دليل المبتدئين لبناء جهاز الكمبيوتر من الصفر

إن بناء حاسوبك الخاص من الصفر يمنحك حرية اختيار المواصفات الدقيقة التي تريدها، كما توفر لك المال في كثير من الأحيان. ومع ذلك، يمكن أن تكون الفكرة شاقة. يجب عليك أن تعرف مصدر المكونات، وأن تقوم بربط القطع جميعًا، وتبحث عن ما اذا كانت هناك مشاكل، وتضمن أن كل شيء يعمل، وأن تقوم بتثبيت نظام تشغيل، وكل ذلك يتطلب عملاً أكثر بكثير من مجرد شراء جهاز كمبيوتر جاهز.

ومع ذلك، بمجرد أن تبدأ، فإن العملية ليست كلها صعبة. مع التوجيه الصحيح، يمكن لأي شخص بناء جهاز كمبيوتر. لذلك قمنا بجمع كل ما تحتاج إلى معرفته. إنطلق، وقم ببناء حاسوبك قطعة بقطعة.

اللبنات الأساسية للكمبيوتر

قبل البدء في شراء المكونات، عليك أن تقرر أيها ستعمل بشكل أفضل لاحتياجاتك. يتطلب أي جهاز كمبيوتر حقيبة (case) لحمل كل شيء، لوحة أم (motherboard) تعمل كجهاز عصبي للجهاز الجديد، ومعالج وذاكرة وصول عشوائي (RAM)، ووحدة تزويد الطاقة (PSU) لتنظيم الكهرباء، ومحرك الأقراص الصلبة لتخزين الملفات، وشاشة للتفاعل مع جهازك.

اختيار الحقيبة (case) أمر بسيط مثل تحديد كيف تريد أن يبدوا شكل حاسوبك ومقدار الأشياء التي ترغب في وضعها داخل الحاسوب. سوف تؤثر الميزة الأخيرة على الحجم المحتمل لمكوناتك الأخرى. على سبيل المثال، تحتاج بطاقات الرسومات (GPU) الأكثر قوة إلى مساحة أكبر، وتتطلب المعالجات القوية الى تبريد أو مساحة للتهوية أكبر، لذلك إذا كنت تريد جهازًا سريعًا للغاية للألعاب أو تحرير الفيديوات، فاختر (case) ذو مساحة كبيرة أو مناسبة. من ناحية أخرى، إذا كنت تنوي فقط متابعة Netflix، فيمكنك شراء (case) أصغر (بدون الحاجة لشراء بطاقة رسومات منفصلة (GPU)).

على اللوحة الأم. تعلق اللوحة الأم على أحد الجوانب الداخلية للحقيبة (case)، والقطع الأخرى (مثل المعالج) تدخل في لوحة الأم. وبسبب ذلك، ستحتاج إلى اختيار لوحة الأم استنادًا إلى الحقيبة (case) – معظم الحقائب تذكر اللوحات التي تستطيع استيعابها.

الاعتبار الآخر: ما الذي تريد أن تضعه في اللوحة الأم؟ ستضم لوحات محددة وحدات معالجة مركزية محددة (تسمى أيضًا وحدات المعالجة المركزية أو المعالجات)، تعرض كل لوحة رئيسية أنواع وحدة المعالجة المركزية التي يمكنها استيعابها بشكل بارز. لديك أيضا بعض الحرية في الأختيار – ستدعم اللوحة الأم خطًا معينًا أو عائلة معينة من المعالجات، بدلاً من واحدة فقط. بمجرد توصيل وحدة المعالجة المركزية التي اخترتها في الفتحة المربعة الكبيرة بالقرب من مركز اللوحة الأم، ستحتاج إلى تبديد الحرارة عن طريق مشتت حراري أو في بعض الأحيان مروحة تبريد فوق المعالج (كلما كان المعالج أسرع، زاد حجم جهاز التبريد). لحسن الحظ، تأتي معظم وحدات المعالجة المركزية مع مراوح، لذلك يجب أن تجد كل ما تحتاجه في الصندوق.

