10 عضات يجب على الجميع أن يكون قادرًا على تحديد الحشرة المسببة لها

عدد قليل جدا من الناس تمكنوا من تجنب التعرض للعض من قبل الحشرات. تصبح هذه القضية أكثر إلحاحًا في الصيف. في بعض الأحيان، يكون من الصعب التعرف على نوع الحشرة التي قامت بعضك. قد تسبب العضة أذى أو حكة أو حتى تضخم. هناك العديد من الحشرات المختلفة، وجميعها تنقل أمراضًا مختلفة، لذلك من المهم جدًا تحديد نوع القطعة الصحيحة.

لكن لا داعي للذعر! أنشأنا لكم دليلًا صغيرًا سيساعدكم على تحديد الحشرة التي هاجمتكم.

الدبور

تتحول المنطقة التي تم لدغها بواسطة الدبابير إلى اللون الأحمر وتتورم بشكل خطير. قد تظهر بثور. تشعر الضحية بألم شديد، بل أسوأ من ألم لدغة الزنبور. سم الدبور هو أكثر سمية لأن الحشرة نفسها أكبر في الحجم. يحتوي السم على الهيستامين وأستيل كولين. إذا شعرت الضحية بالبرودة في الأطراف، وأذنيها وشفتاها تتحولان إلى اللون الأزرق، أو عندما تبدأ مشاكل التنفس، يجب على الضحية رؤية الطبيب.

النحلة

تحتاج إلى إزالة عضو اللسع الذي قد لا يزال في الموقع المهاجم. الجلد عادة ما يكون أحمر ومتورم. يشعر الشخص بالحرقة، ألم حاد، وتظهر حكة شديدة في وقت لاحق. إذا لم تكن مصابًا بالحساسية، فهذا هو المكان الذي تنتهي فيه مشاكلك.

ومع ذلك، إذا كان الشخص لديه حساسية من سم النحل، قد يكون لديه مشاكل في التنفس، وهذا هو مصدر قلق خطير.

الزنبور

أعراض اللدغة هي مثل تلك التي نراها بعد هجوم النحل. تصبح المنطقة المصابة حمراء ومتورمة، وتشعر الضحية بالألم والحرقة، وتأتي الحكة الرهيبة في وقت لاحق.

قد يكون هناك نزيف على الجلد. يمكن للزنبور أن يلدغك عدة مرات.

تمامًا كما هو الحال في هجوم النحلة، من المهم جدًا معرفة ما إذا كنت تعاني من حساسية حيث قد تكون هناك صدمة تحسسية.

البعوض

تبدو عضات البعوض مثل البقع الحمراء المنتفخة بحجم التوت. في معظم الأحيان تظهر في مناطق مفتوحة من الجسم. يعض البعوض البقع التي يكون فيها الجلد رقيقًا جدًا ومن السهل الوصول إلى الأوعية الدموية. عندما يلدغون، يضخون لعابهم في الجرح. يحتوي اللعاب على مضادات التخثر التي تجعل الدم أرق. أنها تسبب الاحمرار للجلد والحكة والانتفاخ.

القراد

رد فعل الجسم تجاه لدغة القراد هو نقطة حمراء. يمكن أن تكون الحشرة في الضحية لمدة طويلة، تنمو بشكل أكبر وتشرب الدم. أسوأ ما في الأمر هو أن القراد يصيب الناس بالتهاب الدماغ والسعال والعديد من الأمراض الأخرى. إذا أزلت الحشرة من جسدك، ولكن النقطة الحمراء لا تختفي وتستمر في النمو، يجب عليك مراجعة الطبيب في أسرع وقت ممكن.

البراغيث

يمكن بسهولة للدغات البراغيث أن تشخص بالخطأ كأنها حساسية أو لدغات البعوض لأن البقع تبدو أيضا باللون الأحمر ومتورمة.

ومع ذلك، على عكس البعوض، فإن لدغات الحشرات هذه مؤلمة للغاية، والحكة أسوأ بكثير. عادة ما تهاجم البراغيث الساقين، ويمكن أن يكون الشخص النائم فقط ضحية. يمكن لحشرة واحدة أن تلدغ عدة مرات، وبالتالي فإن المسافة بين البقع الحمراء عادة ما تكون من 0.5 إلى 1 بوصة (1 إلى 2 سم). تنقل البراغيث العديد من الإصابات الخطيرة.

النمل

معظم النمل لا يمثل أي خطر على البشر. ومع ذلك ، فإن النمل الأحمر قد يسبب الكثير من المتاعب. تظهر البثرات على البقع المصابة التي ستتحول لاحقاً إلى ندوب. يحتوي سم النمل على سموم، لذلك قد يكون للضحية رد فعل تحسسي أو صدمة حساسية.

لدغة نمل السقوف هي أقل خطورة. يبدو في الكثير من الأحيان مثل لدغة البعوض. تظهر بقعة وردية اللون في منطقة القضم التي تحك لفترة طويلة. في لحظة العضة، تشعر الضحية بألم حارق كما لو أن بعض الماء المغلي سكب على الجلد.

ذباب الخيل

يبدو وكأنه ذبابة كبيرة مليئة بالدهن. على عكس الذباب، يعض بشكل مؤلم ويشرب دم الإنسان. في البداية، تظهر بقعة حمراء صغيرة بعرض لا يتجاوز 0.03 بوصة (1 ملم). ثم يتورم ويبدأ في الحكة. ينقل ذباب الخيل الأمراض المختلفة مثل حمى الأرانب والجمرة الخبيثة، ولكن في معظم الأحيان يهاجمون الماشية أكثر من البشر.

قمل الشعر

إذا لاحظت وجود نقاط حمراء صغيرة تشبه عضات البعوض في الأماكن التي ينمو فيها الشعر – على رأسك وعنقك وخلف أذنيك – فهذا يعني أنك تعرضت للعض من قمل الرأس أو قمل العانة.

ينقل القمل أمراض خطيرة للغاية مثل حمى الخنادق والتيفوئيد.

بق الفراش

بق السرير من النظرة الأولى، تبدو لدغ حشرة الفراش مثل برغوث أو لدغات البعوض أو تفاعلات تحسسية. يصبح الجلد أحمر ويتورم ويبدأ في الحكة. ومع ذلك، هناك طريقة للتعرف على “عمل” بق السرير.

اللدغات قريبة جدا من بعضها البعض وتبدو وكأنها طرق صغيرة على الجلد. لدغ بق الفراش أكثر إيلاما من البعوض. يمكن ملاحظة الطرق العديدة في الصباح حيث يصطاد بق الفراش في الليل.

لا تنسَ مشاركة المقالة مع المقربين منك!

ترجمة: حسام عبدالله

المصادر: 1

المزيد