ما هي المدينة الأكثر إلحادًا في العالم؟

ماهي المدينة التي يقطن فيها أكبر عدد من الملحدين في العالم؟

بغض النظر عن رؤيتك الدينية فنحن نرفض أي تعاليم دينية، نختار عقلية ملحدة. بعيدا عن السيطرة الدينية المتطرفة التي يمارسها داعش أو الإلحاد الذي تفرضه الدولة مثل دولة كوريا الشمالية، فإن معظم الأماكن حول العالم هي في مكان ما بين هاتين على نطاق التدين. لكن إذا أردت أن تعرف ما هو أكثر مكان يعيش فيه الملحدين، إلى أين ستذهب؟

هذا المكان على الأرجح مدينة، على الأقل وفقًا للكيفية التي وصفها بعض العلماء.

وقال بنيامين بيت هلامي، أستاذ علم النفس في جامعة بيرزيت: “هؤلاء الذين ليس لهم أي انتماء ديني وجد أنهم أصغر سنا، معظمهم من الذكور، بمستويات أعلى من التعليم والدخل، أكثر ليبرالية، ولكنهم أيضًا أكثر تعاسة وأكثر انعزالًا عن المجتمع”.

بالنسبة لعالم النفس البيولوجي والمؤلف نايجل باربر، فإن هؤلاء الناس هم أكثر عرضة ليكونوا في مركز سكاني كبير، وليس في منطقة ريفية، لأن المدن تميل إلى أن تكون أكثر ازدهارًا ، وعلى هذا النحو سيشعر سكانها أنهم أقل احتياجًا للدين. في الواقع، يعتقد أنه بحلول عام 2038، سيكون لدى معظم البلدان أقل من 50٪ من سكانها يعتقدون أن الدين مهم بالنسبة لهم، ويعبرون ما يسميه “العتبة الملحدة”.

ما هي الأماكن التي تجاوزت بالفعل هذه النقطة؟

في استطلاع لـ WIN / GALLUP اعتبارًا من عام 2015 ، تم إعلان الصين أقل دولة دينية في العالم، حيث بلغ عدد الملحدون (نسبة 61٪) ضعف الملحدين مقارنة بأي بلد آخر. بعد ذلك كانت اليابان بنسبة 31 ٪ والجمهورية التشيكية بنسبة 30 ٪. بشكل عام، كانت أوروبا الغربية أقل المناطق الدينية وفقًا للاستطلاع، حيث أن 51٪ من السكان إما غير متدينين أو ملحدون. غالباً ما تتصدر الدول الاسكندنافية الطريق في مثل هذه الاستطلاعات، حيث أن السويد والدنمارك والنرويج لديها أعداد كبيرة من غير المؤمنين.

ماذا عن مدن محددة؟

سميت برلين “عاصمة أوروبا الملحدة” لأن 60٪ من سكان برلين لا ينتمون إلى أي دين.

بقدر ما يتعلق الأمر بالمملكة المتحدة، وفقا لتعداد عام 2011 ، كان سكان نورويتش ملحدين أكثر من غيرهم بنسبة (42.5 ٪) ويقارن هذا مع 25.1 ٪ لكامل إنجلترا وويلز.

في الولايات المتحدة، تشير تصنيفات جمعية الكتاب المقدس الأمريكية لعام 2016 إلى منطقة ألباني / شينيكتادي / تروي في ولاية نيويورك باعتبارها الأقل “اهتمامًا بالكتاب المقدس”، مما يعني أن 10٪ فقط هناك قاموا بقراءة الكتاب المقدس في الأسبوع الأخير وأن الكتاب المقدس هو من يقود حياتهم وفقا لذلك.

كانت بوسطن أقل مدينة اهتماما بالإنجيل في الاستطلاع، حيث كان 11٪ فقط من سكانها يملكون الكتاب كجزء من حياتهم.

المدينة الأكثر ملاءمة للكتاب المقدس؟ تشاتانوغا، تينيسي. ليس من المستغرب، أن الجنوب يقود الولايات المتحدة في التدين، مع مدن في ولاية تينيسي، ألاباما، فرجينيا ولويزيانا تتصدر الرسم البياني.

في دراسة استقصائية منفصلة، حدد معهد أبحاث الديانة العامة لعام 2016 بورتلاند وسياتل وسان فرانسيسكو كأقل المدن الدينية في أمريكا، حيث لا يملك 37٪ من الأشخاص هناك أي دين. كانت بوسطن رقم 8 في النتائج التي توصلوا إليها.

إذًا ما هي أقل مدينة تدينًا في العالم؟

في حين أن الأرقام يمكن أن تختلف بالتأكيد على أساس كيفية تعريفك للتدين، فإن أكبر مدينة في الصين، أقل البلدان الدينية في العالم، من المحتمل أن تكون مركز أكثر السكان إلحادا في العالم.

وستكون شانغهاي، المدينة التي يقطنها 24 مليون شخص، ويقول 86.9٪ من سكانها أنهم لا ينتمون لأي دين. يمكن أن يصل هذا إلى حوالي 21 مليون ملحد.

ترجمة: حسام عبدالله

المصادر: 1