بالإضافة إلى وحدة المعالجة المركزية (Cpu)، ستحتاج ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)، والتي تعطي الكمبيوتر مساحة للتفكير والتعامل مع التطبيقات المفتوحة. يمكنك توصيل المزيد من ذاكرة الوصول العشوائي، ويمكنك العمل على المزيد من الملفات في وقت واحد، والوصول إلى التطبيقات بسرعة أكبر، وتشغيل الألعاب بدقة أعلى، والحفاظ على المزيد من علامات تبويب المتصفح في وقت واحد – كل ذلك دون إبطاء الكمبيوتر الخاص بك. مرة أخرى، ستحتاج إلى شراء ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) الصحيحة للوحة الأم المختارة، ولكنك لست بحاجة بأن تكون دقيقاً تماما مثل أختيار لوحة الأم . فقط تأكد من أن اللوحة الأم لديها فتحات ذاكرة RAM كافية لاحتياجاتك وبأن لوحة الأم تتوافق مع ذاكرة الوصول (RAM). ابحث عن فتحتين أو أربع فتحات طويلة في اللوحة الأم – سيخبرك الدليل بالموقع الدقيق.

يمكنك أيضا اضافة بطاقة رسومات (GPU) الى لوحة الأم. كما أوضحنا في دليلنا المنفصل، يعد هذا المكون اختياريًا. تأتي وحدات المعالجة المركزية (CPUs) اليوم مع ما يعرف باسم الرسومات المدمجة، وهو ما يكفي لتشغيل جهاز الكمبيوتر. لا تثبت البطاقة المنفصلة قيمتها إلا عندما تحاول وضع الكثير من وحدات البكسل السريعة على شاشة الكمبيوتر لألعاب الفيديو المتطورة أو إذا كان جهازك يقوم بإجراء عمليات حسابية متعلقة بالرسوم لتحرير الفيديوات. يدخل الـ GPU في واحدة من فتحات PCI Express على اللوحة الأم، والتي عادة ما تكون على الجانب الآخر من مقبس وحدة المعالجة المركزية.

تحتاج أقوى بطاقات الرسومات إلى طاقة إضافية لوحدة إمداد الطاقة (power supply)، الأمر الذي يعيدنا إلى PSU. المواصفات الأساسية التي يجب الانتباه إليها هنا هي القوة الكهربائية، وكم الطاقة التي يمكن أن توفرها للنظام. ستغطي معظم الـPSUs الموجودة في السوق إعدادًا أساسيًا لوحدة المعالجة المركزية وذاكرة الوصول العشوائي والقرص الصلب – ولكن إذا كنت تقوم بتثبيت بطاقة رسومات منفصلة أو محرك أقراص ثابت إضافي، فقد تحتاج إلى المزيد من الطاقة. Cooler Master لديها حاسبة PSU مفيدة جدا يجب أن تستخدمها لمعرفة القوة الكهربائية التي ستحتاج إليها.

عند التحدث عن القرص الصلب، ستحتاج إلى هذا التخزين الرقمي طويل المدى لاحتواء الملفات والتطبيقات. يوضع القرص الصلب في قفص منفصل داخل الحقيبة (case). ثم يتم توصيله عبر الكابلات إلى اللوحة الأم (للبيانات) و الى الـPSU (للطاقة). عندما تقوم بالتسوق، يمكنك اختيار محرك الأقراص الثابتة القديم (HDD)، الذي يمنحك قدرة أكبر على سعر أرخص، أو محرك أقراص صلبة جديد (SSD)، وهو أسرع بكثير ولكنه أكثر تكلفة. يمكنك أيضًا اختيار محرك أقراص ثابتة بسعة تخزين أكبر أو أقل.

سيحتاج جهاز الكمبيوتر الجديد أيضًا إلى شاشة، لذا اختر واحدًا استنادًا إلى مساحة الشاشة التي تريدها. فقط كن على علم أنه كلما كان حجم الشاشة أكبر، كلما كان عليك دفع المزيد. تقريبا جميع المنتجات التي ستجدها في السوق سوف تستخدم HDMI كمعيار الاتصال. يسمح لك هذا بتوصيل إخراج الفيديو من اللوحة الأم أو بطاقة الرسومات إلى إدخال الشاشة، أذا كنت من محبي الألعاب تأكد من شراء شاشة مخصصة للألعاب لعرض أطارات أكثر وذلك أعتمادا على بطاقة الرسومات التي لديك.

أحد المكونات التي لم نذكرها هو محرك أقراص DVD أو Blu-ray. اذا كنت متأكد بأنك ستستخدمه، فتأكد من شراء (case) يحتوي على مكان مخصص لمحرك القرص. وبمجرد قيامك بذلك، تكون التوصيلات الداخلية هي نفسها بالنسبة إلى محرك الأقراص الثابتة: أحدها إلى PSU للطاقة، والآخر إلى اللوحة الأم لنقل البيانات.

