10 طرق طبيعية لموازنة هرموناتك

إن إنتاج هرمون طبيعي له تأثير عميق على صحتك العامة. إذا كان جسمك يعاني من أي تغيرات في مستويات الهرمون، فقد تعاني من الكثير من الأعراض بدءا من جفاف الجلد أو الحكة، والتعب، وتقلب المزاج وتنتهي مع الدورة الشهرية، وزيادة الوزن، وضباب الدماغ، والشقيقة. لحسن الحظ، يمكنك تحسين الصحة الهرمونية عن طريق إدخال بعض العادات الجديدة في نمط حياتك العادية.

10. تحسين الدورة الدموية في الحوض.

أن تكون دورتك الدموية في حوضك فعالة هو أمر مهم جداً للحفاظ على توازن الهرمونات. لذا إذا كانت الدورة الشهرية تبدأ أو تنتهي بكمية كبيرة من الدم البني الغامق أو إذا كنت تشعر بالبرد في بطنك السفلى عند لمسك له، فقد يحتاج الحوض إلى بعض المساعدة. في هذه الحالة، حاول القيام بالتدليك الذاتي أو ضع ضغطًا من الشاي الساخن المصنوع من الزنجبيل الطازج على هذه المنطقة.

9. تناول المزيد من البيض.

لتحسين صحة هرموناتك، فمن المستحسن أن تستهلك ما لا يقل عن 20-30 غراما من البروتين لكل وجبة. ومن بين جميع الأطعمة الغنية بالبروتين، يعتبر البيض الأكثر مغذيا للبروتين. تناولها على مدار يومي قد يساعدك على خفض مستويات الأنسولين وغريلين، وهو الهرمون الذي يجعلك تشعر بالجوع. سوف يساعدك البيض أيضًا على تعزيز التمثيل الغذائي الخاص بك وفقدان الوزن بسرعة أكبر.

8. قم بممارسة التنفس العميق

طبقًا للطب الصيني التقليدي، فإن عواطفك وهرموناتك مرتبطة بشكل وثيق ببعضها البعض بالطريقة التالية:

يؤثر الخوف على مستويات الكورتيزول ويمكن أن يسبب مشاكل في الأعضاء التناسلية والكليتين والغدد الكظرية.

يرتبط الإحباط وقلة الصبر وعدم التسامح بعدم توازن الاستروجين ويمكن أن يسبب المرض في الكبد.

ترتبط القلق والتوتر بمستويات الأنسولين الخاصة بك ويمكن أن تؤدي إلى مرض السكري.

إذا كنت تشعر بالتعب أو الغضب أو الإرهاق، حاول ممارسة التنفس العميق لمدة لا تقل عن 15 إلى 20 دقيقة، مرتين في اليوم. سيساعدك ذلك على تقليل هرمونات التوتر وتحسين الإحساس العام بالرفاهية.

7. إتجه للأطعمة العضوية

يمكن لمعظم المبيدات الحشرية والأسمدة وهرمونات النمو المستخدمة في الأطعمة التي تتناولها عادة أن تدمر نظام الغدد الصماء لديك. على سبيل المثال، تحتوي المبيدات الحشرية عادة على زينوإستروجينات، وهي هرمونات صناعية تخلط بين أعضائك الداخلية لأنها تقلد هرمون الاستروجين الطبيعي الأنثوي. لذا فإن أسهل طريقة لاستعادة توازنك الهرموني هو تغيير عاداتك الغذائية. للقيام بذلك، تحقق دائما من ملصقات الطعام وتجنب شراء الأطعمة المعلبة. من الأفضل أيضًا العثور على بعض البائعين الجيدين على الإنترنت وشراء الأطعمة العضوية منها.

يجب أيضًا تجنب تناول الأطعمة المعدلة وراثيًا حيث يتم رشها عادةً بالغليفوسات. هذه المبيدات يمكن أن تسبب مشاكل هرمونية وتؤدي إلى الاكتئاب والعقم والعيوب الخلقية وحتى السرطان.

6. جربِ إعادة تدوير البذور

يمكن أن يساعدكِ تدوير البذور جسمكِ على توازن البروجسترون والإستروجين خلال دورتك الشهرية.

المرحلة الجرابية-التكاثرية- (1-14 يوم): تستهلكِ 1 ملعقة كبيرة من بذور الكتان المطحونة الطازجة و 1 ملعقة كبيرة من بذور اليقطين (أو بذور الشيا / القنب) وتستهلكِ 1500-2000 مليغرام من زيت السمك كل يوم.

المرحلة الأصفري (15-28 يوم): تناول 1 ملعقة كبيرة من بذور عباد الشمس النيئ الطازج المطحون و 1 ملعقة كبيرة من بذور السمسم و خذ 1500-2000 ملغرام من زيت زهرة الربيع المسائية يوميا.

إذا حافظتِ على دورة البذور على مدى 3 أشهر، يجب أن تشعري أن شدة أعراض المتلازمة السابقة للحيض “PMS” قد انخفضت، وأن مزاجكِ قد تحسن، وأنكِ تحتفظين بقدر أقل من احتباس الماء وتقلصات الدورة الشهرية.

5. خذ حمام التخلص من السموم.

