كيف يمكن لعلم الولايات المتحدة أن يرفرف في رحلة أبولو؟

عندما هبط رواد فضاء ناسا على القمر، تركوا بعض العناصر على السطح لإحياء ذكرى زيارتهم. وشملت هذه العناصر لوحة، وشارات مهمة وعلم أمريكي. إذا رأيت في وقت من الأوقات صورًا أو فيديو للعلم على القمر، فقد يكون لديك بعض الأسئلة.

لماذا يقف العلم مستقيماً وليس ساقطا؟

هنا على الأرض، يتم دفع الأعلام بالخارج. من الواضح أنه لا توجد رياح على القمر، فما الذي يحمل العلم؟ الجواب سهل جدًا. هناك قضيبا، يشبه قضيب الستارة الذي يمر عبر القمة. لذلك فإن العلم على القمر يتم تعليقه من قبل القضيب ولا يهب مع الريح.

ما الذي يجعل العلم يرفرف إذا لم تكن هناك ريح؟

قد ترى أيضًا بعض مقاطع الفيديو الخاصة بالعلم على القمر وهو يلوح للأمام والخلف. حدث هذا عندما زرع رواد الفضاء العلم لأول مرة.

لا توجد رياح لجعل العلم يرفرف، ولكن لا توجد رياح أيضًا لمنعه من التحرك ذهابًا وإيابًا. عندما زرع رواد الفضاء العلم على القمر، اعطوه دفعة جانبية. فبدون مقاومة الريح التي قد يختبرها العلم على الأرض، يمكن للعلم أن يرفرف جيئة وذهابا عدة مرات قبل أن يستقر في النهاية. هذا هو السبب في أنه يبدو وكأنه يرفرف، على الرغم من عدم وجود ريح.

هناك مشهد آخر حيث ترفرف الأعلام، حيث تقلع وحدة صعود القمر. في هذه الحالة، فإن العادم من الصاروخ ينفجر ويتسبب في رفرفة الراية ذهابًا وإيابًا.

في حالة أبولو 11، كان انفجار العادم قويا لدرجة أن العلم سقط بالفعل. أبقت البعثات اللاحقة العلم أبعد بكثير من صاروخ الصعود.

هل يمكن أن نرى العلم على القمر من الأرض مع تلسكوب كبير، أو حتى هابل؟

على الرغم من أن لدينا بعض التلسكوبات القوية، إلا أنها ليست قوية بما يكفي لرؤية أجسام بحجم العلم على سطح القمر.

العلم هو فقط مترٌ من القماش. في الواقع، ستحتاج إلى تلسكوب يبلغ طوله 200 متر ليكتشف الأشياء التي حجمها كذلك من هنا على الأرض.

هل يعني العلم أن الولايات المتحدة تدعي امتلاك القمر؟

لا يمكن أن يمتلك القمر أي شخص. كانت ناسا قد زدت رواد الفضاء بعلم لإحياء ذكرى الرحلة التي قام بها رواد الفضاء الأمريكيين، ولكنهم لم يدعوا امتلاك القمر.

ترجمة: محمد جواد

المصادر: 1