تسوق القطع

الآن أنت تعرف جميع المكونات التي تحتاج إلى شرائها: (case)، لوحة أم، وحدة المعالجة المركزية، ذاكرة الوصول العشوائي، بطاقة رسومات (GPU) اذا كنت تحتاج، PSU، محرك أقراص ثابت من نوع ما، شاشة، واختيارياً محرك أقراص. قبل أن تجلس للقيام ببعض عمليات المقارنة لهذه العناصر، ضع في اعتبارك كيف تخطط لاستخدام الكمبيوتر الجديد. على سبيل المثال، تتضمن الاستخدامات الأكثر إلحاحًا في الكمبيوتر الألعاب، وتشغيل الـVR نظارات الواقع الأفتراضي، وتحرير الفيديوات، لذا إذا كنت لا تخطط للقيام بهذه الأشياء، فيمكنك توفير بعض المال في الإعداد النهائي وتخطي بطاقة الرسومات (Gpu) المنفصلة هذه.

لا توجد صيغة دقيقة للعمل على المكونات التي ستحتاج إليها، وهناك تقريبا عدد لا حصر له من مجموعات للاختيار، ولكن لا داعي للذعر. عندما تبدأ في التصفح، قريبًا ستتعود على استخدام العبارات الشائعة والأسماء التجارية.

يجب أن تبدأ بالمعالج. في هذه الحالة، لديك خيار بين علامتين تجاريتين: Intel (الأفضل عادةً للأداء) و AMD (الأفضل عادةً مقابل المال). تقدم إنتل عدة أجيال من معالجات i3 و i5 و i7 و i9، حيث ترتفع في القوة والسعر مع ارتفاع هذه القائمة. أحدث الإصدارات من هذه المعالجات هي رقائق الجيل التاسع، ولكن إذا كنت ترغب في الذهاب للحصول على خيارات أكثر بأسعار معقولة ولا تمانع في إجراء مفاوضات بسيطة، فابحث عن وحدات المعالجة المركزية ذات الجيل القديم التي لا تزال معروضة للبيع. أما بالنسبة إلى AMD، فإن معالجات Ryzen من الجيل الثاني هي الأحدث في السوق، وكما هو الحال مع Intel، فهي تتمتع بمقياس الأداء المرتفع والسعر: Ryzen 3 و 5 و 7. ليس لدينا مجال لإعطائك كامل دليل الشراء هنا، ولكن يمكن أن تساعد أدوات الـ(benchmarking) والمقارنات.

بشكل عام، فإن معالج Intel Core i5 (أو ما يعادل AMD ،Ryzen 5) و 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) سيمنحك جهازًا متوسط المدى مناسبًا. إذا كنت ترغب في توفير المال ولا تمانع في الأداء على مستوى الميزانية، فقم بتخفيض رقاقة Intel Core i3 و 4 غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي. أما للحصول على أسرع وأقوى جهاز، سترغب في الحصول على رقاقة Intel Core i7 أو i9 وذاكرة RAM سعة 16 جيجابايت (أو أكثر).

إذا كنت تخطط لفحص رسائل البريد الإلكتروني وكتابة المقالات وتحرير الصور وتشغيل الألعاب البسيطة، فيجب أن تخدمك الرسومات المدمجة في رقائق إنتل. بخصوص الألعاب الجادة وتحرير الفيديو وتحرير الصور الأكثر تقدمًا (مع ملفات أكبر وتعديلات أكثر تعقيدًا)، فكر في شراء بطاقة رسومات منفصلة. ومع ذلك، تأكد أولاً من وجود ما يكفي من ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) ووحدة المعالجة المركزية سريعة كافية للتعامل بطاقة الرسومات (GPU)، وإلا فإنك تخاطر بإحداث عنق زجاجة (Bottleneck) حيث لا يتم استخدام بطاقة الرسومات إلى أقصى إمكاناتها نظرًا لأن المكونات الأخرى لا تستطيع مواكبتها. هذه ليست مشكلة في العادة إلا إذا كان لديك بطاقة رسومات متطورة مع معالج متوسط المدى. للتأكد، قم ببعض الأبحاث على الإنترنت.

يعد شراء القرص الصلب أسهل قليلاً من غربلة العشرات من بطاقات الرسومات في السوق: 1 تيرابايت حجم جيد لجهاز كمبيوتر قادر على القيام بذلك. احصل على المزيد إذا كنت ستقوم بتثبيت الكثير من الألعاب أو تعمل مع الكثير من مقاطع الفيديو ذات دقة 4K. احصل على أقل إذا كنت ستعمل في الغالب على الويب وتخزين الكثير من بياناتك في السحابة.

