7 نصائح لمحادثة بسيطة تجعل أي شخص يعجب بك

كثيراً ما نجد أنفسنا في لحظات صمت محرج أو عندما نرغب في أن نجري فيها دردشة مع شخص ما. ما يعيقنا هو عدم معرفة الأسئلة الصحيحة التي يجب طرحها دون ان نبدو غريبين أو ذوي نوايا سيئة.

نحن نتفهم الحاجة إلى أن نكون جيدين في بدء محادثات رائعة اجتماعياً ولدرء أي حرج قد ينتج عنه النهج أو الأسئلة الخاطئة. لقد قمنا بتجميع قائمة بالأسئلة السهلة والطرق التي يمكنك من خلالها بدء المحادثات الودية والاحتفاظ بها.

1. ناقش محيطك.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

هذه تقنية مفيدة في العديد من المواقف. ببساطة استخدم حواسك لمراقبة البيئة التي أنت فيها وعدد قليل من القرائن البصرية الأساسية حول الشخص قبل الدخول في محادثة. خذ تلميحات من المكان الذي تتواجد فيه أو شيء قد يكون الشخص يحمله – مثل كتاب أو نوع معين من القهوة. استخدم ذلك لبدء محادثة حول الموضوع.

يمكن أن يكون شيء من هذا القبيل: “يا! هذا كتاب رائع ، هل قرأت كتاب الفلاني من قبل المؤلف نفسه؟ “أو” أحب البطاطس التي تخدمها في هذا المطعم. انهم الأفضل!”

2. ساعد الشخص ليشعر بالراحة من حولك.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

التعبير عن الاهتمام في المكان الذي ينتمي إليه الشخص. هذا يأخذ التركيز بعيدا عنك في محاولة لأجراء محادثة ويجعلها أكثر عن الشخص الآخر. يساعدهم ذلك على التفكير في مسقط رأسهم أو أحد الوالدين أو العائلة أو أي حدث ذي صلة. طرح هذا السؤال هو بداية رائعة وغير شخصية للمحادثة.

بالإضافة إلى ذلك يمكنك الحديث اكثر إذا كنت من نفس المكان.

لا داعي للقلق كثيرًا إذا لم يكن لديك أي فكرة عن المكان الذي ينتمون إليه. يمكنك فقط متابعة الأسئلة عن الطعام والثقافة في هذا المكان. وكلاهما يعتبران مواضيع آمنة ومهذبة.

3. كن بطيئًا في طرح الأسئلة الشخصية.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

الطقس دائمًا ما يكون موضوعًا آمنًا وغالبًا ما يُعتبر حديثًا صغيرًا لكن الحديث الصغير المناسب يمكن أن يؤدي إلى محادثات ذات مغزى في وقت لاحق. إلى جانب ذلك فإن الحديث الصغير هو الطريق الذي يجب اتباعه عندما تقابل شخصًا ما. أي اسئلة أكثر شخصية يمكن أن تبدو تدخلية وغير لائقة. اجعلها خفيفة وبسيطة خاصة إذا كانت هذه هي المحادثة الأولى.

الأسئلة المفتوحة ذات أهمية كبيرة للحصول على رد من الشخص الآخر.

4. الالتفات إلى الأشياء الصغيرة.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

في عالم تعد فيه وسائل الإعلام الاجتماعية القوة الأكثر توحيدًا يتوق الناس إلى علاقات حقيقية. قد يكون هذا أمرًا مثيرًا للدهشة ولكن الأشياء الصغيرة هي المهمة وهي الأشياء الصغيرة التي تحدث فرقًا كبيرًا. إن مطالبة الناس بأشياء غالبًا ما يتم تجاهلها وإثارة مشاعر طيبة فيها هي إحدى الطرق للقيام بذلك.

سؤال مثال: ما أجمل ما حدث لك اليوم؟

يعبر هذا السؤال عن اهتمام حقيقي بحياة الشخص الآخر. كما أنها تنشر شعورًا عامًا بحدوث ردود فعل إيجابية وتضع لهجة لمحادثة لطيفة وممتعة.

5. استخدام الفكاهة كأداة.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

الفكاهة شيء يمكن نادراً ما يتم تجاهله ولا يمكن لأحد أن يقاوم ضحكة جيدة. النكتة تربط الناس. إذا كنت محظوظًا بروح الدعابة فاستخدمها بقولك شيئًا مضحكًا ، ربما عن الحالة التي أنت فيها او الشخص الآخر فيها أو عن داء شائع. احرص على عدم قول أي شيء قاسي أو شيء يمكن أن يساء فهمه كما يقال في ذوق سيئ.

6. استخدام الأحداث الحالية وثقافة البوب لتحريك الحديث.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

اسأل عن شيئًا سرعان ما أصبح سريع الانتشار مثل أغنية أو فيلم أو حركة رقص أو طبق طعام. وقم بالابتعاد عن السياسة … معظم الناس يقيمون علاقة بالأشياء التي تحدث في العالم من حولهم مثل احدث الامراض الفيروسية الأخيرة أو أي عنصر اخباري اخر.

7. اطلب منهم خدمة صغيرة أو مساعدة.

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

لا يدرك الكثير من الناس هذه الحيلة النفسية البسيطة ولكن الناس يحبون الشعور بالأهمية ولا يمكن لأحد أن يقاوم عملاً سهلاً. إن مطالبة الأشخاص بالمساعدة أو الحصول على خدمة تتيح لهم معرفة أنهم في موقع هيمنة – حتى لو كان ذلك في تلك اللحظة فقط ولن يرفض معظم الأشخاص مساعدتك. هذا أيضا عادة لأن الخدمة يجب أن تكون سهلة.

على سبيل المثال ، “الرجاء تمرير هذا الكتاب إذا كنت لا تمانع؟” أو “هل يمكنني استعارة قلمك ثانية؟”

كيف تحافظ على استمرار المحادثات:

7 Simple Conversation Tips to Make Anyone Like You

ليس من السهل دائمًا تقديم شيء ذكي أو مضحك أو مثير لبدء محادثة في أي مكان. في هذه الحالة فقط كن نفسك وتكون صادقاً. نحن في كثير من الأحيان نقلل من قوة الصدق البحتة – إنه يقطع شوطا طويلا. إذا كنت تدردش مع شخص ما وترغب في البقاء على اتصال به حتى بعد انتهاء المحادثة اسأل عما إذا كان يشعر بنفس الطريقة أولاً ثم اطلب رقم اتصال أو حساب التواصل الاجتماعية الخاص به.

فأنت لا تعرف أبدًا المكان الذي قد يؤدي إلى لقاء ومحادثة مع شخص ما. يمكنهم في كثير من الأحيان الحصول على منعطفات غير متوقعة سارة وتتحول إلى قصص كبيرة في وقت لاحق. لذلك امض قدما واكسر الاحراج وابدأ شيئا جديدا.

ما هي الأسئلة أو الطرق التي تعرفها لتجنب الحرج أثناء الدردشة مع شخص ما؟ يرجى اعلامنا في قسم التعليقات.

ترجمة: زهراء نزار

المصادر: 1

المزيد