ها هي أخطر الإصابات التي يمكن للزوجين أن يواجهونها أثناء الممارسة الحميمية والتي عليكم تجنبها

الاصابات الشائعة

يفترض بالممارسات الحمميمية أن تكون كل شيء ممتع وليس مؤذي. لكن دونيكا مور، دكتوراه في الطب، وهي طبيبة نسائية في تشيستر بولاية نيو جيرسي ورئيسة مجموعة الياقوت لصحة المرأة ” Sapphire Women’s Health Group”، تقول بصفحة Health: “لا توجد لدينا بيانات عن ذلك لأنه عندما يذهب الناس إلى غرفة الطوارئ لإصابة ذات صلة بالممارسات الحميمية، فإنهم عادة لا يقولون إن إصاباتهم هو ذات صلة بالموضوع بهذا الموضوع، سيقولون في كثير من الأحيان أنهم سقطوا أو ماشابه.”

بالنظر إلى كل الاهتزاز والحركات التي تحدث أثناء الممارسة، ليس من المستغرب أن تحدث إصابات في بعض الأحيان – انطلاقاً من وجع اليوم التالي في الزوايا الحساسة إلى مشاكل أكثر خطورة تتطلب الأتصال بسيارة الإسعاف. قم بقرائة أكثر 10 إصابات شيوعًا وفقًا للأطباء الذين يعالجونهم، بالإضافة إلى كيفية شفائهم إذا ما حدث لك ثم تأكد من عدم حدوثهم مرة اخرى.

التمزق المهبلي

التمزق المهبلي يمكن أن يكون مؤلم كما يبدو. تقول الدكتورة مور: “التمزق يمكن أن يسبب الألم، والنزيف، وحتى العدوى أسفل الخط”. هذه الخدوش والجروح السطحية في الجلد المهبلي الحساسة غالبا ما تحدث عندما تشارك المرأة في الجماع ولكنها غير مشحمة بما فيه الكفاية. المهبل ليس مرنا كما ينبغي، لذالك تحدث هذه الجروح والتمزقات الجلدية.

على الرغم من كونها غير مريحة ومؤلمة كما تبدو، شفائها يتم بسرعة عموما، حتى في غضون ساعات بعد الممارسة. إذا مر يوم أو يومين ولم يهدأ الألم، أو لم يتوقف أي نزيف، استشرِ طبيبكِ. بما أنكِ بالتأكيد لا تريدين حدوث هذا النوع من تمزق مرة أخرى، في المرة القادمة التي تمارسون العلاقات الحميمية، تأكدي من أنكِ مشحمة بشكل طبيعي (الكثير من المداعبة عادة ما تساعدك في التشحيم) أو بمساعدة مرهم التشحيم الصناعي

التمزق الشرجي

مثل التمزق المهبلي، الآلام والتمزقات الشرجية تحدث عندما يكون هناك نقص في التشحيم. نظرًا لأن فتحة الشرج ليست مُونتة للمادة الشحمية ذاتيًا، يجب أن يكون التشحيم الاصطناعي أمرًا ضروريًا إذا كنت ترغب في الانخراط في الجماع الشرجي أو أي نوع من أنواع اللعب الشرجي.

يجب أن تلتئم التمزقات خلال يوم أو يومين، ولكن إذا لاحظت وجود نزيف أو ألم مفرط، فمن الأفضل أن ترى الطبيب. يمكن للتمزقات الشرجية أن تكون أكثر خطورة من التمزق المهبل لأن فتحة الشرج تحتوي على بكتيريا أكثر ضررًا. ونظراً لأن الأنسجة الموجودة في فتحة الشرج نحيفة جداً، فإن البكتيريا والجراثيم الضارة الأخرى ـ مثل السيلان، والكلاميديا، وفيروس نقص المناعة ـ على سبيل المثال ـ يمكن أن تدخل بسهولة أكبر من خلال الخدوش الصغيرة والكدمات وتدخل في مجرى الدم.

الالآم والتقرحات المهبلية

عندما يتعلق الأمر بالإصابات، تقول الدكتورة مور إنها تسمع عن وجع المهبل في أغلب الأحيان. تشرح قائلة: “سوف يتعافى الألم مع الوقت”. “ولكن عليك التوقف عن فعل أي شيء تقوم به للمساعدة في تخفيف الألم.”

