16 من الأمراض يمكنك التعرف عليها من شكل أظافرك

اليوم، تعتبر الأظافر في الغالب ميزة جمالية بحتة لأجسادنا. في الواقع، تشير التقديرات إلى أن سوق طلاء الأظافر العالمي سيصل إلى 15.55 مليار دولار بحلول عام 2024. ومع ذلك، فقد تبين أن أظافرك قد لا تكون مجرد منصة للتصميم المعاصر ولكن أيضًا مرآة لحالتك الصحية العامة.

أدناه سوف نخبرك كيف يمكن أن يعكس اللون والملمس والميزات الأخرى لأظافرك مشاكلك الصحية الداخلية.

لون أظافرك

في معظم الحالات، تشير الأظافر الصفراء إلى وجود عدوى فطرية. إذا لم تتم معالجتها في الوقت المناسب، فقد تزداد هذه الحالة سوءًا وقد يتحول لون أظافرك إلى اللون الأخضر وتصبح متفتتة. وتشمل الأسباب الأخرى المحتملة للون الأصفر الشيخوخة، والرئة الناجمة عن التدخين، والاستخدام المتكرر لأظافر الأكريليك منخفضة الجودة.

يمكن أن تكون الأظافر البيضاء ذات الشريط الوردي في الأعلى علامة على قصور القلب الاحتقاني، أو الفشل الكلوي، أو السكري، أو بعض مشاكل الكبد مثل التهاب الكبد أو تليف الكبد. في بعض الأحيان، قد تحدث بسبب الشيخوخة.

إذا كانت أظافرك شاحبة للغاية، فمن المحتمل أن يكون لديك نقص غذائي أو مشكلة في الدورة الدموية تمنع الدم من الوصول إلى أطراف أصابعك. في الحالات الشديدة، قد يؤدي ذلك إلى فقر الدم أو نقص الحديد في الدم.

قد تشير الأظافر الحمراء الداكنة إلى أنك مصاب بمرض القلب. إذا كان الاحمرار يمتد إلى جوانب أظافرك وبشرتك، فقد يكون هذا علامة على مرض مناعي ذاتي يسمى الذئبة.

عادة ما تعني الأظافر الوردية أو الزرقاء أن جسمك لا يحصل على كمية كافية من الأكسجين. من بين الأسباب المحتملة الأخرى مشاكل القلب ومشاكل الرئة مثل انتفاخ الرئة والتهاب الشعب الهوائية المزمن.

ألوان أخرى من أظافرك قد تكون علامة على مشاكل صحية مختلفة. على سبيل المثال، إذا تحول لون أظفرك إلى اللون البني، فقد يشير ذلك إلى أنك مصاب بمرض الغدة الدرقية أو مشاكل غذائية. عادة ما يحتول لون الأظافر إلى اللون الرمادي عن طريق تناول بعض العقاقير التي تستلزم وصفة طبية مثل الحبوب المضادة للملاريا.

ملمس أظافرك

عادة ما ترتبط الأظافر الممزقة والهشة بقصور الغدة الدرقية، وهي حالة تكون فيها الغدة الدرقية تعمل ببطء شديد. كما قد تشير الأظافر الجافة والمتفتتة إلى نقص في الفيتامينات A و C وفيتامين B7 المعروف أيضًا باسم البيوتين. كما إن هناك سبب آخر محتمل وهو الاستخدام المفرط لمزيل طلاء الأظافر.

عادة ما تتكون التجاعيد الرأسية (العمودية) كعلامة طبيعية للشيخوخة، تمامًا مثل التجاعيد على وجهك. ولكن إذا أصبحت أكثر بروزًا في سن مبكرة، فقد يعني ذلك أنك تعاني من فيتامين ب 12 أو نقص في المغنيسيوم.

عادة ما تكون التجاعيد الأفقية (أو خطوط Beau) ناتجة عن صدمة مباشرة لاظفرك. ومع ذلك، إذا رأيتها على أكثر من اظفر في وقت واحد، فقد تكون أيضًا علامة على مرض خطير مصحوب بحمى شديدة مثل الحمى القرمزية أو الالتهاب الرئوي.

قد تشير الأظافر المحفرّة إلى مشاكل جلدية مثل الصدفية والأكزيما والتهاب الجلد. قد يكون أيضًا علامة مبكرة على اضطرابات النسيج الضام بما في ذلك التهاب المفاصل الالتهابي، وهو مرض يؤثر على المفاصل.

نمو الأظافر

الأظافر المسامية (أو koilonychia) قد تكون علامة على داء ترسب الأصبغة الدموية، وهو اضطراب يحدث عندما ينتج جسمك الكثير من الحديد. كما ترتبط أيضًا بفقر الدم الناتج عن نقص الحديد وأمراض القلب وضعف الدورة الدموية.

الأظافر المعجرة عندما تصبح أطراف أصابعك متضخمة وتصبح أظافرك منحنية نحو الأسفل. يمكن أن يكون هذا النوع من نمو الظفر علامة على انخفاض الأكسجين في الدم الذي يحدث عادة بسبب مرض الرئة. يمكن أن ترتبط الندبات أيضًا بأمراض الكبد أو الكلى ومشاكل القلب ومرض التهاب الأمعاء والإيدز.

عادة ما تشير الأظافر الخارجة عن مسار نموها إلى فرط الدرقية، وهي حالة عندما تطلق الغدة الدرقية الكثير من الهرمونات داخل جسمك. يمكن أن تعني الأظافر الفضفاضة أيضًا وجود عدوى فطرية أو صداف أو ضعف الدورة الدموية أو داء النشواني أو كمية زائدة من بروتين أميلويد في الأعضاء والأنسجة.

ميزات الأظافر الأخرى

قد تكون الخطوط الداكنة العمودية الممتدة من الجلد إلى طرف الاظفر علامة على وجود سرطان الجلد الثانوي، وهو نوع خطير من سرطان الجلد. لذا، حتى إذا لم تسبب هذه الخطوط أي ألم في أظافرك، فمن الأفضل أن تقوم برحلة فورية إلى طبيبك بمجرد أن تلاحظها.

على الرغم من أن معظم الناس يعتقدون أن الخطوط البيضاء (أو خطوط Mees) تعني نقص الكالسيوم، لكن هذا ليس صحيحًا في الواقع. تشير تلك الأشكال البيضاء على أظافرك عادة إلى اتباع نظام غذائي غير متوازن يفتقر إلى البروتين. إلى جانب ذلك، قد تظهر بعد حلقة من التسمم بالمعادن الثقيلة نتيجة للفشل الكلوي.

يشير الجلد الأحمر المنتفخ حول الأظافر عادة إلى التهاب الاظفر. إذا كان الالتهاب مصحوبًا بانتفاخ كبير، فقد يرجع ذلك إلى عدوى تسمى الداحس.

ترجمة: ليث حسين

المصادر: 1