بمجرد أن تستقر على وحدة المعالجة المركزية وذاكرة الوصول العشوائي، سوف تحدد اختيارتك هذه لوحة الأم والحقيبة (case). تعتبر PSU والقرص الصلب أكثر استقلالية لأن معظم موديلات هذه المكونات تناسب معظم اللوحات الرئيسية. ومع ذلك، يجب عليك التحقق مرة أخرى من ورقة المواصفات للتأكد من أنها ستعمل بشكل جيد معًا. إذا لم تتمكن من معرفة مدى التوافق على الفور، فيجب أن يساعدك البحث السريع على الويب أو الدردشة مع أحد ممثلي خدمة العملاء.

عندما تختار مكوناتك، احصل على بعض المساعدة من المنتديات مثل منتديات Overclockers و Tom’s Hardware. أدرج المكونات التي تخطط لاستخدامها، وسيشير الأعضاء إلى مشكلات التوافق أو الأداء المحتملة. يمكنك أيضا معرفة معلومات مفيدة من خلال قراءة المواضيع على هذه المواقع.

بعد التحقق مرة أخرى من اختياراتك، ستكون مستعدًا للشراء. تُعد متاجر التجزئة المخصصة للالكترونيات مثل NewEgg و OutletPC و Micro Center أماكن جيدة لبدء البحث. هذه المواقع سهلة للتنقل – يتم تصنيف أجزاء الكمبيوتر بشكل واضح، بحيث يمكنك الانتقال مباشرة إلى نوع اللوحة الأم أو ذاكرة الوصول العشوائي التي تحتاجها. ستجد أيضًا الكثير من مكونات الكمبيوتر على Amazon، لكن عملاق البيع بالتجزئة ليس له نفس التنوع الذي يفعله تجار التجزئة.

في هذه المواقع، غالبًا ما تجد أدلة ونصائح التوافق ومنتديات. على سبيل المثال، يحتوي NewEgg على مدقق توافق يمكنه معرفة أنواع الذاكرة التي تعمل بها اللوحات الرئيسية، بينما يقدم Micro Center دليلاً لتثبيت بطاقة الرسومات. بالإضافة إلى تلك القوائم من المنتجات والأسعار، ابحث عن مصادر مفيدة مثل هذه.

تثبيت البنية

لقد اخترت مكوناتك وفحصت توافقها وطلبتها. أنت الآن جاهز لبناء جهاز كمبيوتر. يمكنك القيام بذلك بسهولة في غضون ساعتين – على الرغم من أنك يجب أن تتجنب الإسراع في العملية إذا لم تقم بتجميع جهاز الكمبيوتر من قبل. وإذا استطعت الحصول على مساعدة صديق يتمتع بشغف كبير في مجال التكنولوجيا، فكان ذلك أفضل.

أولا، قم بإعداد بيئة جيدة. تعتبر الطاولة الصلبة والمسطحة المكان المثالي للتجميع. تجنب السجاد، والتي هي غير متساوية وتميل إلى توليد الكهرباء الساكنة التي يمكن أن تلحق الضرر بالمكونات.

بخصوص الكهرباء الساكنة، قبل أن تلمس أي قطعة، قم بتأريض نفسك عن طريق لمس جزء معدني من غلاف الكمبيوتر (Case)، أو عن طريق ارتداء سوار المعصم المضادة للساكنة. أما بالنسبة للأدوات الأخرى، فإن الكثير من الحقائب (case) الحديثة تسمح لك بفصل القطع بدونها. لا يزال، نوصي بإبقاء مفك البراغي في متناول اليد، فقط في حالة. هذه هي المعدات الوحيدة التي ستحتاجها.

يجب أن تشحن قطع الكمبيوتر التي تشتريها بكل ما تحتاج إليه – على سبيل المثال، سوف تأتي PSU بكابل الطاقة الخاص بها. تعامل مع كل هذه المكونات بعناية من الحواف. عندما لا تستخدمها، ضعها فوق الأكياس المضادة للكهرباء الساكنة التي أتت بها.

أنت الآن جاهز للتجميع. أولا، ضع الـ PSU في الـ Case، ثم اللوحة الأم. بعد ذلك، أضف وحدة المعالجة المركزية (CPU) وذاكرة الوصول العشوائي (RAM) ومحرك الأقراص الثابت وبطاقة الرسومات (إذا كنت قد اشتريت واحدة).

غير متأكد من أين تضع كل شيء؟ يجب أن تخبرك الإرشادات المتوفرة مع اللوحة الأم والمكونات الأخرى. إذا كانت مربكة أو غير مكتملة، فيجب أن يساعدك البحث عبر الإنترنت – تأكد من أن مصطلحات البحث تتضمن أسماء النماذج الدقيقة وأرقام مكوناتك، أو لن تحصل على النتائج الصحيحة.

