أغرب 12 شيئًا في الكون

ليس هنالك أي شك بأن الكون فعلاً غامض. فقط القي نظرة على الكون وستجد جميع انواع الغرابة. نباتات وحيوانات تتكاثر زاحفةً حول كرةٍ زرقاء من الصخر المنصهر، المغطاة بقشرة وحولها غطاء قوي بداخله العديد والعديد من الغازات المتقلّبة. ومع ذلك، فكوكبنا يمثل جزءاً صغيراً فقط من هذه الواقعة الخاصة مقارنة بما يمكن إيجاده في الكون، وأيضاً يكشف لنا علماء الفلك يومياً مفاجآت جديدة. في هذا المقال، سوف نلقي نظرة على أكثر الاشياء الغريبة والغامضة التي تحوم في الفضاء الواسع.

1. موجات راديوية غامضة

منذ عام 2007، والباحثون يستقبلون موجات راديوية فائقة القوة والأشعّة، دائمةً فقط لعدّة أجزاء من الألف من الثانية (ملّي ثانية.) تم تسمية هذه الومضات المبهمة بالنبضات الراديوية السريعة (fast radio bursts) واتضح بأن هذه الإشارات السريعة قادمةً من مليارات السنين الضوئية البعيدة (اعلم بما تفكرون. لا، ليست بمخلوقاتٍ فضائيّة.)

تمكن العلماء مؤخّراً، من رصد نبضات سريعة مكرّرة، حيث كانت قد ومضت 6 مرات توالياً.

2. الباستا النووية (Nuclear Pasta)

أقوى مادة في الكون، مكوّنة من بقايا خاصة بنجمٍ ميت. وفقاً لمحاكاة كانت قد اجريت، فالبروتونات والنيوترونات في قشرة النجم الذابلة تتعرض لدرجات ضغطٍ جنونيّة، والتي تعصرهم ليصبح شكلها شبيهاً بالمعكرونة. كسرها يتطلب قوة تزيد عن عشرة مليارات القوة المطلوبة لكسر الفولاذ.

3. هاوميا له حلقات!

هاوميا (Haumea) الكوكب القزم الذي يحوم داخل حزام كويبر (Kuiper Belt) خارج مدار نبتون، هو كوكب غير معتاد. يمتلك شكل ممدّد غريب. امتلاكه لقمرين، وطول يومٍ يمتد لأربعة ساعات فقط؛ يجعله الجسم الاسرع دوراناً في النظام الشمسي. لكن في عام 2017، اصبح هذا الكوكب اكثر غرابة من ذي قبل، عندما شاهده علماء الفلك يمر بجوار نجم ولاحظوا حلقات رفيعة للغاية تحوم حوله. يعود هذا السبب على الارجح كنتيجة لاصطدامٍ ما كان قد حصل في ماضٍ بعيد.

4. قمر معه قمر

ما هو الشيء الأجمل من القمر؟ سؤال بسيط، قمر يدور حوله قمر آخر. اطلق عليه الانترنت اسم مون-مون (Moonmoon.) قد يعرف أيضاً بأسماءٍ اخرى، مثل سب-مون (Submoon) و مونيتوس (Moonitos) وجراند-مون (Grandmoon) و مووون (Moooons.) هذه الاقمار لا تزال نظرية فقط. لكن القياسات والحسابات المؤخرة اشارت أنه ليس هنالك شيء مستحيل بما يتعلق بمسألة وجودهم فهذا ممكن. لعلّ علماء الفلك يكتشفون احدهم في يومٍ ما.

5. ماذا عن كون بمادة مظلمة قليلة؟

المادة المظلمة، المادة المجهولة التي تشكل 85% من مجمل المادة في الكون. لكن الباحثين متأكدين من شيء واحد على الأقل، وهو أن المادة المظلمة موجودة في كل مكان. ولكنهم بدأوا بحكّ رؤوسهم بسبب كونٍ غريب كانوا قد رصدوه مسبقاً في الشهر الثالث من 2018، حيث بدا أنه بالكاد يحتوي على مادة مظلمة. مع ذلك، فالتناقض المكتشف بثق إيماناً بنظرية اخرى تشير إلى أن المادة المظلمة ليست موجودة بتاتاً.

ماذا دهاكم أيها العلماء!

6. النجم الأغرب على الإطلاق

عندما رأت عالمة الفلك تابيثا بوياجيان (Tabetha Boyajian) وفريق عملها، النجم المعروف ب كاي آي سي846285 (KIC 846285) والذي لقب ايضاً بنجم تابي ((Tabby’s Star تملّكهم الذهول. فالنجم يخفت سطوعه ضمن فترات شاذة ولمدة عشوائية من الوقت وبنمط غير ثابت، وأحياناً يصل هذا الانحدار في السطوع إلى 22% من مجمل سطوعه الكلّي. هناك نظريات أخرى تم تداولها، من ضمنها ما يتحدث عن امكانية حجب السطوع بسبب مركبة هائلة لمخلوقات فضائيّة. لكن حالياً، يعتقد أغلب الباحثين بأن النجم محاط بحلقة ترابية غير طبيعية، وهذا ما قد يسبب الحلكة بعض الاوقات.