يساعدك حمام الاسترخاء مع أملاح إبسوم على زيادة مستويات الماغنسيوم في جسمك وتخفيض هرمونات التوتر لديك في نفس الوقت. مجرد ملء حوض الاستحمامك بالماء الدافئ وإضافة 1-3 كوب من ملح ابسوم إليها. بالإضافة إلى ملح إبسوم، يمكنك إضافة نصف كوب من صودا الخبز وقطرات قليلة من الزيوت العطرية. استرخي في حوض الاستحمام لمدة 12 دقيقة، ثم اشطف نفسك بالماء النظيف.

4. أشرب السول

في حين أن ملح الطعام العادي يمكن أن يكون ضارًا لجسم الإنسان إذا تم استهلاكه بكميات كبيرة، إلا أن الملح الطبيعي يمكن أن يدعم صحتك في الكثير من الطرق المختلفة. هذا البديل الطبيعي للملح العادي سيساعدك على تقليل هرمونات الإجهاد الكورتيزول والأدرينالين، وتحسين النوم ليلا، وزيادة طاقتك طوال اليوم.

لصنع السول، خذ وعاء زجاجي وملء حوالي ربع منه مع الملح الوردي الهيمالايا. أضف الماء المصفى إلى الجرة، ثم قم بخلط الماء والملح برفق، ثم اتركه ليلاً لتترك الملح يذوب. أضف ملعقة واحدة من سول إلى كوب من الماء النقي وشربه كل صباح قبل تناول أي شيء آخر.

3. اتستهلك الأعشاب الادابتوغينيك.

يمكن لأعشاب الادابتوغينيك المساعدة في جعل هرمونات الجسم متوازنة وحمايتها من مجموعة واسعة من الأمراض، بما في ذلك تلك الناجمة عن الإجهاد المفرط. من بين الادابتوغينيك، يجب أن تعرف وتستهلك ما يلي:

الـ Vitex (أو شجرة عفيفة): سوف تقوم بإطالة مرحلة الجسم الأصفر خاصتك، ورفع مستويات البروجسترون، وتغذي النخامية الخاصة بك، والغدة التي تسيطر على الغدد هرموناتك الاخرى.

التوت الأحمر: يحتوي التوت الأحمر على التانينات التي تريح العضلات في جسمك، وتهدئ آلام المعدة، وتقلل من مظاهر الإجهاد الأخرى. كما أنه سيخفف من الدورة الشهرية والتشنج.

الريحان (Holy basil): سوف يساعدك الريحان المقدس أو tulsi على التخلص من القلق والضغط النفسي من خلال موازنة مستويات الكورتيزول.

الـ Shatavari: سوف يكون الـShatavari مفيدا في تخفيف الهبات الساخنة بعد انقطاع الطمث وأعراض الدورة الشهرية المرتبطة بالتهييج وتقلبات المزاج.

الـ Ashwagandha: سوف تدعم الـAshwagandha الغدة الدرقية ومنع الأدرينالين، الكورتيزول، واختلال بروجسترون الناجم عن الإجهاد العاطفي والجسدي والعقلي.

2. استخدام الزيوت الأساسية.

زيت كلاري: يحتوي زيت المري كلاري على فيتويستروغنز طبيعي الذي يساعدكِ على تنظيم الدورة الشهرية، وتخفيف أعراض الدورة الشهرية، والتخلص من الاكتئاب والقلق. لتخفيف الضغط، قم بتوزيع 3-5 قطرات من هذا الزيت في غرفتك. إذا كنت تشعر بألم في معدتك أو تشنج في ساقيك، قم بخلط 5 قطرات من زيت كلاري مع 5 قطرات من زيت جوز الهند وتدليك المزيج على المنطقة المصابة.

زيت الشمر: يساعد زيت الشمر على إرخاء جسمك، وتحسين عملية الهضم، وتعزيز عملية الأيض، وتقليل الالتهابات الناتجة عن اضطرابات الغدة الدرقية. ببساطة افرك بضع قطرات من هذا الزيت في معدتك أو أضف قطرات من 1-2 إلى كوبك من الشاي.

زيت لافندر: سوف يستعيد زيت اللافندر توازنك العاطفي ويحسن نومك الليلي عن طريق معالجة مشاعر القلق والاكتئاب والإجهاد. لتحقيق هذا التأثير، قم بتقطيع 5 قطرات من الزيت في المنزل، أضف 5 قطرات منه إلى حمامك، أو قم بتطبيقه على الجسم أو الرقبة أو المعصمين.

زيت الزعتر: سيخفف زيت الزعتر من أعراض سن اليأس ويعالج العقم والاكتئاب وفقدان الشعر والأرق من خلال تحسين إنتاج البروجسترون. مجرد إضافة 2 قطرات من ذلك إلى حمامك أو فرك 2-3 قطرات مع أجزاء متساوية من زيت جوز الهند على بطنك.

زيت خشب الصندل: يساعد زيت خشب الصندل على زيادة الرغبة الجنسية لديك، والحد من التوتر، واستعادة الوضوح الذهني، وإعطائك الشعور بالاسترخاء. هناك عدة طرق لاستخدامه – استنشاق خشب الصندل مباشرة من الزجاجة، قم بنشر بضع قطرات في المنزل، أو ضعه على معصميك وقيعان قدميك.

ترجمة: ماتيو كيرلوس

المصادر: 1