ربما يكون للمعالج عملية التثبيت الأكثر شيوعًا، ولكن يجب أن يأتي أيضًا مع تعليمات خطوة بخطوة لمساعدتك. عندما تقوم بوضعة في فتحة اللوحة الأم، يجب أن تشاهد شكلًا من المشابك أو الشرائح التي يمكنك استخدامها لوضع المعالج في مكانه. ضع طبقة رقيقة من العجينة الحرارية، إذا لم يتم تطبيقها مسبقًا على المبرد، ثم قم بتركيب خافض الحرارة ومروحة التبريد في الأعلى.

بمجرد تثبيت جميع هذه القطع، فإن آخر متطلبات الأجهزة هي توصيل كابل الطاقة وتشغيل الجهاز بالفعل. يمكنك القيام بذلك عن طريق زر في PSU أو الكيس (case). عندما تضغط عليه، يجب أن تسمع الأصوات المطمئنة من اللوحة الأم وبدء تشغيل محرك التخزين … أي، إذا كنت قد قمت بتوصيل كل شيء بنجاح. إذا لم يكن كذلك، فلا داعي للذعر. قم بإيقاف تشغيل الطاقة مرة أخرى، ثم تحقق مرة أخرى من كافة الفتحات والوصلات، ثم حاول مرة أخرى.

مشاكل استكشاف الأخطاء وإصلاحها عبارة عن مقالة جديدة تمامًا في حد ذاتها، ولكن إحدى الطرق لمعرفة ما يحدث هو إذا كانت اللوحة الأم تصدر صوتًا صفيرًا واحداً أو اثنين. لترجمة تلك الأصوات، يقدم Computer Hope قائمة شاملة من رموز الشفرة. في الواقع، قد يتضمن دليل اللوحة الأم مفكك التشفير الخاص به. على سبيل المثال، على جهاز Dell، يشير تنبيهان إلى أن اللوحة الأم لا يمكنها اكتشاف أي ذاكرة وصول عشوائي مثبتة. إذا كانت اللوحة الأم لا تصدر أي ضوضاء، فيجب عليك الذهاب بطريقة منهجية من خلال كل مكون، واحدًا تلو الآخر، مع التأكد من أنهم جميعًا بمكانهم المناسب ويتصلون بشكل صحيح. هل يتم توصيل البيانات وكبلات الطاقة بمحرك الأقراص الصلبة؟ هل المراوح أو نظام التبريد متصل برأس المعالج؟ يجب أن تكون الاتصالات صلبة لكي يعمل النظام.

تثبيت نظام التشغيل

سيحتاج جهاز الكمبيوتر الخاص بك إلى نظام تشغيل، إما Windows أو Linux. أفضل خيار هو استخدام USB يحتوي على ملفات التثبيت الضرورية. لدى Microsoft إرشادات للقيام بذلك مع Windows، ويمكنك اتباع هذه الإرشادات للقيام بنفس الشيء لـ Ubuntu Linux.

على الرغم من أن Linux مجاني، فإن Windows 10 ليس كذلك: ستحتاج إلى دفع 139 دولارًا للتنزيل المباشر، وبعد ذلك يمكنك نقله إلى جهاز الكمبيوتر الجديد عبر USB.

لكي يتعرف جهازك على الـUSB ومحتوياته، قد تحتاج إلى ضبط طريقة تشغيل الجهاز. شاهد الشاشة لرسالة حول الدخول الى الـBIOS، والتي تعني نظام الإدخال / الإخراج الأساسي. هذا البرنامج على اللوحة الأم، والذي يعالج الاتصالات بين جميع الأجزاء المختلفة للكمبيوتر. يجب أن يأتي دليل مستخدم اللوحة الأم مع مفتاح اختصار لمساعدتك في الوصول إلى الـBIOS.

يجب أن ترى خيار التمهيد في مكان ما، حيث يمكنك إخبار BIOS بالتحميل من محرك الـUSB بدلاً من محرك الأقراص الثابتة أو محرك الأقراص الضوئية. أثناء وجودك هنا، يمكنك التحقق من أن اللوحة الأم تتعرف على محركات الأقراص وذاكرة الوصول العشوائي (RAM) والمعالج وجميع المكونات الأخرى بشكل صحيح.

بعد تثبيت نظام التشغيل، يجب أن تكون جاهزًا للاستخدام! قد تستغرق العملية بأكملها بعض الوقت، ولكنها أيضًا ممتعة جدًا. وفي النهاية، سيكون لديك جهاز كمبيوتر مخصص لمواصفاتك بالضبط.

ترجمة: زيد عبدالله

المصادر: 1