7. قمر هايبيريون عالي الطاقة

عنوان “اغرب قمر في النظام الشمسي” قد يذهب للعديد من الاجرام السّماوية. لكن احد اغرب الاقمار شكلاً هو قمر زحل، فهو يشبه شكل الاسفنج وبشكل قطرٍ شاذ، يوجد به العديد من النتوؤات والفوّهات البركانية الكبيرة. وَجدت مركبة ناسا الفضائية “كاسيني” (Cassini) التي زارت بيئة كوكب زحل بالفترة الممتدّة ما بين 2004-2017، بأن قمر هايبيريون (Hyperion) كان مشحون بجزيئات مشعّة، خاصة بكهرباء ساكنة كانت تحوم خارجاً في الفضاء.

8. نجم نيوتروني قابل للتّتبع

النجم النيوتروني الذي ضرب الأرض بتاريخ 22/9/2017 لم يكن لوحده، فهذا ليس بأمرٍ عاديّ. يرى علماء فيزيائيون في مرصد فلكيّ في القارة القطبية الجنوبية درجات طاقة مشابهة لهذا النجم مرة واحدة شهرياً على الاقل. لكن هذا النجم كان فريداً من نوعه، لأنه كان أول نجم يصل إلينا حاملاً معلوماتٍ كافية للفيزيائيين حول منشأه، وحول ضبط التلسكوب في نفس الاتجاه الذي أتى منه لتتبّعه. اكتشفوا أنه دُفع نحو الأرض منذ 4 مليارات سنة من قبل نجم زائف مشتعل، لكن ثقب اسود هائل في منتصف المجرة كان يستنزف طاقته والمواد حوله.

9. المجرة الأحفورية الحيّة

دي جاي سات (DGSAT) هي مجرة فائقة الانتشار، يعني ذلك أنها كبيرة بقدر مجرة درب التبانة، لكن نجومها منتشرة بشكلٍ خافت مما يجعلها تقريباً غير مرئية. لاحظ العلماء هذه المجرة عام 2016، وتبين أنها هائمة لوحدها، على غير طبيعة المجرات فائقة الانتشار الأخرى، التي عادة ما توجد ضمن عناقيد. تشير ملامح هذه المجرة إلى كونها أحفوراً حياً (كناية على قدمها) بسبب تكوّنها اثناء حقبة مختلفة تماما من الكون من بَعد مليار سنة فقط من الانفجار العظيم.

10. صورة لكوازار مزدوج

المجسمات الهائلة تحرف مسار الضوء بطريقة كفيلة بتشويه صورة الاجسام والاشياء التي تقع خلفها. عندما استخدم الباحثون تيليسكوب هابل لرصد كوازار يعود من حقبة الكون القديم، استخدموه لكي يقيسوا نسبة التمدّد الكوني، واكتشفوا بأن الكون يتمدّد اسرع بالوقت الحالي مقارنة بالسابق، وهذا اكتشاف يتخالف مع الدراسات والقياسات المتوقعة في السابق. حالياً، يحتاج علماء الفيزياء أن يعرفوا ما إذا كانت نظرياتهم خاطئة، أم أن هنالك شيء ما غريب يحدث.

11. تيار من الاشعّة تحت الحمراء آتٍ من الفضاء

النجوم النيوترونية هي اجسام هائلة الكتلة، تشكلت بعد موت نجم عاديّ. في طبيعة الحال، هذه النجوم تلفظ موجات راديوية أو إشعاع اكثر قوة كالأشعة السّينيّة مثلاً. لكن لاحظ علماء الفلك في عام 2018 أن هنالك تيار كبير من الاشعة تحت الحمراء قادم من نجم نيوتروني يقع على بعد 800 سنة ضوئية عن الأرض، وهذا شيء لم يتم ملاحظته مسبقاً. اقترح الباحثون أن حلَقة من التراب المحيطة بالنجم النيوتروني قد تكون السبب وراء توليد هذه الموجات، ولكن التفسير الحقيقي والنهائي لم يتم العثور عليه بعد.

12. كوكب رحّال يحتوي على شفق قطبي (تنين أورورا)

الكواكب الرحّالة تهيم حرّةً في المجرّة، حيث تكون قد طردت من نظامها بسبب قوى الضغط والجاذبيّة. هنالك صفة واحدة خاصة بهذا الكوكب والتي تعرف باسم (.J01365663+0933473 SIMP) جسم بحجم الكوكب، بعيد بمقدار 200 سنة عن مركزه، والذي يمتلك حقل مغناطيسي اقوى ب200 مرة من الحقل المغناطيسي الخاص بكوكب المشتري، يجعله قوي كفاية لتوليد ومضات من الشفق القطبي في غلافه، والتي بالإمكان رؤيتها من خلال تلسكوبات راديوية.

ترجمة: نور الدين حاتم

المصادر: 1