10 علامات تدل على أن غدتك الدرقية لا تعمل بشكلٍ سليم

الغدة الدرقية، هي غدة على شكل فراشة تقع أمام عنقنا أسفل تفاحة آدم، وهي غدة صغيرة لكنها مهمة جدًا تطلق الهرمونات التي لها تأثير كبير على عملية التمثيل الغذائي، ضمن عمليات أخرى.

وفقاً لجمعية الغدة الدرقية الأمريكية، يعاني حوالي 20 مليون أميركي من بعض أشكال اختلال الغدة الدرقية، لكن 60٪ منهم لا يدركون أن لديهم مشكلة. هذا يجعل من إدراك مشاكل الغدة الدرقية أمرًا مهمًا حقاً.

جلبنا لكم 10 علامات تشير إلى أن الغدة الدرقية ليست على ما يرام وقد حان الوقت لزيارة الطبيب. لا تفوّت مكافأتنا المهمة في النهاية.

البشرة الجافة والمتقشرة والسميكة

يؤدي فرط نشاط الغدة الدرقية إلى تكلس الجلد، مما يجعلها تبدو سميكة وجافة جداً وقشرية في القوام.

تساقط الشعر / ترقق الشعر

يعتمد نمو الشعر على الأداء السليم للغدة الدرقية. التغيرات في مستوى هرمون الغدة الدرقية يمكن أن تؤدي إلى تغيرات في نمو الشعر. يمكن للإفراط في إنتاج الهرمون أن يتسبب في أن يصبح الشعر رقيقًا في جميع أنحاء فروة الرأس في حين أن نقص إنتاج الهرمون يمكن أن يؤدي إلى تساقط الشعر.

نشاط غير عادي في الأمعاء

تلعب هرمونات الغدة الدرقية دورًا في تنظيم حركة الأمعاء. الغدة الدرقية غير الفعالة يمكن أن تسبب الإمساك، في حين أن الغدة الدرقية المفرطة يمكن أن تؤدي إلى حركات الأمعاء المتكررة.

الاكتئاب / القلق المفاجئ

إذا كنت تشعر بالقلق أو عدم الاستقرار في الآونة الأخيرة، فهناك احتمال أن تكون الغدة الدرقية ليست على مايرام. ينتج عن فرط إفراز هرمونات الغدة الدرقية المزيد من التحفيز الدماغي، مما يؤدي إلى الشعور بالتوتر أو القلق. إن نقص إنتاج الهرمون له تأثير معاكس، فهو يجعل المريض يشعر بالاكتئاب والتعب.

الشعور ببرودة غير عادية / تعرق غير عادي

الغدة الدرقية تشبه منظم الحرارة لجسمنا بمعنى أنه ينظم درجة حرارة الجسم. إذا تم تعزيز إنتاج الهرمون فإنه يزيد بشكل غير عادي من عملية التمثيل الغذائي في الجسم مما يجعل الناس يشعرون بالدفء والتعرق بشكل مفرط.

إذا كان هناك نقص في هرمون الغدة الدرقية في الجسم، فقد يكون المريض عرضة لانخفاض درجات حرارة الجسم وعدم تحمل البرد.

زيادة / فقدان الوزن غير العادي

إن هرمونات الغدة الدرقية مسؤولة عن تنظيم عملية التمثيل الغذائي في الجسم. يمكن أن يؤدي انخفاض إنتاج الهرمون بشكل أقل من المعتاد إلى انخفاض كبير في قدرة عملية الأيض وحرق السعرات الحرارية مما يؤدي إلى زيادة الوزن، في حين أن الإفراط في إفرازه سيجعلك تفقد الوزن بشكل مفاجئ.

الدورات الشهرية غير المنتظمة

إذا كنتِ تعاني من مشاكل في الدورة، فقد يكون السبب في أداء الغدة الدرقية غير الطبيعي. يؤدي نقص الهرمونات الكافية إلى جعل الفترات أثقل، أو أطول، أو يجعلها أقرب إلى بعضها البعض، في حين أن الإنتاج الهائل للهرمونات قد يجعل فترتك فاتحة أو تجعلها أكثر انفصالًا.

اضطراب الدماغ / صعوبة التركيز

إذا كانت الغدة الدرقية لا تعمل بشكل صحيح، فدماغك أيضا. يمكن أن تتسبب الغدة الدرقية الخاملة فقدان الذاكرة بشكل خفي في حين أن الغدة الدرقية المفرطة النشاط تجعل من الصعب التركيز.

الانزعاج أو الوسع في الرقبة

يمكن أن يؤدي كل من الإفراط في الإنتاج ونقص إنتاج هرمون الغدة الدرقية إلى تضخم الغدة الدرقية مما يؤدي إلى تورم الرقبة.

التغيرات في معدل دقات القلب

يمكن أن يؤدي إفراز هرمون الغدة الدرقية إلى بطئ دقات القلب، في حين أن فرط نشاط الغدة الدرقية يسبب سرعة دقات القلب.

مكافأة: من هو في خطر أكبر؟

النساء أكثر من الرجال

النساء فوق سن الستين من العمر

الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من مشاكل الغدة الدرقية

التحقق من الرقبة لاضطراب الغدة الدرقية:

الصق رأسك إلى الوراء وابتلع. افحص عنقك حول تفاحة آدم والمنطقة فوق عظامك. إذا شعرت بوجود كتل أو انتفاخ، فاتصل بالطبيب.

هنا 11 علامة أخرى تدلك على أن الغدة الدرقية لا تعمل بشكلٍ صحيح

هل تعاني من أي من هذه الأعراض؟ إذا كانت الإجابة نعم، فاستعجل إلى الطبيب وأخبرنا بالتشخيص.

ترجمة: حسام عبدالله