كيف تكشف الشوكولاتة الجيدة

أنا أحب تسوق الشوكولاتة وأحب أكلها أكثر. لكن في بعض الأحيان، من الصعب جدًا اختيار ما يمكن الحصول عليه، حيث إنني أفتقر إلى المعرفة المطلوبة التي توجهني نحو عملية الشراء المرضية. خلال مثل هذه الأوقات، فإن السعر هو المبدأ التوجيهي الرئيسي. لكن إيمي من شركة Guittard ظهرت مؤخراً على Epicurious لتعلمنا أن هناك الكثير من الأشياء التي تشير إلى جودة هذه المسرات السماوية.

قدمت إيمي جويارد في Epicurious مجموعة عشوائية من الشوكولاتة من صانعي مختلفين، دون ذكر أي معلومات عنها. كانت وظيفة ايمي فقط تذوقها، وهي أحد افراد العائلة في شركة Guittard، وقالت إنها تبذل قصارى جهدها لمعرفة أي منها كانت رخيصة والتي كانت باهظة الثمن. ولا يمكن أن يكون هناك شخص أفضل منها في هذا الموقف. الشوكولاته في دم ايمي. فهي تعمل في شركة جويارد للشوكولاته، التي أسسها جدها العظيم إيتيان جويارد عام 1868.

في منتصف القرن التاسع عشر، كان إيتيان يخطط لمغادرة منزله في فرنسا لتجربة حظه في الولايات المتحدة، أملاً في أن يصبح غنياً في كاليفورنيا. ومع ذلك، لم يكن لدى الرجل إمدادات التعدين اللازمة لهذا المنصب، لذلك قام بتعبئة الكثير من الشيكولاتة اللذيذة من مصنع عمه لبيعها ويحصل على الامدادات. عام 1868 أبحر مرة أخرى إلى فرنسا، وعبر عن قدرته الفنية وعاد إلى سان فرانسيسكو، لفتح شركة Guittard في شارع Sansome. بالإضافة إلى الشوكولاتة، باع إيتيان القهوة والشاي والتوابل.

مرر لأسفل للتحقق من كيفية كشف الشوكلاتة!

الشوكولاته في دم Amy Guittard. فهي تعمل في شركة جويارد للشوكولاته، التي أسسها جدها الأكبر عام 1868

في منتصف القرن التاسع عشر، غادر إيتيان غيتارد منزله في فرنسا ليجرب حظه في الولايات المتحدة على أمل أن يصبح غنيًا.

كان إيتيين قد أحضر معه الشيكولاتة، على أمل أن يتاجر بها من أجل إمدادات التعدين.

عمال المناجم الأثرياء كانوا مستعدين لدفع الكثير من المال مقابل الحصول على الشيكولاتة الممتازة.

لذا عاد إلى فرنسا، ليتدرب مع عمه، وفي عام 1868، كان إتيان مرة أخرى في سان فرانسيسكو، حيث افتتح شركة غويتارد للشوكولاتة

في الآونة الأخيرة، شاركت إيمي معرفتها الهائلة حول الشوكولاته من خلال تذوق مجموعة مختارة عشوائية من المنتجات من مختلف الصانعين

في البداية، جرب شرائح الخبز، وقارنت لونها ونكهتها وبقية الخصائص

ثم تذوقت إيمي شوكولاتة الحليب، مشيرة إلى جودة منتجات الألبان وخشونة الحواف

عندما قارنت ايمي الشوكولا البيضاء، أعطت الكثير من الاهتمام لزبدة الكاكاو

عند محاولة تناول مسحوق الكاكاو، كانت تبحث في الشوكولاتة عن النكهة العالقة وما إذا كان هناك طعم محترق أم لا

أخيرا، الشوكولاته الداكنة. كانت ايمي تبحث عن (فقاعات) فقاعات الهواء وعما إذا كانت القطع تشبع جوعها أم لا

شاهد الفيديو أدناه للتحقق من النتائج!

ترجمة: ليث حسين

المصادر: 1