ما هو معدل ضربات القلب الطبيعي؟

معدل ضربات القلب، والمعروف أيضاً بالنبض، هو عدد المرات التي ينبض فيها قلب الشخص في الدقيقة الواحدة، يختلف معدل ضربات القلب الطبيعي من شخص لآخر، لكن المعدل الطبيعي للبالغين يتراوح بين 60 – 100 دقة في الدقيقة، وفقا لما ذكرته Mayo Clinic.

ومع ذلك، فإن المعدل الطبيعي لضربات القلب يعتمد على العمر، حجم الجسم، حالة القلب، سواء أكان الشخص جالساً أو يتحرك، استخدام الأدوية، وحتى درجة حرارة الجو. يمكن للمشاعر أن تؤثر في معدل نبضات القلب، فعلى سبيل المثال، قد يؤدي الشعور بالإثارة أو الخوف إلى زيادة ضربات القلب.

الأهم من ذلك، أنه كلما كنت لائقا أكثر بدنياً، كلما انخفض معدل ضربات قلبك، وذلك عن طريق جعل عضلة القلب تعمل بشكل أكثر كفاءة. فمعدل ضربات القلب عند الراحة لرياضي مُدَرب جيدا يتراوح بين 40-60 دقة في الدقيقة، طبقا لجمعية القلب الأمريكية (AHA).

تقول الدكتورة «ماري آن بومان»، اختصاصي الطب الباطني في مركز Integris Baptist الطبي في مدينة أوكلاهوما: ” قلبك هو عضلة، يمكنك تقويتها تماما كما تفعل مع العضلات الأخرى من خلال القيام بالأنشطة”.

يمكن أن تساعدك المعرفة بمعدل نبضات قلبك في مراقبة مستوى لياقتك البدنية، كذلك قد تساعدك في اكتشاف المشاكل الصحية التي لا تزال في مرحلة التطور في حالة كنت تشكو من أعراض أخرى.

ضغط الدم مقابل معدل ضربات القلب

يخلط بعض الناس بين ضغط الدم العالي ومعدل ضربات القلب المرتفع. ضغط الدم هو مقياس للقوة التي يضغط بها الدم على جدران الشرايين، في حين يمثل معدل النبض عدد المرات التي ينبض فيها قلبك بالدقيقة الواحدة.

لا توجد علاقة مباشرة بين الاثنين، فارتفاع الضغط أو مرض الضغط العالي لا يتسبب بالضرورة في معدل نبض مرتفع، والعكس صحيح. يرتفع معدل ضربات القلب أثناء النشاط الشاق.، لكن ممارسة التمارين الرياضية العنيفة قد تتسبب فقط في زيادة معتدلة في ضغط الدم.

كيف تقيس معدل نبضات القلب

أسهل المواضع لقياس النبض، طبقاً لجمعية القلب الأمريكية، هي:

  • المعصمين
  • الجهة الداخلية للكوع
  • جانب الرقبة
  • قمة القدم

للحصول على قراءة دقيقة، ضع اثنين من أصابعك على إحدى هذه المناطق وقم بعّد النبضات خلال 60 ثانية. يمكنك أيضاً أن تفعل هذا لمدة 20 ثانية ثم تضرب الناتج في ثلاثة، وهو ما قد يكون أسهل، كما تقول بومان. من الممكن أن يكون استخدام إبهامك مربكاً لأنك قد تشعر أحيانا بالنبض داخل إبهامك، على حد قولها.

معدل ضربات القلب أثناء الراحة

يمثل معدل ضربات القلب أثناء الراحة نبضك عندما تكون جالساً بهدوء أو مسترخياً. من الأفضل أن تقيس هذا النبض في الصباح قبل أن تنهض من السرير، وفقاً لـ AHA. بالنسبة للبالغين سن الـ18 أو أكثر، يتراوح المعدل الطبيعي للنبض أثناء الراحة بين 60- 100 نبضة في الدقيقة، بناءاً على الحالة البدنية والعمر. بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 ـ 15، فإن معدل النبض الطبيعي عند الراحة يتراوح بين 70- 100 نبضة في الدقيقة، وفقاً لـ AHA.

لكن معدل ضربات قلب أقل من 60 لا يعني بالضرورة أن لديك مشكلة طبية. غالبا ما يكون لدى الأشخاص النشطين معدلات نبض أقل لأن عضلات قلوبهم لا تحتاج لأن تعمل بجد لتحافظ على نبض ثابت. يمكن أن يصل معدل النبض عند الراحة لدى الرياضيين والأناس ممن لديهم لياقة بدنية إلى 40 دقة في الدقيقة.

ويمكن أيضاً أن يكون معدل النبض عند الراحة الأقل من 60 ناتجاً من تناول بعض الأدوية. تقول بومان: “يمكن للكثير من الأدوية التي يأخذها الناس، لا سيما أدوية الضغط المرتفع مثل حاصرات مستقبلات البيتا beta blockers، أن تقلل من معدل نبضك”.

لو كان مصاحباً بأعراض، فقد يشير معدل النبض المنخفض إلى وجود مشكلة.

تقول بومان: “إن انخفاض معدل ضربات القلب لدى شخص يعاني من الدوار قد يشير إلى وجود خطأ ما يجب النظر فيه”.

الحد الأقصى ومعدل ضربات القلب المطلوب

لا توجد نصيحة طبية حاسمة بشأن المستوى الذي يكون فيه معدل نبض القلب مرتفعاً للغاية، لكن معظم الخبراء الطبيين يتفقون على أن معدل ضربات القلب الثابت في مستويات عليا يمكن أن يضع القلب وأعضاء أخرى تحت كثير من الضغط. لو كان الشخص يعاني من ارتفاع معدل ضربات القلب عند الراحة ويعاني من أعراض أخرى، قد يفحص الأطباء وظيفة قلبه، طبقا لما قالته بومان.