لمعالجة الألم اللاذع أو التقرحات المهبدلية بعد الممارسة، تناولي مسكن للألم بدون وصفة طبية مثل الأيبوبروفين. قد يساعدكِ أخذ حمام دافئ على تخفيف الألم أيضًا. إذا قمتي بتجربة الكثير من الممارسات، ولستِ متأكدةً من السبب، تقترح الدكتورة مور تقييم الظروف. هل أنت متصلبة جدا؟ ربما يجب تخفيف التوتر بدرجة. هل يقوم شريككي بالكثير من الدفع السريع دون تشحيم كافٍ؟ إذا لم يكن أي من هؤلاء هو السبب، فيمكن للطبيب مساعدتكِ في تحديد المشكلة.

فقدان الواقي الذكري

اذا قام شريككي بفقدان الواقي الذكري في داخلكِ قبل أن تقوموا بجولة أو اثنتين.. . والأن انتم تمارسون بدون واقي ذكري، حينها تدركين أن الواقي الذكري لا يمكن رؤيته. لا تفزعي، استخدمي إصبعًا أو إثنان (أو اطلب من شريكك ان يقوم بذلك) لمحاولة الأمساك به. لا تستطيعين الامساك به؟ حافظي على الهدوئك؛ سوف يجعل القلق عضلاتكِ المهبلية مشدودة، مما قد يدفعه بعيدًا عن متناول اليد. (ولكن ليس من المهبل، لأنه من المستحيل أن يتجاوز الواقي الذكري عنق الرحم.)

إذا كان لا يزال ضائعاً، خذي استراحة. تقول الدكتورة مور: “إذا لم تستطع إزالة أحد العناصر بعد الممارسة، فانتظر لمدة ساعة، عندما يتقلص المهبل ويجعل من السهل تحديد مكانه”. في حال مرّ يوم ولم تستطيعي اخراجه، قم] بتحديد موعد مع أحصائي، الذي يمكنه إخراجه بسهولة. ثقي بنا، لقد فعلنا ذلك من قبل.

انكسار القضيب

لقد سمعت شائعات عن هذا، لذا إليك الحقائق. لا يمكن كسر القضيب لأنه لا يحتوي على أي عظام – ولكن الإصابة تحدث عندما ينحني القضيب المنتصب بقو، مما يؤدي إلى تكسير الحجرات المليئة بالدم.

إذا سمعت صوت طقطقة أو تشقق أثناء الجماع وفجأة ينتحب شريكك في الألم، فقد تكونين قد سببتي له كسر في القضيب. “ضع كيس ثلج على الفور،” تقترح الدكتورة مور ذلك. ثم توجه إلى غرفة الطوارئ. سيحتاج لعملية جراحية لإصلاح الأنسجة التالفة.

الكسر في القضيب هو في الواقع إصابة نادرة، على الرغم من أن جميع الأساطير الحضرية والكوميديا التي قيلت في هذه الحالة. أظهرت دراسة واحدة صغيرة أنه من المرجح أن يحدث في وضع المرأة على القمة، لذلك إذا حدث ذلك من قبل وتريد التأكد من أن هذا الامر لن يحدث مرتين، قد ترغب في توخي مزيد من الحذر عند الانخراط في هذا النمط من الممارسات.

التشنجات العضلية

ممارسة العلاقة الحميمية يعتبر نشاط بدني، لذا فإن الحصول على ألم أو أي إصابة عضلية أخرى أثناء الممارسة هو احتمال قائم. تميل الفخاذ وربلات الساق إلى أن تكون أجزاء من الجسم التي تتشنج أثناء الجماع، لكن أي عضلة في جسمك يمكن أن تتشقق وتسبب ألما شديدا.

أفضل طريقة لعلاج آلام العضلات، كما تقول الدكتورة مور، هو المشي، وتمديد العضلات، وتناول مسكن للألم بدون وصفة طبية. “قد يستغرق الأمر من بضعة ساعات إلى أيام لتشعر بالتحسن”. أما بالنسبة لتفادي هذه الإصابة، فيمكنك محاولة تبديل المواضع بشكل متكرر، بحيث لا يكون جسمك في وضع واحد لفترة طويلة، ولن تتقلص العضلات نتيجة لذلك.

