إليك لماذا عليك أن تفضل الزوجة على الأطفال

يشرح الكاتب والأب لعدة أطفال، مايك بيري، في مدونته لماذا تهمه زوجته أكثر من أبنائه، ولماذا يجب تبني هذه الفكرة من قبل كل عائلة. أصبحت مقالة المدونة تحظى بشعبية كبيرة ومثيرة للجدل: فقد انتقد بعض الناس الكاتب بينما استلهم آخرون منه هذه الفكرة، حيث غيّروا طريقة تفكيرهم.

يقوم مايك وزوجته كريستين بتربية 8 أطفال متبنين. لقد تزوجوا بسعادة منذ 17 عامًا والأن يقومون بحملات خيرية من أجل مساعدة العائلات الأخرى على التعامل مع المشكلات وبناء علاقة متناغمة.

دعونا نشارك هذه الفكرة معكم اليوم مع مقال مايك.

عادة ما تكون الساعة 8:30 عندما احذر إبنتاي المراهقتان بأن الوقت قد حان. وفي الساعة التاسعة مساءً، أخبرهم، “يجب أن ذهبوا إلى غرفكم.” أفعل هذا كل مساء تقريباً. وهم يجادلون في كل مرة، “لماذا يجب علينا الذهاب للنوم في التاسعة؟ نحن لسنا أطفال بعد الآن!”

فأجيبهم: “ليس عليكم الذهاب إلى الفراش الآن، أطلب منكم ببساطة مغادرة غرفة المعيشة. لم اجلس مع والدتكم طوال اليوم لأننا ركزنا على عملنا. نحن بحاجة إلى وقت لكي نكون معاً”.

بصراحة، لقد اتبعت هذه القاعدة طوال عمري. لقد كنا آباءًا لمدة 15 عامًا ولم يأخذ الأطفال أبدًا كل وقتنا. أقضي أنا وزوجتي الكثير من الوقت مع أطفالنا، ولكن ليس على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع. نحن نحب أطفالنا وبالطبع، هم يلعبون دورًا كبيرًا في حياتنا. يمكنهم دائمًا الاعتماد علينا والحصول على المساعدة والدعم منا.

لكن بغض النظر عن الأطفال، هناك “نحن الاثنان”. علاقتنا. علينا أن نتأكد دائما من أن زواجنا قوي وصحي. هناك العديد من الأسباب التي تجعلها مهمة وهنا 4 منها.

1. الزواج السليم هو أحد الأركان في المنزل.

الأطفال ليسوا حجر الأساس لعائلتك. إنهم جزء كبير منه، لكنهم ليسوا هم الذين يحملون هذه البنية الفوضوية التي نسميها بالعائلة. أهم جزء في العائلة هو أنت وزوجتك. أنتم من تتحملون كل المسؤولية. ويختار الأطفال مساراتهم استنادًا إلى تجاربكم وأمثلتكم.

2. قبل أن يأتوا للحياة، كنا نحن الاثنان فقط.

قبل أن يولدوا، كنا نحن الأثنان فقط. وقعنا في الحب، تجاهلنا حصص مدرسينا في المدرسة، وتحدثنا على الهاتف طوال الليل (وكان مرتبطا بالحائط بسلك)، ثم قررنا أن نكون معا إلى الأبد. كنا في بداية الطريق. وبدأنا هذه العائلة بأكملها. ثم رزقنا بأطفالنا الجميلين. بالطبع، نحن سعداء بالحصول عليها. لكن زواجنا مقدس. وعلينا أن نفعل كل شيء لحمايته.

3. بعد كل ماسيحصل، سنبقى نحن الاثنان معاً فقط.

لا شيء يدوم إلى الأبد. سوف تأتي لحظة ينمو الأطفال ويتركون العش الذي تربو فيه. لا أعرف إن كان الأمر ينطبق عليك ايضاً ولكن لا يوجد مكان في منزلي لطفل يبلغ من العمر 30 عامًا. لذلك، عندما يغادرون منزلنا، مع أسرهم ويربون أطفالهم، أود أن تظل علاقتي مع زوجتي قوية وحميمة كما كانت في البداية. ومن أجل الحصول على مثل هذا المستقبل، نحن بحاجة إلى العمل على هذه العلاقة الآن. يجب أن تكون علاقتنا لها الأولوية. بالطبع، ليس سهلاً كما يبدو.

4. نحن بحاجة لرسم مثال لمستقبلنا.

وكما ذكرت من قبل، فإن الأطفال يروننا ويتعلمون منا. يفعلون ما نفعله ويراقبون كل خطوة من خطواتنا. كثيرا ما أقول، “نحن نربي اشخاصاً ناضجين، وليس الأطفال”. مرة أخرى، لا أعرف إن كان الأمره نفسه معك ولكن أريد أن ينشأ أطفالي مع موقف طبيعي تجاه المواعدة والحب والأسرة. وأريد أن يكون زواجنا مثالاً لهم. لذا، تأتي زوجتي أمام أطفالي. هم حقا مقربون إلي، ولكن لاتزال زوجتي تأتي في المقام الأول.

في نهاية المطاف، كلنا نميل إلى الشعور بالتعب والتوتر. وبالطبع بإن اطفالك يحتاجوك، فهم مهمون حقًا وليست هوايتك، او أصدقائك، او وظيفتك. ويجب أن تهتم بهم. لكن اعتني بعلاقتك أولاً عندما يرى الأطفال أن والديهم يحبون بعضهم البعض، فإنهم على يقين من أن الآباء يحبونهم. لكن الشيء الأكثر أهمية هو أنه سيكون لديهم الثقة في أنفسهم وفي العالم من حولهم.

كلنا لدينا جدول عملي جنوني. نحن نفتقر دائما لوقت الفراغ. نحن نقضي اليوم بأكمله مع أطفالنا. ولهذا السبب أطلب منهم الذهاب إلى غرفهم في الساعة التاسعة مساء كل يوم. هذا هو السبب في أنني وزوجتي لدينا موعد مرتين في الشهر ونخرج. لأنه مهم.

ترجمة: ماتيو كيرلوس

المصادر: 1