة البطينية بإنقاذ عدد غير محدود من الأرواح ومن ضمنهم اسماعيل تورسونوف وهو أول من تمت عليه عملية زراعة قلب اصطناعي بداخله يتم شحنه لاسلكياً .

صاحب ال24 عامًا كان في مراحل الخلل القلبي الأخيرة عندما قرر الأطباء في كازاخستان بالقيام بعملية زرع جهاز المساعدة البطينية بداخله في شهر كانون الأول.

و لكن الجهاز الموجود بصدر تورسونوف ليش مشابهاً لبقية أجهزة المساعدة البطينية حيث هذا الجهاز يتم شحنه لاسلكياً وبذلك يكون نستبعد أكبر نقاط الفشل للجهاز حيث لن يتوقف عن العمل بشكل مفاجئ.

توصيله:

عادةً، يتم شحن جهاز المساعدة البطينية عن طريق سلك كهربائي يخرج من الجهاز ويمر حتى يخرج من فتحة في بطن المريض، ومن بعدها يتصل السلك إما بمخرج للطاقة بشكل مباشر أو مدخرة خارجية ليتم شحنه.

المرضى اللذين يحملون جهاز المساعدة البطينية التقليدي من الواجب أن يكون بجعبتهم دائما مدخرات إحتياطية جاهزة للإستخدام في حال حدث خلل بالمدخرات المستخدمة حالياً، حيث لديهم حوالي 15 دقيقة من أجل تبديل البطارية وإلا سيتوقف الجهاز عن العمل مما يؤدي إلى توقف النبض وبالتالي ذلك سيودي بحياة المريض.

إن الفتحة التي يمر منها سلك الطاقة الذي يغذي الجهاز التي من خلاله يتم شحن الجهازهي أيضاً عرضة للإلتهابات وبذلك يجب على المريض أن يكون مراعيًا ومراقبًا لأي علامة من علامات الإلتهابات.

من دون أسلاك:

و لكن جهاز المساعدة البطينية الخاص بتورسونوف ليس بحاجة لسلك الطاقة الموجود بالأجهزة التقليدية وذلك بفضل نظام الشحن الذي تم إنشائه من قبل شركة التقنيات الإسرائيلية ليفيتكس كارديو.

النظام يتألف من جهاز استقبال هو عبارة عن ملف حثي ومدخرة ومتحكم داخلي، جميعها مزروعة بصدر تورسونوف.

الجهاز بعد شحنه يصل لقدرة 8 ساعات من العمل، وعندما يحتاج تورسونوف لشحنه، يقوم بإرتداء صدرية والتي بداخلها يوجد ملف خارجي والتي تقوم بشحن الملف الداخلي كهرومغناطيسياً.

يوجد جهاز متابعة يوضع على رسغ المريض من أجل مساعدته في معرفة ومتابعة وضع جهاز المساعدة البطينية الخاص به، وفي حال إنخفاض شحن البطارية أو أن الجهاز يواجه أي نوع من أنواع المشاكل، يوجد منبه رجاج داخلي مجهز.

في حال حصلت أي مشكلة في عملية الشحن اللاسلكي، فإن تورسونوف لديه خيار بديل وهو الشحن سلكياً ولكنه لم يحتاج لإستخدامه ولا مرة واحدة منذ قيامه بالعملية.

حرية جديدة:

نير يورييل، خبير رائد في أنظمة أجهزة المساعدة البطينية ومدير قسم الفشل القلبي والزراعة وأنظمة الدعم الدموية بجامعة شياكغو وليس له دور بإختراع جهاز المساعدة البطينية الخاص بشركة لافيتيكس كارديو حيث قام بحضور المؤتمر الصحفي الخاص بالجهاز ومعلنا عنه وكان قد بدا متحمساً له وعبر عن ذلك من خلال قوله :”هذا تحسن مهم بنوعية الحياة الذي يعيش ضمنها المريض، المريض يمتلك الحرية من أجل خوض يومه الاعتيادي من دون القلق فيما إذا كان متصل بمصدر للطاقة وبإمكانه أن ينسى ولو لبضع ساعات بإنه يحمل جهاز مساعدة البطينية”.

و اختتم الطبيب نير يورييل المؤتمر بقوله:

“نحن، المجلس الطبي، أطباء القلبية، جراحي القلب، منسقي جهاز المساعدة القلبية والمرضى أردنا هذا الجهازمنذ عقود”.

ترجمة: أمجد جميل

المصادر: 1