تكسر الاصابع

عندما تحاول الممارسة في وضعية تقلبية أو حركية ثم تمسك بشريكك لفترة طويلة، فإن أطراف الجسم الأصغر، مثل أصابعك، تميل إلى تحمل الثقل.تقول الدكتورة مور: “إصابات الاصابع شائعة بشكل مدهش لأنها تتراجع أو توضع في أوضاع غريبة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى إجهاد أو كسر”.

إذا لاحظت وجود ألم أو كدمات أو انتفاخ في مرحلة ما بعد الممارسة، ضع بعض الثلج عليه. إذا استمرت الأعراض لبضعة أيام أو كان الألم مزعجًا، فأقصد طبيبك وأخبره أنك قلق من أن أصابعك قد التوت، أو قد تورمت، أو حتى قد تكون مكسورة.

صدمة الرأس

لاعبو كرة القدم ليسوا وحدهم الذين يحتاجون للقلق بشأن إصابات الرأس. عندما تنطفئ الأنوار وتشتد الاحداث، ليس من الغير الشائع أن يضرب أحد الشركاء رأسه في اللوح الأمامي، مما يتسبب في ألم شديد ودوار. يمكن أن تكون الإصابة مجرد ضربة قاسية دون ضرر دائم، أو العكس وهو أمر أكثر إثارة للقلق.

قد يعني الضرب على الرأس أن تضطر إلى إيقاف جلسة الممارسة والاستيلاء على كتلة من الثلج، والتي يمكن أن تساعد في الانتفاخ. راقب مؤشرات الارتجاج مثل الصداع والغثيان والدوخة. إذا حدث ذلك، حتى بعد يوم أو يومين، راجع الطبيب في أسرع وقت ممكن.

الحرقة الناتجة من الاحتكاك

يمكن أن تكون الممارسة في مكان آخر غير السرير ممتعًا وعفويًا. ولكن إذا قمت بذلك على الأرض، قد ينتهي بك الأمر مع حروق بسبب البساط. على الرغم من أنه ليس خطيراً، إلا أن حروق البساط يمكن أن تلدغ بمجنون وتترك بشرتك تبدو حمراء ومخدوشة. إذا كنت تحصل على حرق، قم بتطهير المنطقة بالماء والصابون وتغطيتها بضمادة لمنع العدوى. في المرة القادمة التي ترغب في إستعمال السجادة للممارسة، توصي الدكتورة مور بوضع منشفة أو بطانية لتجنب المزيد من الضرر.

السكتة القلبية

أخطر الإصابات المتعلقة بالممارسة هي السكتة القلبية. (إن كسر القضيب خطير، ونحن نوافق على ذلك، ولكنه لا يؤدي لمسألة تجعل حياتك عرضة للخطر). “تقول الدكتورة مور:” إن الأمر يتطلب مستوى معين من اللياقة [للممارسة]، لذلك يجب أن يكون الناس الذين يعانون من حالات موجودة مسبقاً ان يكونوا حذرين”. إذا كنت قد أصبت بنوبة قلبية في الماضي أو غيرها من المشاكل الرئيسية للقلب، استشر طبيبك لمعرفة ما إذا كان بإمكانك القيام بهذا العمل بأمان.

تلاحظ الدكتورة مور أن العديد من ضحايا يحصل لهم اول السكتة القلبية أثناء الممارسة، وهذا ينطبق بشكل خاص على الرجال. تشمل العلامات التي يجب البحث عنها شدًا مفاجئًا للصدر أو الضغط في الصدر، بالإضافة إلى الغثيان والدوار وضيق التنفس. لكن النوبات القلبية في الحياة الحقيقية لا تشبه دائمًا الحالات الدرامية التي تحدث في الأفلام، لذلك إذا كنت أنت أو شريكك تعانيان من أي نوع من عدم الراحة في الصدر، قم بالممارسة بطريقة أمنة أو توقفوا. إذا استمرت أو ساءت، اتصل بالرقم بالأسعاف.

ترجمة: ماتيو كيرلوس

المصادر: 1