إن معرفة معدل ضربات قلبك أثناء جلسات التمرين يمكن أن يساعد في معرفة ما إن كنت تتمرن بشكل مبالغ فيه أو أن تمرينك ليس كافيا ، تقول AHA. عندما يتمرن الناس في “مستوى النبض المطلوب”، يحصلون على أكبر قدر من الفوائد ويحسنون من صحة القلب. عندما يكون معدل ضربات قلبك في المستوى المرغوب، فأنت تعرف “أنك تدفع العضلة إلى أن تصبح أقوى”، قالت بومان.

يقدر مستوى معدل ضربات القلب المستهدف لدى الشخص بين 50% و 85% من أقصى معدل لضربات قلبه، وفقاً لـ AHA.

في معظم الأحيان، يتم حساب الحد الأقصى لمعدل ضربات القلب عن طريق طرح عمرك من 220. فعلى سبيل المثال، بالنسبة لشخص يبلغ من العمر 30 عامًا: 220 – 30 = 190.

يتراوح المستوى المستهدف للشخص البالغ من العمر 30 عاماً بين 50 و 85% من أقصى معدل نبض له:

50 في المائة: 190 × 0.50 = 95 نبضة في الدقيقة

85 في المائة: 190 × 0.85 = 162 نبضة في الدقيقة

بالنسبة لشخص يبلغ من العمر 60 عاماً، فإن المستوى المستهدف للنبض يكون بين 80 و136 نبضة في الدقيقة.

يمكنك حساب معدل ضربات القلب أثناء التمرين إما يدوياً أو باستخدام أجهزة مراقبة معدل ضربات القلب التي تلتف حول الصدر، أو الموجودة في الساعات الرياضية.

ومع ذلك، فإن ممارسة التمارين دون الحصول على معدل ضربات القلب المستهدف لا يعني أنها دون فائدة، قالت باومان.

تقول بومان “الكثير من الناس لا يقومون بأي تمارين مما يجعلها غير قلقة بشأن الوصول إلى معدل ضربات القلب المستهدف بقدر قلقها حول كونهم يخرجون ويحركون أجسامهم.”

خفض معدل ضربات القلب السريع

يمكن أن ترتفع معدلات النبض بسبب العصبية، التوتر، الجفاف والإجهاد. يمكن للجلوس والتنفس ببطء وعمق أن يخفض من معدل ضربات القلب بشكل عام. أيضاً، ممارسة الرياضة واللياقة البدنية عادة ما يؤديان إلى انخفاض معدل ضربات القلب.

تهدئة الجسد بعد ممارسة التمارين أمر مهم، وفقا ل AHA. وذلك لأن قلبك ينبض بشكل أسرع، فتصبح درجة حرارة جسمك أعلى وتتسع الأوعية الدموية، التوقف بسرعة كبيرة قد يجعلك تشعر بالغثيان أو حتى يسبب الإغماء.

توصي AHA بالتمدد والمشي. يساعد التمدد على التقليل من تراكم حمض اللاكتيك، الذي يسبب التقلصات وتصلب العضلات. اتبع هذه النصائح:

• أمشي لمدة 5 دقائق، أو حتى ينخفض معدل ضربات القلب إلى أقل من 120 نبضة في الدقيقة.

• تمدد، وحافظ على كل وضعية تمدد من 10 إلى 30 ثانية. إذا شعرت أنك بحاجة إلى المزيد، قم بتمديد الجانب الآخر ثم كرر التمرين مرة أخرى.

• يجب أن يكون التمدد قويًا ولكن ليس مؤلمًا.

• لا ترتد.

• تنفس أثناء التمدد. ازفر حين تبدأ بالتمدد، واستنشق وأنت في وضع التمدد.

اضطراب النُظم القلبي، تسارع نبضات القلب، وغيرها من الحالات:

  1. يمكن أن يؤثر عدد من الحالات المرضية على معدل ضربات القلب. يؤدي اضطراب النظم القلبي إلى أن ينبض القلب بسرعة كبيرة، أو ببطء شديد أو بنظم غير منتظم.
  2. تسارع نبضات القلب عموما هو وصول معدل ضربات القلب أثناء الراحة لأكثر من 100 نبضة في الدقيقة، وفقا للمعاهد الصحية الوطنية، ويحدث عادة عندما تنتقل الإشارات الكهربائية في غرف القلب العليا بشكل غير طبيعي. إذا كان معدل ضربات القلب أقرب إلى 150 نبضة في الدقيقة أو أعلى، فهي حالة تعرف باسم “اضطراب دقات القلب فوق البطيني” (SVT). في حالة الـ SVT ، يكون النظام الكهربائي لقلبك، والذي يتحكم في معدل ضربات القلب، خارج السيطرة. هذا يتطلب عموما العناية الطبية.
  3. على الجانب الآخر، فإن حالة بطء القلب هي حالة يكون فيها معدل نبضات القلب منخفضًا جدًا، وعادةً ما يكون أقل من 60 نبضة في الدقيقة. هذا يمكن أن ينتج عن مشاكل في العقدة الجيبية الأذينية، والتي تعمل بمثابة منظم ضربات القلب، أو نتيجة لإصابة في القلب بسبب أزمة قلبية أو أمراض القلب والأوعية الدموية.

ترجمة: أمنية جمال

المصادر: 1