7 أشياء ستحدث لجسمك إذا تناولت الزنجبيل كل يوم

بالطبع، هناك الكثير من التوابل الرائعة التي تقدم فوائد صحية كبيرة، ولكن من الصعب التغلب على الزنجبيل لخصائصه الكثيرة والمفيدة. وعلى العكس من المكملات اليومية الشعبية الأخرى، فالزنجبيل له مذاق رائع أيضًا.

السبب في أن الزنجبيل جيد جدا بالنسبة لك هو يعود إلى مركب يسمى جينجيرول. هذه المادة مضادة للالتهابات، مما يعني أنه يمكن للزنجبيل أن يخفف الآلام والأورام. وهو أيضا مضاد للأكسدة يحيد الجذور الحرة في الجسم. وهذا يمكن أن يقلل من خطر الاصابة بالسرطان.

تابع القراءة لمعرفة المزيد عن الفوائد من تناول الزنجبيل كل يوم.

نعتقد أنك ستفاجأ بما يحدث ومدى شعورك بالراحة. من هدف العمر رقم 4، إلى الدعم الذي يقدمه 8 لمهمة صعبة للغاية، يمكن أن يكون الزنجبيل على محمل الجد كأفضل صديق لك.

1. التخلص من ارتجاع المريء

يمكن أن يحدث الارتجاع الحمضي على أساس نوع الوجبة التي تتناولها، أو ببساطة بسبب التشريح الخاص بك. بعض الناس عرضة بشكل خاص للارتجاع المريئي. الزنجبيل هو جيد جدا في الحد من ارتجاع المريء، تستخدم خلاصة الزنجبيل الفعالة في علاجات ارتجاع المريء.

تشير بعض الأبحاث إلى أن تناول الزنجبيل يوميًا، سواء في شاي خاص أو في طعامك، يمكنه القضاء على ارتجاع الأحماض.

2. تقليل الالتهاب في جميع أنحاء جسمك

الالتهاب هو آلية دفاعية مفيدة عندما يجب عزل جزء من الجسم المصاب أو المنعدي للحد من الأذى الذي يلحق بالمناطق الأخرى. ومع ذلك، فإن العملية الالتهابية ليست جيدة في التعرف على ما إذا كان الالتهاب مفيداً أو أن الالتهاب يؤذي فقط.

لذلك الأشخاص الذين المصابين بالالتهاب المزمنة مثل التهاب المفاصل يمكنهم الحصول على الكثير من الراحة من تناول الزنجبيل. هذه الخاصية نفسها تجعل الزنجبيل جيدًا للشفاء بعد التعرض لكل الإصابات بشكل عام.

3. التقليل من مخاطر السرطان

ويجري دراسة الزنجبيل على نطاق واسع لتأثيره على الخلايا السرطانية. وقد أظهرت الأبحاث أنه يقضي علي خلايا سرطان المبيض بسرعة أكبر وأكثر أماناً من العلاج الكيميائي. هذه أخبار لا تصدق، لأن العلاج الكيميائي يميل إلى التسبب في العديد من المشكلات الصحية بالمقابل.

تم العثور على الزنجبيل أيضا لمنع التهاب القولون والمعوي، وهو عامل خطر لسرطان تلك الأجزاء من الجسم.

4. تحسين الهضم

لا يقضي الزنجبيل فقط على الارتجاع الحمضي ويقلل الالتهاب في الأمعاء. يمكن للزنجبيل أيضا تهدئة الغثيان. جزء من السبب هو أن الزنجبيل هو مضاد حيوي طبيعي يمكنه القضاء على البكتيريا الغير نافعة التي تسبب مشاكل في المعدة.

الزنجبيل هو أيضا جيد لتحفيز اللعاب، والذي هو جزء لا يتجزأ من عملية الهضم. سواء أكنت تعاني من خلل، أو كنت حاملاً وتواجهين غثيان الصباح، أو ببساطة تناولت شيئًا لم يتفق معك، فقد يكون الزنجبيل منقذاً حقيقيًا.

5. تخفيف وتجنب الصداع

الخصائص المضادة للالتهابات في الزنجبيل هي أيضا مفيدة في علاج أكثر حالة يشكو الأنسان منها – الصداع. العديد من علاجات الصداع التي لا تستلزم وصفة طبية هي في الواقع مجرد مضادات للالتهابات بدلاً من مسكنات الألم الفعلية.

الزنجبيل هو وسيلة طبيعية لتحقيق نفس الغاية، ولكن من دون الآثار الجانبية للتركيبات الكيميائية. في الواقع، تشير الدراسات إلى أن تناول الزنجبيل كل يوم لديه القدرة على منعك من الإصابة بالصداع، حتى الصداع النصفي.

6. فقدان الوزن

فقدان الوزن هو شيء صعب لإنجازه. ينظر الجسم إلى الدهون المخزنة كاحتياطي للطوارئ، ويفضل عدم حرقها. النظام الغذائي يلعب دورا كبيرا، ولكن الكثير من اللوم على وزنك يذهب أيضا إلى علم الوراثة. لذلك من المهم العمل مع جسمك في محاولة لفقدان الوزن، ويمكن أن يكون الزنجبيل مصدرًا ممتازًا للدعم.

ومن المعروف أن الزنجبيل يحرك الأيض على طول، وهو أمر مهم لأن اتباع نظام غذائي مكثف في كثير من الأحيان يبطئ ذلك. بمجرد إبطاء عملية الأيض، فمن المرجح أن تستعيد كل الوزن الذي فقدته بمجرد التوقف عن اتباع نظام غذائي. جرعة يومية من الزنجبيل يمكن أن تساعد في منع هذه المشكلة.

7. يقلل من آلام العضلات والإجهاد

هناك نوع آخر شائع من الألم هو ألم العضلات، والذي يحدث عادة بسبب ممارسة الرياضة أو المجهود اليومي. وقد أظهرت الدراسات أن الزنجبيل يمكن أن يساعد هنا أيضا. ومع ذلك، فإنه لا يميل على الفور لتخفيف آلام العضلات.

بدلا من ذلك، يمكن أن يقلل الزنجبيل يوميا من مستوى الألم الذي يتطور ويقصر مدة الشفاء عندما تصبح عضلاتك متعبة.

الخلاصة

مع كل هذه الفوائد الصحية المذهلة، نواجه مشكلة في التوصل إلى سبب عدم تناولنا بعض الزنجبيل كل يوم. والأكثر من ذلك، يمكن أن يكون الزنجبيل فعّالاً سواءً كان نيئًا أو مطبوخًا، طازجًا أو مجففًا.

مع نكهة حلوة ومتبلة قليلاً، يعتبر الزنجبيل مثاليًا للاستخدام في المخبوزات، والبطاطس المقلية وسلطة الفواكه. كما أنه لذيذ بما يكفي ليكون مشورباً عشبياً. بأي طريقة تأخذها، الزنجبيل هو عادة يومية رائعة.

ترجمة: زيد عبدالله

المصادر: 1